حول غياب المعلم وتأخره ـ اقتراح

حسن عبدالرحمن الشمراني.

عدد المشاركات : «4».

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
حول غياب المعلم وتأخره ــ اقتراح.
من خلال عملي في المجال التربوي رأيت أن من أكبر العوائق أمام العملية التعليمية هو غياب المعلم وتأخره لذلك فكرت في الحلول التي من الممكن أن تكون مفيدة في الحد من هذه الظاهرة، وتوصلت إلى رؤية مهمة ـ والتي أتمنى أن تصل لمن يهمه الأمر في ذلك لمناقشتها ومدى فائدتها وتطويرها ـ وهى ربط منح علاوة المعلم السنوية بمديره المباشر، وذلك من خلال عشر نقاط مهمة بحيث يعطى كل معلم عشر درجات في بداية كل عام هجري جديد ويتم تطبيق النقاط خلال العام الدراسي على أن ترفع للإدارة العامة للتربية التعليم في موعد أقصاه نهاية شهر ذو القعدة من كل عام لكي يتسنى للإدارة العامة اتخاذ اللازم قبل بداية العام الجديد بشهر على الأقل فإذا حصل المعلم على سبع نقاط من أصل عشر يحرم من العلاوة السنوية، والنقاط هي :
● إذا غاب المعلم لمدة خمسة أيام بدون عذر يخصم عليه درجة.
● إذا تأخر المعلم عن الحضور للمدرسة لمدة سبع ساعات بدون عذر يخصم عليه درجة.
● إذا بلغ مجموع تأخر المعلم عن دخول الحصص والخروج المبكر خمسة وأربعون دقيقة في اليوم الواحد بدون عذر يخصم عليه درجة.
● إذا لم يلتزم المعلم بالتعليمات الواردة له من قبل الإدارة العامة للتربية والتعليم يخصم عليه درجة بعد مسألته وأخذ رده حول ذلك فإن قبل عذره وإلا يخصم عليه.
● إذا خرج المعلم من المدرسة بدون عذر يخصم عليه درجة.
● إذا لم يتقبل المعلم توجهيات إدارة المدرسة بدون سبب مقنع يخصم عليه درجة.
● إذا حصل المعلم على أداء وظيفي أقل من خمسة وستون درجة يخصم عليه درجة.
● إذا ارتكب المعلم مخالفة صريحة للنظام يخصم عليه درجة.
● إذا كانت علاقة المعلم بزملائه غير جيدة يخصم عليه درجة.
● إذا كانت علاقة المعلم بطلابه غير جيدة يخصم عليه درجة.

■ هذه النقاط المهمة إذا ما طبقت في نظري بأنها ستحد بشكل كبير من هذه الظاهرة وهذا مجرد اقتراح منى قابل للقبول وإلى الرفض، مع حبي وتقديري للجميع.
أزرار التواصل الاجتماعي

ــ أحدث المواد المضافة (للقسم) :