معلمة المرحلة الابتدائية ودورها في تنمية قدرات الطالبات

فاطمة محمد سلمان المالكي.
1836 مشاهدة
معلمة المرحلة الابتدائية ودورها في تنمية قدرات الطالبات.
■ الطالبة في المرحلة الابتدائية هي طفلة بالفطرة يسهل تشكيلها وتنمية مواهبها وقدراتها سواء كانت عقلية أو جسمية أو حسية، فإذا أُحسن التعامل معها وأُجيدت عناصر التواصل معها أصبحت عملية اكتسابها لكل المهارات اللازمة سهلة وميسورة، فهي تنمو من خلال تفاعل قدراتها واستعداداتها الخاصة مع البيئة التعليمية بكل مكوناتها التي تستثير هذه القدرة والمهارات، ومع البيئة الاجتماعية الجديدة التي تعيش فيها الطالبة من خلال المرحلة الابتدائية من أم بديلة وقدوة وهي (المعلمة) ومع أخوات جدد وهن (الزميلات).
وعملية النمو تحتاج دائماً إلى توجيه وتشجيع وتوفير إمكانات وتقويم مستمر أثناء عملية النمو، وهذا ما يمكن أن تقوم به معلمة المرحة الابتدائية من خلال مساعدة الطالبة على تحقيق أقصى قدر ممكن من التنمية وفقاً لقدرات الطالبة واستعداداتها، ويتم ذلك بتقديم الخبرات من خلال المواقف التي تساعد على تنمية القدرات وتساعد على استثمار ذلك.
وتعد مهارة تنمية القدرات من أبرز الأهداف التي تسعى المؤسسات التربوية لتحقيقها، فهي تسخر كل طاقاتها ليصبح الطلبة قادرين على التعامل الواعي والمبدع مع ظروف الحياة المتغيرة التي تحيط بهم.
والمعلمة بحكم موقعها واتصالها الدائم بالطالبة هي أداة النظام التعليمي التي يمكن أن تحدد مصير كل ما يبذل من جهود لاكتشاف وتنمية مواهب وإبداع الطالبة.

■ ودور المعلمة لا يقتصر فقط على إرسال المعلومة، وإنما يمتد أيضا للتربية ولتنمية المهارات العقلية والفنية والفكرية، ومن صور دور المعلمة في تنمية قدرات الطالبات :
● تساعد الطالبة على تعلم مهارات التفكير من خلال تعريف الطالبة بالمهارة وأهميتها وخطوات اكتسابها وتنفيذها.
● تقدم المعلمة تعليمات واضحة حول طريقة تنفيذ مهارة التفكير، وتنظيم بعض الأنشطة لتتيح للطالب من خلالها استخدام المهارة التي تعلمها، كى تضمن المعلمة إتقان المهارة فعليها مراجعتها مع طالباتها وممارستها بشكل منتظم لرفع مستوى الكفاءة وضمان التلقائية في الأداء، الأمر الذي يرفع مستوى تفكير الطالبات.

■ ومن القدرات التي يجب على المعلمة تنميتها عند الطالبات :
● قدرة البحث والتقصي من خلال تشجيع الطالبة على البحث عن معلومات للإجابة عن السؤال الذي طرح عليها.
● القدرة على الاستنتاج وذلك عن طريق تنمية القدرة على إيجاد معلومات جديدة من المعلومات المتوافرة.
● القدرة على المقارنة من خلال تدريب الطالب على إيجاد التشابه والاختلاف بين مفهومين أو أكثر بعد الشرح والوصف.
● القدرة على التحليل التي تدرب المعلمة فيها الطالبة على تقسيم وتجزئة البنود والنقاط الرئيسة إلى أجزاء مهمة صغيرة ووصف كل منها ثم الاستنتاج.
● القدرة على الترتيب والتصنيف بالاعتماد على معيار معين، حيث يتم ترتيب المفاهيم والأحداث بناء على هذا المعيار.
● القدرة على اتخاذ القرار من خلال التعرف على تفاصيل الموضوع، وتقييم مزايا ومساوئ كل ما فيه، بهدف الوصول إلى الاختيار الأفضل.

■ ومن الاستراتيجيات التي يجب على المعلمة الأخذ بها عند تنمية القدرات لدى الطالبات :
● تهيئة بيئة فصلية مناسبة.
● الممارسات والأساليب التي تتعلق بتعلم محتوى الدرس وتنمية القدرات، وهي :
• إحماء التفكير.
• طرح الأسئلة المفتوحة.
● توظيف طرق واستراتيجيات ونماذج تدريس معينة، مثل :
• بناء وتصميم وتنفيذ برامج إثرائية تتناسب مع القدرات والميول والاهتمامات.
• استخدام أسلوب الملاحظة الدقيقة والموضوعية.
• مسايرة التطورات في مجالات التميز وتجنب الطرق التقليدية التي تعتمد على الحفظ والاستظهار.
• التنويع في أساليب التعلم والتعليم.
• الديموقراطية من خلال ما تسمح به من حوار ومناقشة واحترام آراء واستماع.

■ وتعمل تنمية قدرات الطالبة على ما يلي :
● زيادة وعيها بما يدور حولها.
● معالجة القضايا من وجوه متعددة.
● زيادة فاعلية الطالبة بما يقدم لها من مواقف وخبرات.
● زيادة كفاءة العمل الذهني للطالبة في معالجة المشكلات.
● تسارع الطالبات على تطوير اتجاهات إيجابية نحو العملية التعليمية.
● زيادة حيوية ونشاط الطالبة في تنظيم المواقف والتخطيط لها.

وتأسيساً لما سبق ذكره، يمكن قول ما يأتي: تنمية القدرات، وتطويرها، والعناية بها من حق الطالبات عموماً، ومهمة التربية توفير كل الإمكانات لزيادة الفاعلية في تكوين الثقافة القوية والرصينة.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :