• ×

02:46 مساءً , الإثنين 10 ربيع الثاني 1440 / 17 ديسمبر 2018



◄ سلاح الكلمات أقوى من أي سلاح : خاطرة.
جال في خاطري سؤالين، لا أعلم ! أأجد إجابة لهما عند من حولي أو لا ؟
● مفادهما :
1 ـ هل كلماتنا سلاح ذو حدين أم لا ؟
2 ـ هل نحاسب أنفسنا عندما نصوب سلاح كلماتنا ونراعي مشاعر من حولنا ؟

● من هنا أيقنتُ كل اليقين بأن كلماتنا هي السلاح الذي لابد أن نكون حذرين أثناء تصويبه على من حولنا.
فيا ترى كم منا بكلماته أسعد قلباً كاد الهم يقتله ؟
وكم منا من صوب رصاص كلماته على من حوله فأصبح جريح كلماته جرحاً عجزت أدوية العالم عن معالجته ؟
ويا ترى هل نكبح جماح كلماتنا قبل أن نرسلها ؟
 0  0  1875

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:46 مساءً الإثنين 10 ربيع الثاني 1440 / 17 ديسمبر 2018.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
(وثيقة / أعضاء) مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية.