• ×

08:20 صباحًا , الإثنين 2 شوال 1438 / 26 يونيو 2017

◄ في التخطيط الإستراتيجي : الفرق بين (الرؤية ـ الرسالة).
■ الرؤية :
الرؤية هي : النتيجة النهائية التي تسعى شخصياُ لصنعها، يعني هو ما تود الوصول إليه. وهي كلمة عامة للأهداف.
■ الرؤية : مقصد وهدف تصل إليه، فعلى سبيل المثال : "رؤيتي أن أكون مديراً" وذلك شيء محدد ويجب أن ينتهي، فبعد أن تكون مديراً تكون قد أنهيت مهمتك. وهي وسيلة وليست غاية، كمية وليست نوعية.

■ تهتم الرؤية بتحديد التوجه المستقبلي للمنظمة, مثل تحديد :
• النوع (أو الشكل) الذي تريد المنظمة أن تتقمصه في المستقبل.
• احتياجات العملاء التي تسعى المنظمة إلى إشباعها في المستقبل.

■ الرسالة :
الرسالة تسمى غالباً المهمة أو الدور، وهي ما تود أن تسير عليه في الحياة، وتقول لشخص : "ما رسالتك في الحياة أو دورك في الحياة ؟" والرسالة دائماً تكون عن شيء عام وطريق دائم.
الرسالة غير محددة بهدف، فعلى سبيل المثال : "رسالتي أن أعلم الناس" فتلك غاية لا تنتهي.
الرسالة تسمية واسعة لأي نص موجه إلى فرد أو جماعة. وقد تكون الرسالة رسمية، وجادة في نغمتها، غير شخصية، أو تكون تعبيرًا ذاتيًا خاصًا، أو بين الأمرين.

■ على مستوى المنظمات ؛ تهتم الرسالة بتحديد التوجه الحالي للمنظمة, في :
1- الأعمال (أو الأنشطة) التي تؤديها المنظمة في الوقت الحاضر.
2- احتياجات العملاء التي تعمل المنظمة على إشباعها حالياً.

image روابط ذات صلة :
image قاعدة : لا مُشَاحَّة في الاصطلاح.
image قائمة : الروابط الإلكترونية على الشبكة العنكبوتية.
وثيقة مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية. أقسام مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية.
إدارة مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية. أعضاء مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية.

 0  1  5359
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:20 صباحًا الإثنين 2 شوال 1438 / 26 يونيو 2017.