مقطوعات شعرية مهداة إلى جبل شدا بالباحة

د. محمد عبدالله الشدوي
1432/12/01 (06:01 صباحاً)
2905 مشاهدة
د. محمد عبدالله الشدوي.

عدد المشاركات : «51».

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
مقطوعات شعرية مهداة إلى جبل شدا بالباحة.
■ "شَدا : بفتح الشين المعجمة والدال المهملة بعدها ألف - هما شدوان جبلان :
1- شد الأعلى : فيه قرى، يسكنه بنو عبدالله من غامد والحنشا من بيضان من زهران.
2- شدا الأسفل : يسكنه بنو الحويرث من بني عبدالله من غامد، وفيه قرى وزراعة" .
شدا الشادي على شجرك=وثجَّ الماءُ من حَجَرِكْ
لِذا سُميتَ من قِدَمٍ=شدا فسموتَ من بطرِكْ
وجوُّكَ حالمٌ عَبِقٌ=لأنّ البُنَّ من ثمركْ
حضنتَ السُّحْبَ فاندلقَتْ=وذاب المُزْنُ من وطرِكْ

■ وقلت :
شدا شمختَ فكنتَ مرتفعًا=وعلى رباك الطيرُ قد صدحا
يردد الألحانَ في شجنٍ=وبكى حبيبًا للرُّبَى بَرِحَا
عجبًا لهذا الطير ! إنّ له=قلبًا يحب الإلفَ والمرحا
لكنه من بُعدِنا صغرت=في ناظريه الأرض ُ وانجرحا
لو يبصرُ الشدوانَ صاحبُهم=عادوا إليه لسُرَّ وانشرحا

■ وقلت :
ارقصي فخرًا (بِإِفْرِسْت) الجزيرة=شاركي يا روحُ في الأفراح طيرَه
واعرجي إن شئتِ فخرًا للثريا=وانثري نورًا على شيخِ العشيرةْ
ذا شدا خيرُ جبالِ الأرضِ أرضًا=وشموخًا وهواءً وذخيرةْ

■ وقلت :
جزيرةُ العُرْبِ دامتْ فخرَ كلِّ أبي=النفسُ هامت بأرضي والفؤادُ سُبي
وأنتَ يا جبلَ الشدوان ِ قد نشأتْ=روحي على سفحِكَ العالي وروحُ أبي
قد علمتنا النمورُ الرُّقْشُ حين عدَتْ=أن المنايا توازي سطوةَ العربي
• علاّمةِ الجزيرة حمد الجاسر ـ (المعجم الجغرافي للبلادِ السعوديّة - معجم مختصر - القسم الثاني - من (ر - ف) ص : 770).
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :