منى عواض الزايدي.
عدد المشاركات : 53
عدد المشاهدات : 2703


هو ملك على عرش قلبي.
والدي :
دمعته تسبق دموعنا أن تألمنا وفرحه يسبق أفراحنا أن كنا في سعادة، وكان طبيباً يداوي جروحنا، فكيف لا أُتوجه ملكاً على عرش قلبي وهو والدي.
والدي الذي نال جائزةً مُحال أن يُوازيها جائزةً في عظمتها ولا حتى (جائزة نوبل) ولا أعظم جائزة في العالم لقد حاز والدي على جائزة (الأبوة المثالية).
لقد كان والداً وصديقاً وحبيباً وملكاً على عرش قلبي، يفرح أن كنا في القمة نُتوج، يحيطنا بجناحي الأمان أن أرعبتنا هذه الحياة بهمومها، كان ومازال قلبه ينبض بدفء المشاعر لنا وجُل تفكيره محصوراً فينا وكل ما يملك مقدماً على طبقٍ ذهبياً لنا.
فحفظك الله ملك على عرش قلبي والدي الحبيب. وحفظ الله آبائكم تاجاً على قلوبكم.

تاريخ النشر : 1441/09/01 (06:01 صباحاً).

من أحدث المقالات المضافة في القسم.

◂يلتزم منتدى منهل الثقافة التربوية بحفظ حقوق الملكية الفكرية للجهات والأفراد وفق نظام حماية حقوق المؤلف بالمملكة العربية السعودية ولائحته التنفيذية. ونأمل ممن لديه ملاحظة على أي مادة في المنتدى تخالف نظام حقوق الملكية الفكرية مراسلتنا بالنقر على الرابط التالي ◂◂◂ ﴿هنا﴾.