• ×

08:28 صباحًا , الأحد 27 جمادي الثاني 1438 / 26 مارس 2017

◄ الهدوء صفة من صفات النجاح، فهو يعبر عن شخصية قوية ومتماسكة، كما أنه عنوان الوعي الحقيقي عند البشر !
والإنسان الهادي هو الذي يستطيع أن يفوز بقلوب الآخرين، فالهدوء بمعناه الحقيقي هو القدرة على حسن التعامل مع الغير، والتأثير على نفوسهم، بعدم الانفعال والترايث عند ردة الفعل.

■ كُنّ هادئا ...!
في تعاملك مع الآخرين. واستخدم لباقتك مع المسيئين إليك. تكلم بعبارات جميلة ورزينة ومحببة، فهي أقصر الطرق لقلوب الآخرين ونيل إعجابهم ! فأنت المسؤول عن طريقة تعامل الناس معك فأنت تصنع من حولك !
عبّر عن غضبك ولكن بحكمة، قال تعالى : (فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ ۖ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ۖ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ) (آل عمران : 159)، فإن كان ولابد فبالحسنى قال تعالى : (ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ۖ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ۚ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ ۖ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ) (النحل : 125).

 0  0  2064
التعليقات ( 0 )


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:28 صباحًا الأحد 27 جمادي الثاني 1438 / 26 مارس 2017.