قصيدة : سَبي ـ (في رُبا القُدسِ وَما حَاطَ الحَرم)

طارق فايز العجاوي

4903 قراءة 1434/02/15 (06:01 صباحاً)

طارق فايز العجاوي.
۞ عدد المشاركات : «48».
قصيدة : سَبي ــ (في رُبا القُدسِ وَما حَاطَ الحَرم).
◗مكتبة منهل الثقافة التربوية // قصيدة : سَبي ــ "في رُبا القُدسِ وَما حَاطَ الحَرم" // الشاعر : طارق فايز العجاوي.
في رُبا القُدسِ وَما حَاطَ الحَرم = أمَّةٌ تُسبَى وَشعبٌ يُهتــَضم
يَا فِلسطِين عِشتِ نَكبـَةً=أشعَلت بِالقَومِ نَاراً تضطرِم
بَاعَها ذِئـبٌ لذِئبٍ خِلسَــةً = فِهيَ للذِّئبَينِ سَبيٌ مُقتَسم
مَا دَعتْ صَـيحـَاتِها أمَّتنَا= طَارِقٌ قَد غَابَ بَعدَ المُعتَصِم
وَسرَى الظّـُلمُ في وَاحَاتها = شَاهِرُ البُـردَينِ مَن سَمٍّ ودَم
صَاحَت الفَيحَاءُ وَضَجَّت مَكَّةٌ = وَبكـَت عَمَّـان مِن فَرطِ الألَم
تُسرَق الخَيرَات مِن أبنـَائِها = وَتضِيع الأرضُ مِن سُوءِ النَّهم
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :