• ×

01:05 مساءً , الإثنين 3 صفر 1439 / 23 أكتوبر 2017

◄ خصوصية المعلمين .. أين هي ؟ رجاء.
لكل معلم بل ولكل إنسان خصوصيته وملكيته التي لا ينازعه عليها كائن من كان إلا أنني بت ألاحظ هذه الأيام أن خصوصية المعلمين أمست شائعة يتحكم فيها المسؤولين عن التعليم سواءً مدير المدرسة أو مدير التعليم أو أي مسؤول آخر في التعليم، ووقفة بسيطة معي اشرح لكم ما ارمي إليه.
من المعلوم والمسلم به أن دوام المدارس دوام صباحي مثله مثل بقية إدارات الدولة الحكومية إلا أنه بسبب سوء بعض المباني الحكومية (الأيلة للسقوط) فيتم جمع مدرستين في مدرسة واحدة بحيث تكون الأساسية في الصباح والمدرسة الأخرى المضمومة إلى الأساسية بعض الظهر وهنا اتساءل أين هي خصوصية اؤلئك المعلمين الذين فرض عليهم دوام بعد الظهر ؟ لما لا يتم تخييرهم في البقاء في مدارسهم أو نقلهم إلى مدارس أخرى يكون فيها الدوام صباحاً كما جرت به العادة في جميع الدوائر الحكومية والمدارس الأخرى ؟

■ والشق الثاني من الموضوع هو تلك المدارس التي تحتاج إلى ترميم ويستغرق هذا الترميم حوالي من أربعة إلى ستة اشهر ويتم تحويل معلميها إلى مدرسة مسائية تكون بجانب مدرستهم لكي يؤدوا عملهم متناسين أن هؤلاء المعلمين لديهم ارتباطات عائلية حيث أن لديهم أبناء وبنات يدرسون في مختلف المراحل التعليمية وأن على عاتقهم مهمة إعادتهم إلى المنزل بعد الانصراف. فكيف يمكن التوفيق بين عملهم وواجباتهم ومسؤولياتهم ؟
أين هي خصوصياتهم وحقوقهم كباقي زملائهم في المدارس الأخرى ؟
لما لا يخيرون بين البقاء في مدارسهم أو نقلهم إلى مدارس أخرى يكون فيها الدوام صباحي مثل بقية خلق الله ؟

■ أما الشق الثالث من خصوصية المعلمين فتلك الرسائل التي ترد إلى جوالات المعلمين من قبل إدارة التربية والتعليم حول محتويات ومناهج موجودة أصلاً في خبرات المعلمين السابقة واضرب مثالاً على تلك الرسائل التي تخترق خصوصية المعلمين ما ترسله الإدارة من رسائل دعائية حول برنامج القيم النبوية أو يوم الفلاح بمدارس الفلاح أو حفل المتقاعدين، فأنا أرى من وجهة نظري أن الجوال هو حق من حقوق المعلم وليس لأحد كائن من كان أن يخترق هذا الحق ويخترق خصوصية المعلم عن طريق بث رسائل دعائية على جواله، ختاماً أتمني للجميع أوقاتاً عامرة بذكر الله.

■ رجاء ارفعه إلى المسؤولين عن التربية والتعليم :
بمراعاة مصالح المعلمين وخصوصياتهم والحرص عليها وتقدير ظروفهم خاصة وأنهم قد كيفوا انفسهم على هذا النظام ومن الصعب تغييره في غمضة عين وانتباهتها.
 0  0  2265
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )