• ×

11:54 مساءً , السبت 17 ربيع الثاني 1441 / 14 ديسمبر 2019


المناهج الدراسية : نواتج التعلم.
هناك حراك مهني رفيع المستوى على كافة الأصعدة من مقام وزارة التعليم إلى جميع المعنيين عن البناء النفسي والعلمي والتربوي للبنات المجتمع، ولا يتأتى ذلك إلا بالإيمان التام بالهدف والمشاركة الفاعلة في تحقيق الغايات لبلوغ المقاصد.
إن الإضافة وملء الوعاء الفكري والعلمي والنفسي لطلابنا يحتاج منا المضي قدمًا بمواكبة المستجدات العالمية والاستفادة من النظريات التربوية الحديثة حيث تعد نواتج التعلم بأنها هي كل ما يستوعبه المتعلم من مهارات ومعارف واتجاهات وقيم ومبادئ، نتيجة لما مر به من خبرات تربوية معينة أو دراسة لمنهج دراسي معين، والجدير بالذكر بأن نواتج التعلم هي بعض الأهداف الرئيسية للمواد الدراسية بعد العمل على تحقيقها بالإضافة إلى مخططات المدرسة والمعلم لإعطاء التعلمين مهارات ومعارف ومبادئ وقيم، عن طريق ممارسة العديد من الأنشطة الصيفية والغير صيفية، من خلال استخدام مصادر المعرفة بمختلف أنواعها.
كما أن نواتج التعلم هي المنتج النهائي للعام الدراسي، الذي يظهر على هيئة متعلمين يملكون العديد من قدرات المهارات والمعرفة والاتجاهات والقيم والمبادئ، ويتبعون طريق معين بناء على ما اكتسبوه عند تنفيذ خريطة التعلم.

■ كيفية تحديد نواتج التعلم :
حتى يتم تحديد نواتج التعلم علينا باتباع الآتي :
• أولاً : تحديد الأهداف الرئيسية والفرعية للمادة الدراسية.
• ثانياً : تحديد الأهداف التي يرغب بها المعلم والمدرسة لتحقيق نواتج التعلم.
• ثالثاً : تحديد مناهج المفاهيم والمهارات والاتجاهات التي من الضروري أن يكتسبها المتعلم.

■ التقويم :
هي الطريقة الوحيدة التي تستخدم في التأكد من تحقيق الأهداف وتحديد الضعف والقوة في الأداء، حتى يحقق التقويم الهدف من استخدامه من الضروري استخدام أسلوب التقويم المناسب لكل من ناتج التعلم، فئات المتعلمين، الموضوعات، فالعمل بطريقة التقويم الجديدة التي تعطي نتائج صادقة ومعبرة للغاية، يقوم المعلم من خلالها بتمعن في نواتج التعلم التي قد حققت، فالتقويم هو الوسيلة الوحيدة لتعرف على مدى نجح المدرسة على تحقيق نواتج التعلم المستهدفة، كما يذكر في عمود التقييم وسيلة التقييم التي من المفروض استخدامها لكل ناتج من نواتج العمل.

من كل ما سبق نجد أن هناك توجه صادق نحو تحسين نواتج التعلم وذلك من خلال التحرك السريع من الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكه المكرمة متمثلة في تبني سعادة المدير العام والمساعد للشؤون التعليمية ومدير إدارة الإشراف التربوي ومديري المكاتب التعليمية والمشرفين التربويين وقادة المدارس والمعلمين لهذا المشروع الوطني .. والذي نسال الله التوفيق والسداد.
 0  0  837