من أحدث المقالات المضافة في القسم.

اسمُ الكاتب : إبراهيم علي سراج الدين.
عدد المشاهدات : ﴿6610﴾.
عدد المشـاركات : ﴿41﴾.

بسم الله الرحمن الرحيم

هناك شبه خلاف جليّ في أسماء الأَوقات والمعتمد في كتاب (فقه اللغة وسر العربية) للمؤلف عبدالملك بن محمد بن إسماعيل أبو منصور الثعالبي (المتوفى 429هـ), وعليه قلت :
ساعات الليل والنهار أربعهْ=معْ ضعف عـشرٍ كلها مجتمعهْ
في يومنا من ساعةِ المغيبِ=لليوم التالي ساعة الغروبِ
أولها الشروق في النهارِ=ثم البكورُ غُدوةٌ تُجاري
ثم الضحى فهاجرهْ ظهيرةٌ=ثم الرواح ساعةٌ قصـيرةٌ
عصرٌ فقصرٌ فأصيلٌ فالعشيّ=ثم الغروب بعده ليلٌ بهيّ
ساعاته في الابتداء الشفقُ=حين الصلاة ثم يأتي الغسقُ
ثم اشتداد الليل يُدعى العَتَمَهْ=فسُـدفةٌ ففحْمةٌ كالمفحمة
فزُلّةٌ فزُلفةٌ فالبُهرةُ=فسَحرٌ وقت السَّحور السُّحرةُ
فالفجرُ ثم الصّـبح فالصّباحُ=مشابهٌ لنظميَ الفوّاح
|| إبراهيم علي سراج الدين : عضو منهل الثقافة التربوية.

التسلسل الزمني: 1430/03/01 (06:01 صباحاً).