• ×

08:55 مساءً , الثلاثاء 29 جمادي الثاني 1438 / 28 مارس 2017

◄ يأتي هذا الكتاب ضمن خطة المكتب المستمرة التي تهدف إلى نقل الخبرات والمعلومات والتجارب الحديثة المطروحة في الساحة العالمية ونشرها باللغة العربية. وصمم هذا المقياس للكشف عن أنماط السلوك المضطرب لدى الأطفال الذين يتم تحويلهم إلى المرشدين النفسيين في المدارس أو العيادات النفسية بسبب ظهور صعوبات سلوكية سواء أكان ذلك في المدرسة أم في البيت. ويعتبر هذا المقياس أداة للتشخيص الفارقي التي يمكن استخدامهما مع طلبة المرحلتين الابتدائية والمتوسطة (الاعدادية) الذين يظهرون صعوبات سلوكية، إلا أنه لايعتبر أداة مناسبة لتحقيق أهداف المسح الأولى (Screening) في مجتمع الطلبة ذوي الكفاية في أدائهم وتكيفهم المدرسي. ويمكن عده أداة أولية للتعرف على مشكلات سلوكية محددة أو أنماط من السلوك ربما يظهرها الطفل ومحاولة وضع معيار لشدة الأعراض السلوكية الملائمة التي يراها الملمون أو الوالدان، أو أي ملاحظ آخر أتيحت له الفرصة الكافية لملاحظة سلوك الطفل. ويتألف المقياس من (110) فقرات موزعة على (19) مقياسًا فرعيًا، وتستخدم الفقرات في المقاييس الفرعية كمحطات لتقدير ووصف أنماط السلوك التي لا تتكرر بشكل ملحوظ عند الأطفال العاديين.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مكتب التربية العربي لدول الخليج.

 0  0  1321
التعليقات ( 0 )


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:55 مساءً الثلاثاء 29 جمادي الثاني 1438 / 28 مارس 2017.