• ×

07:01 مساءً , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

◄ نموذج تحضير درس في مادة التربية الفنية وفق إستراتيجية لعب الأدوار.
■ الأهداف التعليمية :
• أولاً : الأهداف المعرفية : نتوقع من التلميذ في نهاية الدرس أن :
1- يبين أهمية الماء للكائنات الحية.
2- يوضح دورة الماء في الطبيعة.
3- يعدد اثنين من مصادر الماء.
4- يذكر ثلاثة من استعمالات الماء للإنسان.
5- يوضح الواجب تجاه الماء.

• ثانيًا : الأهداف المهارية.
1 - يتقمص الدور المناسب له في العمل الموكل إليه.
2 - يعبِّر عن دوره التوعوي في المحافظة على الماء.
3 ـ يعبر بالرسم عن الماء.

• ثالثًا : الأهداف الوجدانية.
1- يعبر عن رأيه في الإسراف.
2- يحافظ على الماء ولا يسرف فيه لقوله تعالى (إن المبذرين كانوا إخوان الشياطين).

● خطوات الدرس :
• التهيئة والتمهيد للدرس :
1- عرض الدرس بواسطة الحاسب الآلي.
2 - المشهد التمثيلي.

• تهيئة المكان :
التأكد من الصوتيات والإضاءة والمؤثرات الأخرى .

● خطوات الدرس : توزيع الأدوار.
1 - تحديد الأدوار المطلوب أداؤها.
2 - توصيف الأدوار للمشاركين.
3 - التشاور مع طلاب المجموعة في اختيار الدور المناسب لكل واحد منهم.
4 - تحديد مجموعة من الطلاب للملاحظة والتقويم.
(ملاحظة الأداء من حيث التعبير بالحركة واللفظ، ملاحظة صحة المعلومات).

● تمثيل الأدوار :
يقوم الطلاب المشاركون بأداء الأدوار التي اختاروها، ويقوم باقي الطلاب بدور المشاهدين (الملاحظين).

● التلخيص والاستخلاص :
• بعد انتهاء الطلاب من أدوارهم يتم الآتي :
يسأل المعلم كل طالب عن رأيه في أدائه (تقويم ذاتي).
سؤال الطلاب المشاهدين عن رأيهم في أداء زملائهم (تقويم بالأقران).
يوجه المعلم الطلاب إلى معالجة القصور.
استخلاص العناصر المستفادة من الدرس.

● المتابعة والتقويم :
• يوجه المعلم بعض الأسئلة على الطلاب في مادة الدرس مثل :
س : بعد مشاهدتك للمشهد ، ما هو عنوان درسنا اليوم ؟
س : وضح دورة الماء في الطبيعة ؟
س : ما هي مصادر الماء الوارد ذكرها في المشهد ؟
س : ما أهمية الماء للكائنات الحية ؟
س : أذكر ثلاثة من استعمالات الإنسان للماء ؟
س : ما واجبنا نحو الماء ؟
س : ماذا يسبب الإسراف في المياه ؟
س : ماذا يفعل المسلمون إذا قلت الأمطار و جفت الأرض ؟

● الوسائل والأنشطة :
• إضافة إلى الوسائل (التقليدية) ما يلي :
1- بعض الصور لشخصيات الدرس.
2- توفير متطلبات التنفيذ (صور لمصادر الماء, صورة دورة الماء في الطبيعة صورة لأرض خضراء، وأخرى جافة).
3- عرض بواسطة الحاسب عن الدرس.
4ـ إعداد قصة هادفة عن الدرس.

● أساليب التقويم :
• تقويم فردي ذاتي.
• تقويم جماعي من الطلاب المشاهدين.
• استخدام بطاقات ملاحظة لقياس الجانبين المهاري والوجداني.

● مشهد للإنسان والنبات وهيئة رعاية الحيوان :
النبات : لقد شعرت بالعطش وها هي أغصاني بدأت تجف أريد الماء أريد الماء.
هيئة رعاية الحيوان : أين ذهب الماء لماذا لم يحضر الحيوانات تريد أن تشرب ؟
الإنسان : حقاً الماء سر الحياة، الماء قادم، أيها الماء أيها الماء، أين كنت ؟
النبات : تأخرت كثيراً.
الإنسان : لماذا لا تنزل عندنا حتى نستفيد منك.
الماء : لن أنزل عندكم مرة أخرى.
النبات : لماذا ؟
الماء : لن انزل عندكم مرة أخرى ؟
الجميع : هيا بنا نعرض شكوانا على الحاكم.
يذهب الجميع إلى الحاكم في مجلسه (يهيئ مجلس للحاكم، وحوله بعض الحاشية، ويستقبلهم الحاجب).
الجميع : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الحاجب : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
الجميع : نريد الدخول على الحاكم.
الحاجب : حسنا حسنا.
الحاجب : أيها الحاكم هناك من يريد الدخول إليك.
الحاكم : حسنا دعهم يدخلوا.
الحاجب : تفضلوا.
الإنسان : أيها الحاكم جئنا نعرض شكوانا عليك لتنصفنا من الماء.
الحاكم : خيرا إن شاء الله ما هي الشكوى.
النبات : أيها الحاكم نحن النباتات في حاجة إلى الماء فقد بدأنا نشكو العطش وأغصاننا بدأت تجف لعدم وجود الماء.
هيئة رعاية الحيوان : نعم أيها الحاكم ولعدم وجود الماء لم تجد الحيوانات الشراب والطعام وهذا يعرض حياتها للخطر.
الحاكم : وما هي شكوتك يا إنسان ضد الماء ؟
الإنسان : أيها الحاكم أن ثلاثة أرباع جسمي مؤلف من الماء وهو مصدر غذاء لي وبه نغتسل ونتطهر ونشرب وهو طريق مواصلات وفيه نبحر ونسبح متنزهين وقد حرمنا الماء من كل هذه النعم.
الحاكم : ما قولك أيها الماء ؟
الماء : نعم أيها الحاكم فكل ما قيل صحيح ، فأنا أساس الحياة للكائنات الحية ، وقد ورد ذلك في القرآن الكريم قال تعالى : (أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا ۖ وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ ۖ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ) (الأنبياء : 30) وأنا أغطي ثلثي الأرض ولي دورة كاملة حتى ينزل المطر من السماء، حيث تسقط أشعة الشمس على مياه البحر، فيتبخر الماء، ويصعد إلى السماء ويتكون السحاب، ثم يتكثف فينزل المطر بإذن الله، فتنساب المياه إلى الأنهار والبحار، أو تتسرب إلى باطن الأرض فيحصل الإنسان على حاجته من الماء من عدة مصادر.
الحاكم : وما هي هذه المصادر ؟
الماء : ها هم أيها الحاكم قد جاءوا معي؛ ليتحدثوا بأنفسهم.
الحاكم : ماذا لديكم ؟
المطر : أنا اسقط من السماء كقطرات، وأتجمع وراء السدود أو انساب في باطن الأرض.
البحر : أنا البحر ملئ بالمياه ولكن الإنسان لا يستطيع أن يشرب مني فأنا كثير الملوحة لذلك يقوم على تحليتي في أضخم محطات للتحلية ليفصل الملح عن الماء ثم يشربني مثل محطة التحلية بجدة وينبع.
النهر : أنا النهر أحد مصادر الماء، ومائي عذب، وأنا عكس البحر.
الآبار : عندما تسقط الأمطار تنساب المياه إلى باطن الأرض، فيخرجني الإنسان بالآلات ويعمل على تعقيمي قبل أن يشربني.
الحاكم : إذن لماذا أيها الماء تمنع نفسك من الحضور إليهم بعد معرفتك بأهميتك لديهم واعترافهم بحقوقك ؟
الماء : الإنسان هو السبب ؟
الإنسان : أنا السبب ؟ لماذا ؟
الماء : نعم فأنا أتضرر بسبب إهمالهم، وقد جلبت معي الأدلة.
الحاكم : ما الأدلة ؟
الماء : انظروا إلى هذه الصور المعروضة التي توضح تدفق النفط الى البحر وقد أصبحت الأسماك عاجزة عن العوم وهنا الشاطئ ملئ بالنفايات وهنا البحر ملي بالرغوة الناشئة عن تسرب المنظفات بسبب ذلك امتنعت عن الحضور وجفت الينابيع وامتنع المطر عن النزول كعقاب من الله لعدم محافظة الإنسان علي وعدم شكره لنعم الله وارتكابه للمعاصي.
الحاكم : بعد إن سمعت جميع الأطراف حكمت بما يلي :
• أولا : على الإنسان إن يتوب إلى الله ويستغفره، وأن يحافظ على الماء، ولا يسرف في استخدامه فهو نعمة من نعم الله، وثروة غالية وأن يصلي صلاة الاستسقاء حتى ينزل المطر، ويعم الخير أرجاء الوطن.
• ثانيا : على الماء أن يتواجد حتى تستفيد منه الكائنات الحية، قضيت الجلسة.
■ الجميع : يحيا العدل يحيا العدل.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
إعداد الأستاذ مشهور محمد علي الأنصاري ـ مدرسة أبو بكر الرازي الابتدائية.
إشراف : د. أحمد بن عبدالغفور الأنديجاني ـ تحكيم عضو فريق مشروع استراتيجيات التدريس (د. محمد المسعري).

 0  0  18584
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:01 مساءً الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.