بسم الله الرحمن الرحيم

جديد المقالات :

من مدرسة النبوة : سبب نزول سورة الممتحنة.

من مدرسة النبوة : سبب نزول سورة الممتحنة. ■ قال الله ــ سبحانه وتعالى ــ في محكم كتابه الكريم (سورة الممتحنة ــ الآية ذات الرَّقَم : 1) : يَا...

التوازن بين ثقافة الوظيفة ومتطلبات الحياة.

التوازن بين ثقافة الوظيفة ومتطلبات الحياة. ■ في دراسة سنوية تستهدف دراسة سر نجاح أكبر مائة شركة عالمية تم تلخيص 12 سبباً مشتركاً لنجاح تلك المنظمات،...

تعليمنا في ظل استمرار الجائحة : وجهة نظر.

تعليمنا في ظل استمرار الجائحة : وجهة نظر. ■ أؤكد على المكتسبات التي أفرزتها جائحة كورونا كفانا الله شره على أسلوب حياتنا وتحديدا على الجانب التعليمي...

العودة لمقاعد الدراسة : متطلبات العودة الآمنة.

العودة لمقاعد الدراسة : متطلبات العودة الآمنة. ■ لم تترك الدولة رعاها الله ثغرة ينفذ منها الوباء إلاّ أغلقتها بأحكام وسخرت كافة القدرات البشرية...

العودة لمقاعد الدراسة : السلامة لأبنائنا وبناتنا.

العودة لمقاعد الدراسة : السلامة لأبنائنا وبناتنا. ■ سلامة أبنائنا وبناتنا أولا ويستعاض عن الحضور (الجسدي) بما هو متاح من بدائل ولله الحمد. وليس...

العودة لمقاعد الدراسة : الاستمرار في التعليم عن بُعد.

العودة لمقاعد الدراسة : الاستمرار في التعليم عن بُعد. ■ نظراً لصعوبة الأوضاع في جميع أنحاء العالم، تخوض وزارة التعليم حالياً كيفية التخطيط لبدء الدراسة...

العودة لمقاعد الدراسة : الاستفادة من التعليم الأهلي.

العودة لمقاعد الدراسة : الاستفادة من التعليم الأهلي ■ التعليم عن بعد مسار جديد ورائع تم ممارسته في جائحة كورونا نسأل الله أن يزيل هذه الغمة عن بلادنا...

العودة لمقاعد الدراسة : مبدأ السلامة أولاً.

العودة لمقاعد الدراسة : مبدأ السلامة أولاً ــ وجهة نظر. ■ عودة الطلاب لمقاعد الدراسة والخيارات المطروحة ذلك. قبل أيام صرح معالي وزير التعليم عن خيارات...

التعليم عن بعد الخِيار الأنسب : وجهة نظر.

التعليم عن بعد الخِيار الأنسب : وجهة نظر. ■ اتفق مع مقولة أن (التعليم عن بعد) قد يكون الخِيار الأنسب والأسلم في الوقت الحالي، لكن هناك نِقَاط...

سيناريوهات العودة لمقاعد الدراسة : وجهة نظر.

سيناريوهات العودة لمقاعد الدراسة : وجهة نظر. ■ لا تزل سيناريوهات عودة المدارس للفصل القادم غير واضحة المعالم، إلا أن ما يبدو واضحا ويفترض أن تطرح...

لا عودة لمقاعد الدراسة إلا بعد زوال الغمة : وجهة نظر.

لا عودة لمقاعد الدراسة إلا بعد زوال الغمة : وجهة نظر. ■ الدين والعقل والمنطق يقول - من وجهة نظري - لا عودة لمقاعد الدراسة إلا بعد زوال الغمة، كما يجب...

لمن يناشد ويطالب بعودة الطلاب لمقاعد الدراسة.

نقطة بداية السطر .. لمن يناشد ويطالب بعودة الطلاب لمقاعد الدراسة. ■ جميعنا يعلم مدى أهمية عودة أبناءنا الطلاب لمقاعد الدراسة .. ولكن يقابل ذلك أهمية...

المجلس الثلاثون : قد يدخل ذنب الجنة ! وقد تدخل طاعة النار.

المجلس الثلاثون : قد يدخل ذنب الجنة ! وقد تدخل طاعة النار (كتاب : رياض التائبين). ■ قد يُدخلُ ذنبٌ الجنةَ ! وقد تُدخلُ طاعةٌ النارَ !...

هل عطلت وسائل التقنية ملكة التفكير عند جيلنا ؟.

هل عطلت وسائل التقنية ملكة التفكير عند جيلنا ؟ ■ هناك مقولة تقول : العِلم في الصدور لا في السطور .. مما يؤسف له أن جيلنا اليوم فقد ملكة الحفظ بوجود...

كالماء .. كن.

كالماء .. كن. ■ واسع الصدر والأفق، ألا ترى أنه لا يميّز حين يتساقط بين قصور الأغنياء وأكواخ الفقراء بين حدائق الأغنياء وحقول الفقراء. ■ ليناً، يسكب في...

الثقافة الفكرية : في يقيني «05».

الثقافة الفكرية : في يقيني «05». ■ إن ما سمعناه ونقل إلينا من أسلافنا عن أوبئة وأمراض ومخاطر حلت بهم إلا أن فايروس كورونا غير.. نعم فقد أرغم العالم...

تخير من الأعمال الفاضلة ما تميل إليه نفسك.

تخير من الأعمال الفاضلة ما تميل إليه نفسك. ■ ومما يعـين العامل علـى تحقيـق العبـودية لخالقه عـز وجل علـى أكمل وجـه أن يتخيّـر من الأعمال الفاضلة ما...

خصائص المدير الفعال في حل المشكلات الإدارية.

خصائص المدير الفعال في حل (المشكلات ــ الصعوبات ــ العقبات) الإدارية. ■ لعل أبرز خصائص المدير الفعال في حل (المشكلات ــ الصعوبات ــ...

إجراءات التحقيق الإداري.

إجراءات التحقيق الإداري. ■ تتلخص إجراءات التحقيق الإداري في : ● أولا : الإحالة للتحقيق (أي : إحالة الموظف المخالف إلى التحقيق) : فالإحالة...

مهارات صناعة القرار الخمس التي تسهم في فاعلية المدير.

مهارات صناعة القرار الخمس التي تسهم في فاعلية المدير. ■ إن من أبرز مهارات صناعة القرار الخمس التي تسهم في فاعلية المدير : 1- مهارات التفريق...

هل طال فراقك يا مكة : قصيدة.

هل طال فراقك يا مكة : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (قسم : الثقافة المكانية) // (قصيدة : هل طال فراقك يا مكة) // (الشاعرة...

الثقافة الفكرية : في يقيني «04».

الثقافة الفكرية : في يقيني «04». ■ إن من المكتسبات المتحققة من جائحة كورونا التعايش الأمثل مع المرض والتعاطي المجتمعي للذكاء البينفسي وفهم الجميع ما...

في السنة النبوية : الاعتداء في الدعاء.

في السنة النبوية : الاعتداء في الدعاء. ■ تَعجَب عندما تسمع بعض الأئمة في قنوتهم وهم يتكلفون الوصف في الدعاء حيث يقول مثلا (اللهم ارحمنا إذا ثقل منا...

الملك فهد (رحمه الله) والمنسف الأردني.

الملك فهد (رحمه الله) والمنسف الأردني. ■ خرج (الملك فهد رحمه الله تعالى) مع بعض الأخوياء (الحاشية) إلى شمال السعودية برحلة برية...

العيون : أنواعها وأجزاؤها وتأثيراتها.

العيون : أنواعها وأجزاؤها وتأثيراتها. ■ العين في اللغة تطلق على عدة معان، وهذا ما يسمى في علم اللغة بالمشترك اللفظي، فهي عضو البصر المعروف، والجاسوس،...

الفرق بين : (اليتيم ــ العجِي ــ اللطيم).

الفرق بين : (اليتيم ــ العجِي ــ اللطيم). ■ كثيراً ما يقال : هذا يتيم الأبوين، وذاك يتيم الأم، وهذا غير صحيح، والصواب في معاجم اللغة العربية...

فرحت كثيرا بالثناء : قصيدة.

فرحت كثيرا بالثناء : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (قسم : الثقافة الشرعيّة) // (قصيدة : فرحت كثيرا بالثناء) // (الشاعرة : هدية إبراهيم شطيفي).

سيري يا مزنة من أبها لأحبابي في الباحة : قصيدة.

سيري يا مزنة من أبها لأحبابي في الباحة : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (قسم : الثقافة الإعلامية) // (قصيدة : سيري يا مزنة من أبها...

الليل يطوي حنيني : قصيدة.

الليل يطوي حنيني : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (قسم : الثقافة الزمنية) // (قصيدة : الليل يطوي حنيني) // (الشاعر : حسين...

في الرسائل التوعوية : لا تهاجر - وطنك لك وحدك.

في الرسائل التوعوية : لا تهاجر - وطنك لك وحدك. ■ قصة وعبرة : "ابن جربوع" شخص من سكان نجد، ويعيش حياته اليومية فيما يكسبه من رزق النقل على حماره، ومضت...

وزارة التعليم : قرار تمديد تكليف مديري التعليم 1441.

وزارة التعليم : قرار تمديد تكليف مديري التعليم 1441هـ في المملكة العربية السعودية. ■ للاطلاع على قرار وزير التعليم المتضمن (تمديد تكليف مديري...

تبسم وقاوم جنون الحياة : قصيدة.

تبسم وقاوم جنون الحياة : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (الثقافة الفنية : فن الرسائل) // (قصيدة : تبسم وقاوم جنون الحياة) //...

وقف المكي يا رب ببابك : قصيدة.

وقف المكي يا رب ببابك : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (قسم : الثقافة المكانية) // (قصيدة : وقف المكي يا رب ببابك) //...

في التوقيعات الأدبية : من ذاكرتي «31».

في التوقيعات الأدبية : من ذاكرتي «31». ■ ابتسامتك رسالة شوق تحرك الوجد وتبعث الأمل فاجعلها ديدنك.

تحديث المقررات الدراسية وفق المتغيرات المستقبلية.

تحديث المقررات الدراسية وفق المتغيرات المستقبلية. إن المتغيرات التي ظهرت في الفترة الأخيرة تلعب دوراً مهماً وفاعلاً في التأثير على النشء وبالتالي إن...

من الحياة .. نظرات مستقبلية.

من الحياة .. نظرات مستقبلية. في حروف الأوراق وفي سطور الأيام، وفي عبر وعبارات الحياة ما يكون من الحياة وفي الحياة أنبثاق نور يُستضاء به في منحنيات...

تقدير معلمي مدارس بيشة لاحتياجاتهم التدريبية.

تقدير معلمي مدارس محافظة بيشة لاحتياجاتهم التدريبية في مجال تقنيات التعليم ــ ملخص بحث. ■ هدف الدراسة : هدفت هذه الدراسة لتقدير الاحتياجات التدريبية...

دماغ وتفكير المرأة والرجل ــ كشف علمي.

دماغ وتفكير المرأة والرجل ــ كشف علمي. ■ لا عبثية بمخلوقات الله تعالى - وليس بالعلم والحلال عيبا وشرعا وقانونا وعرفا ومنطقا -. في التحليل العلمي...

يستاهل الحمد : مغالطات دينية ولغوية.

يستاهل الحمد : مغالطات دينية ولغوية. ■ انتشرت رسالة في الوسائط تحرّم استخدام عبارة "يستاهل الحمد"، أورد هنا نص الرسالة والرد عليها : ● نص الرسالة :...

عودي لربك : قصيدة.

عودي لربك : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (قسم : الثقافة الشرعيّة) // (قصيدة : عودي لربك) // (الشاعرة : هدية إبراهيم...

كل يوم وليلة : الابتلاءات الثلاثة.

كل يوم وليلة : الابتلاءات الثلاثة. ■ يصاب ابن آدم كل يوم وليلة بثلاثة ابتلاءات، قد لا يتعظ بواحدة منها : ● الابتلاء الأول : عمره يتناقص كل يوم واليوم...

في ثقافة الإحسان : دوائر الإلحاد.

في ثقافة الإحسان : دوائر الإلحاد. الدنيا ميدان فسيح جعلها الله مجالاً لعباده وموطنًا للابتلاء والاختبار، وظرفًا للصراع بين الحق والباطل، وجعل لها بنين...

ولأهل اليمن حق علينا.

ولأهل اليمن حقٌ علينا. كانت جارة البحر الأحمر، أمتار قليلة تفصل بين سريري وبين البحر، يمكن أن ينطبق عليها قول الشامخ "الطيب صالح" في روايته "موسم...

تعليم من أجل التفكير ــ فصل من كتاب.

تعليم من أجل التفكير ــ فصل من كتاب : مهام المُعلم تجاه مهارات التفكير لدى الطلاب. تُعد (تنمية مهارات التفكير) من الأهداف الاستراتيجية للعملية...

صراع مع هوى النفس.

صراع مع هوى النفس : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (قسم : الثقافة المجتمعية) // (قصيدة : صراع مع هوى النفس) // (الشاعرة :...

أبلة كوثر.

أبلة كوثر. كانت امرأة ستينية، تمتلك مطعما للفلافل في حي الدقي، مجاورا لجمعية الأهرام الاستهلاكية بعد نزولك من كبري الدقي، وأنت متجه للجيزة، على يمينك...

معلمة المرحلة الابتدائية ودورها في تنمية قدرات الطالبات.

معلمة المرحلة الابتدائية ودورها في تنمية قدرات الطالبات. الطالبة في المرحلة الابتدائية هي طفلة بالفطرة يسهل تشكيلها وتنمية مواهبها وقدراتها سواء كانت...

الفنان التشكيلي المغربي حمزة المخفي.

الفنان التشكيلي المغربي حمزة المخفي ــ لوحات بألوان الفرح وحب الحياة. ■ فنان يمتلك عفوية فطرية وتناغم بين الألوان المختزلة للتعبير عن كل ما يمكن أن...

وجاءت سكرة الموت بالحق : لمحات ووقفات تربوية.

وجاءت سكرة الموت بالحق : لمحات ووقفات تربوية. ■ قال الله تعالى : {وَجَاءَتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَٰلِكَ مَا كُنتَ مِنْهُ تَحِيدُ} ....

فتنة للمتبوع مذلة للتابع.

فتنة للمتبوع مذلة للتابع. جاء في سنن الدارمي في باب من كره الشهرة والمعرفة عن محمد بن العلاء، حدثنا ابن إدريس قال: سمعت هارون بن عنترة، عن سليمان بن...

الطرق التربوية للداعية المسلم

د. أحمد محمد أبو عوض
2944 مشاهدة
الطرق التربوية للداعية المسلم.
الحمد لله رب العالمين، وصلاة وسلاماً دائمين متلازمين على رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم، خيرُ من دعا، وخير من رَبى، وبعد :
من المعلوم أن رؤية الإنسان وكينونته وسلوكه أمور محكُومة بتنشئته وتربيته (رَبّ) الابن : وَليه وتعهده بما يغذيه وينميه ويؤدبه ويرقيه في مراتب التدين واكتساب مهاراته، وسبل دعوته - (دعا) بالشيء، دعواًً، ودعوة، ودعاء : طلب وتطلب إحضاره - لاختيار مواقفه، واستحضار أدواته في التعامل مع القضايا وتقويمها، والحكم عليها وفق دين الإسلام القويم شرائع وشعائر، عبادات ومعاملات .. إلخ.
فنحن حصاد تربيتنا، وعندما تتغير بنية التربية نتغير نحن أيضاً، ومن غير شك أيضاً أن كل أنواع التربية ونظمها ونظرياتها وفلسفاتها، تستند إلى عقائد "أيدلوجيات" وعلينا أن نرسخ ما يناسبنا وفق ديننا الحنيف كي لا يحدث ذلك "الفصام النكد".

■ وهذه العملية التربوية الدعوية الإسلامية لها خصائص وسمات، وعناصر وأطراف، وآليات ووسائل، وأهداف وغايات،فمن خصائصها أن :
● القرآن الكريم والسنة النبوية المصدر الأساس لها :
فتعّميق صلة القلوب بربها. عقيدة، وتوثيق عرى، علاقة العبد بخالقه. معرفة، وإيماناً، وحباً وطاعة، وسلوكه ومعاملته نحو نفسه وإخوانه والآخرين لن يتأتى إلا بجعل القرآن الكريم، والسنة النبوية الصحيحة (الرسول الأنموذج العملي، القدوة، كان خلقه القرآن) المصدر الأساس للتربية، فهما منهج الإصلاح والصلاح، ومحور الهداية والاهتداء للتي هي أقوم.
لقد دأب رسولنا محمد - صلى الله عليه وسلم - في منهاجه التربوي الدعوي على ترسيخ ذلك الارتباط بالقرآن وسنته الشريفة، يقول صلى الله عليه وسلم : (لقد جئتكم بها بيضاء نقية، لا تسألوهم عن شيء، فيخبروكم بحق، فتكذّبوا به، أو باطل فتصدقوا به، والذي نفسي بيده لو أن موسى كان حياً ما وسعه إلا أن يتبعني) [أخرجه أحمد، وابن أبي شيبة، والبزار، من حديث جابر، أن عمر، أتى النبي - صلى الله عليه وسلم - بكتاب، أصابه من بعض أهل الكتاب، فقرأه عليه، فغضب صلى الله عليه وسلم .. الحديث]، وقال صلى الله عليه وسلم : (فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ، وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل بدعة ضلالة)، [أبو داود والترمذي وقال حديث حسن صحيح من حديث العرباض بن سارية رضي الله عنه].
فالمصدرية الوحيدة، حينما تكون للقرآن والسنة، في المجال التربوي الدعوي، تضمن السلامة من كثير من الأمراض التربوية وعللها.

● ربانية :
تنقية وإخلاص القصد التربوي ترتكز على عملية إيقاظ الإيمان، وعلى اكتساب مستمر للخبرات الإيمانية التي تؤثر في الوجدان والسلوك، وعماد التربية الربانية هو القلب الحي الموصول بالله تبارك وتعالى، الموقن بلقائه وحسابه، الراجي رحمتَه، الخائف من عقابه .. إلخ، قال الحسن البصري، في علم الحديث : (لقد طلب أقوام هذا العلم، ما أردوا به الله وما عنده، فما زال بهم حتى أرادوا به الله وما عنده)، وقال سفيان الثوري : (كنا نطلب العلم للدنيا، فجرنا إلى الآخرة)، وعن معمر قال : (إن الرجل ليطلب العلم لغير الله، فيأبى عليه العلم، حتى يكون لله)، ولذلك فقد كان طلب الحديث عندهم، طلباً لتطبيقه أيضاً.

● شاملة متكاملة متوازنة، ومستمرة :
فالتربية الشاملة المتكاملة المتوازنة، والمستمرة نابعةٌ من تكامل منهج الإسلام في إمداد الإنسان المسلم بكل الجوانب اللازمة لاستمرار صلاح حياته، وكذلك نابعةٌ من إيماننا بشمول المنهج الإسلامي وتكامله وتوازنه، فلا يُرضى بالإسلام إلا شاملاً كاملاً، وكذلك تناسق التكوين واتزانه واستمراره .. معرفةً وتصورًا عقليًّا، وروحًا ووجدانًا قلبيًّا، وتصرفًا وسلوكًا حركيًّا.

● اعتماد منهج التكوين، دون منهج التلقين :
لم يكن الرسول - صلى الله عليه وسلم -، يعتمد شيئاً غير القرآن، وسنته المطهرة، باعتبارها تفسيراً له، وكان يوجه الصحابة إلى اكتشاف قدراتهم الذاتية، ومواهبهم الفطرية، وتنميتها بالعمل قائلاً : (اعملوا فكلٌ ميسرٌ لما خُلق له)، ويقرُّ المختلفين من أصحابه، على الاجتهاد، المصيب منهم والمخطئ، على السواء كما هو معلوم في حديث بني قريظة المشهور، مربياً إياهم ومشجعاً لهم على التزام العقلية الاجتهادية المبادرة وفق شروطها، وكثيراً ما حث ـ صلى الله عليه وسلم ـ أصحابه على إثارة السؤال أولاً، حتى إذا سُئلوا، أَعَمْلُوا فِكْرَهُم، محاولين التوصل إلى الإجابة، فإما أجابوا، وإما عجزوا، ويكونون حينئذ، قد تلقوا درساً في ضرورة التفكير الشخصي، والتنشيط العقلي، في الفهم والاستنباط، ثم يقرهم على جوابهم، أو يصحح لهم بإجابته - صلى الله عليه وسلم -، ونماذج هذا الأسلوب كثيرة جداً، منها قوله - صلى الله عليه وسلم - : (أتدرون ما الغيبة)؟ وقوله أيضاً : (أتدرون مَن المُفلس)؟ .. إلخ.

● إسنادها العمل ــ الفعل التربوي ـ لمرب ذو خصائص :
1- معرفية : وتشمل خلفية المربي المهنية وخبراته التربوية السابقة وفعاليته الدعوية والتربوية، وتشمل أيضًا اتساع ثقافة المربي وتنوعها ومعرفته للمسائل التي تقع خارج إطار تخصصه خاصة في المجالات الاجتماعية والأدبية، وتشمل أيضًا المعرفة الواسعة من المربي بالمتربي كمعرفة اسمه وبعض خصائصه ودراسته وهواياته وغيرها من المعلومات المفيدة عن المتربي.
2- أسلوبية : وتشمل مهارة المربي في استخدام الأساليب المباشرة وغير المباشرة في التربية والتعليم وقدرته على استخدام المقدمات والمداخل والأساليب التمهيدية عند نقل المعلومات والخبرات للمتربي.
3- وجدانية : وتشمل بعض الصفات التي يجب أن يتحلى بها المربي ليكون قدوة ومؤثراً في المتربي، وهي الإخلاص والعدل بين المتربين، والأمانة في التعامل معهم والجود بالوقت والمال والنفس والرحمة على الناس كافة وعلى المتربين أكثر.
4- اتصالية : وتشمل ثلاث خصال وهي المرونة والتي من خلالها يستطيع المربي تقدير المواقف والتعامل معه في حدود الاستطاعة، ثم التوازن الاتصالي وعناية المربي بحسن الخطاب والحوار مع المتربي، ثم القرب من المتربين والجلوس معهم واستقبالهم.

● التعلق بمنهج وسلوكيات التربية لا بشخوصها :
إنها قلوب تعيش في الأرض، لكنها تتغذى بنور السماء، وكان حضور الرسول - صلى الله عليه وسلم - في ذلك حضور المربي الذي يبين ويعمق ويربي ويصوغ نماذج حية تجسم الإسلام : (لا تُطْرُوني كما أطرت النصارى ابن مريم، فإنما أنا عبد، فقولوا عبد الله ورسوله).
ما صدر من عمر بن الخطاب، - رضي الله عنه - يوم وفاة النبي - صلى الله عليه وسلم - حيث قال : (والله ما مات رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، وليبعثنه الله، فليقطعن أيدي رجال وأرجلهم)، فقال أبو بكر - رضي الله عنه - : (أيها الحالف على رسلك !) فلما تكلم أبو بكر جلس عمر، فحمد الله، أبو بكر، وأثنى عليه، وقال : (ألا من كان يعبد محمداً، فإن محمداً قد مات، ومن كان يعبد الله، فإن الله حي لا يموت)، وقال : (إنك ميّتُُ وإنهم ميّتُون) (سورة الزمر : 30).

● اهتمامها بالقدوة، وتجسيد القيم السماوية في الفعل الإنساني للوصول للتي هي أقوم :
إنما يتحقق ذلك من خلال عزم البشر في العلم والتعلم، والتزكية والتربية، والعبادة والدعاء، والمجاهدة والاجتهاد، والصبر على البلاء، والوقاية من التدسية، واحتمال الشدائد، والثبات على الحق، والرجوع عن الباطل، وشيوع المناصحة في العلاقات الفردية، والشورى في الحكم، واعتماد الخبرة والتخصص في العلم، وممانعة الشهوات والرغائب، وعدم الخلط بين الأمنيات والإمكانيات في تحقيق الأهداف، وتنمية المهارات، وتحقيق الرؤية الإسلامية في مجالات الحياة، والدلالة بالفعل الملتزم بالشرع على واقعية القيم الإسلامية وإمكانية تجسيدها في حياة الناس، والعمل على اكتساب المهارات اللازمة لحمل هذه الأفكار، وترجمتها إلى أعمال وأفعال (راجع عمر عبيد حسنة في تقديمه لكتاب : "مهارات التربية الإسلامية" ـ العدد 106 من سلسلة كتاب الأمة الصادرة في قطر).

● التكوين المتدرج، والتخول بالموعظة :
منهج تربوي وتعليمي عام، ويطبق ـ وقتاً وعدداً ومنهاجاً وتفقهاً ودراية، وتعلماً وتعليماً .. إلخ، وفق نوعية ومراحل المدعوين، فقد سبق عن أبي وائل، شقيق بن سلمة، قال : (كان ابن مسعود - رضي الله عنه -، يذكرنا في كل خميس مرة فقال رجل : يا أبا عبدالرحمن، لوددت أنك ذكرتنا كل يوم، فقال : أما إنه يمنعني من ذلك، أني أكره أن أملكم، وإني أتخولكم بالموعظة، كما كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يتخولنا بها مخافة السآمة علينا).
قال عمر بن الخطاب، - رضي الله عنه - : (تفقهوا قبل أن تسودوا)، ومر علي بن أبي طالب، - رضي الله عنه - بقاص، أي واعظ، فقال له : (أتعرف الناسخ من المنسوخ ؟ قال : لا، قال : هلكت، وأهلكت)، وكان التعليم الذي قام به الصحابة، ذا مضمون تربوي مقصود.

● مراعاة الخصائص الذاتية (الفروق الفردية) لكل فرد محل التربية :
كان - صلى الله عليه وسلم - يراعي وينمي الخصائص الذاتية / الفردية لكل فرد من الصحابة، ولذلك كان جوابه يختلف كلما سُئل : (أي الأعمال أفضل ؟) مراعياً بذلك حال السائل وطبيعته، فيجيب مرة بقوله - صلى الله عليه وسلم - : (أفضل الأعمال، الإيمان بالله وحده، ثم الجهاد) إلى آخر الحديث، ويجيب مرة أخرى بقوله : (أفضل الأعمال، الصلاة في أول وقتها)، وكذلك : (أفضل الأعمال أن تدخل على أخيك المؤمن سروراً ..) الحديث .. إلخ، وينظر إلى عبدالله بن عمر، فيرى فيه أهلية لصلاة الليل، فيقول فيه : (نِعم الرجل عبدالله، لو كان يصلي من الليل)، وعندما يُسلم خالد بن الوليد، وهو قائد عسكري بطبعه، فيزكي فيه النبي - صلى الله عليه وسلم - هذه الموهبة، ويوجهها إلى خدمة الحق : (نِعمَ عبدُالله، خالد بن الوليد : سيف من سيوف الله)، ويقول في أبي عبيدة بن الجراح : (إن لكل أمة أميناً، وأن أميننا ـ أيتها الأمة ـ أبو عبيدة بن الجراح)، ويدعو - صلى الله عليه وسلم - لابن عباس قائلاً : (اللهم علّمه الحكمة، اللهمّ علمه الكتاب)، وقال - صلى الله عليه وسلم - : (أرحم أمتي بأمتي : أبو بكر، وأشدهم في أمر الله : عُمر، وأصدقهم حياءً : عثمان، وأقرؤهم لكتاب الله : أبيّ بن كعب، وأفرضهم : زيد بن ثابت، وأعلمهم بالحلال والحرام : معاذ بن جبل، ولكل أمة أمين، وأمين هذه الأمة: أبو عبيدة بن الجراح)، إلى غير ذلك من الأحاديث التي تضع الأسس للعناية بمواهب المدعوين، وتنمية خصائصهم الذاتية، واستمرارية معايشتهم، ودوام تربيتهم، وصقلهم.

● الاستفادة من مراجع تربوية أخرى :
إن اعتماد منابع أخرى للتربية، تساعد على فهم النصوص الشرعية، وفهم النفس الإنسانية، والمجتمع الإنساني، والواقع المتطور المتجدد .. إلخ، أمر غير منكور لكن ليس باعتبارها مصادر، ولكن فقط باعتبارها مراجع، تساعد على تنزيل الحقائق الإسلامية، المستفادة من النصوص الشرعية، في النفس والمجتمع.
أما التربية الوضعية، فتعتمد الفكر البشري في تربية الأفراد، باعتباره المنبع الأول للمفاهيم التربوية، سواء كان هذا الفكر ذوقاً صوفياً أو فهماً عقلياً، وإن كان ثمة من نصوص شرعية في هذه الوساطات، فلا تبلغ المتلقي في نسقها القرآني، أو الحديثي، فالمصدرية هاهنا إذن لا تكون للنصوص الشرعية، وإنما لإفهام المربين.
أما إخضاع المتربي، لتكوين تربوي ينتظم النصوص .. قرآناً وسنة، الواردة في هذا المفهوم وحثه على مساهمته الشخصية في مدارستها، وتنبيهه إلى معانيها العميقة، وربطه مباشرة بها، من مثل قوله - تعالى - : (ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق ولا يكونوا كالذين أُوتُوا الكتاب من قبل فطال عليهم الأمد فقست قلوبهم وكثير منهم فاسقون) (سورة الحديد : 16)، هذا فضلاً عن كون التربية المصدرية تربية شمولية، لأن الارتباط بالنصوص الشرعية لا يكون إلا كلياً، إذ بعضها يحيل على بعض، وبعضها يفسر بعضها الآخر، المصدرية لا تعني إلغاء المراجع، التي هي فهوم الناس للتدين، تصوراً وممارسة، ولكنها تعني الإبقاء عليها، في سياقها، المرجعي؛ حتى لا تكون لها أبداً السلطة المصدرية، ذات الطبيعة المطلقة، والتعبدية بمعناها المحض، بل تبقى باعتبارها مراجع، تتضمن تجارب دعوية، تفيد كأدوات إجرائية، لحسن الاستفادة من القرآن والسنة باعتبارهما مصدرين تربويين خاصة.

■ صفوة القول :
هذه إطلالة سريعة على بعض خصائص التربية الدعوية. إن ثمة علوما تُدرس، وأبحاثاً تُجرى، ودورات تُعقد، ونظريات تُنشر، وشركات تُنفذ، ومُعدات تُنجز، وميزانيات تُخصص، ومنح داخلية وخارجية تُرصد لضمان تفعيل وتطوير المناهج التربوية، وتعظيم كفاءتها في المنظومة التربوية والتعليمية، لكن ينبغي أن يكون كل هذا وذاك وفق كتاب ربنا وسنة نبينا صلى الله عليه وسلم، يقول ربنا جل شأنه : (وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحًا مِنْ أَمْرِنَا مَا كُنْتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلَا الْإِيمَانُ وَلَكِنْ جَعَلْنَاهُ نُورًا نَهْدِي بِهِ مَنْ نَشَاءُ مِنْ عِبَادِنَا وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ) (سورة الشورى : 52)، وصل اللهم وسلم على معلم الناس الهدى، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.
■ بتصرف يسير. فريد الأنصاري ــ التوحيد والوساطة في التربية الدعوية (جزأين)، سلسة كتاب الأمة العددين، 47، 48، (جمادي الأولى، والآخرة 1416هـ) قطر.
د. أحمد محمد أبو عوض.

عدد المشاركات في منهل الثقافة التربوية : 559