▼ جديد المقالات :

لستُ الملامة يا أَلمْ : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (الثقافة...

في التوقيعات الإنسانية : يا لها من رحلة. تبدأ من ظهر الأب إلى بطن الأم .. ومن...

متى نرتقي .. عند اختلافنا حول المتغيرات ؟ متى نرتقي .. ونبتعد عن الخلاف...

في الشريعة الإسلامية : حكم الدعاء على الظالم. اجتمع العلماء على أن الدعاء على...

في علم الأحياء : زهرة المغنوليا أو المغنولية ــ الاستخدامات العلمية. عن...

نحو بيئة آمنة «1». لماذا لا تتضافر جهود الإدارة التعليمية والأمارة ومراكز...

ما الفائدة التي تعود عليك مستقبلا من المسألة الحسابية ؟ ■ قال أحد الحكماء :...

دور المعلم وفق التطور التكنولوجي. تعتبر التربية أداة صناعة الإنسان، فهي تأهله...

لقاء مع الأستاذ طارق يسن الطاهر : مشرف تربوي. ■ البطاقة الشخصية : • الاسم :...

عثمان بن عفان : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (ثقافة التراجم :...

في الثقافة الخاصة : نمو العقل. ■ أقوال في نمو العقل : 1 - قال مصطفى السباعي...

التشجيع الصفي : كيف أساعد الطلاب على المحافظة على إيجابيتهم وَتَرْكِيزُهُمْ ؟...

نعمة الدفء واللباس والأثاث والأمان. قال الله ﷻ : ﴿ألم تر أن الله يزجي سحابا ثم...

الصحة النفسية : الاضطرابات النفسية ــ الوسواس. دخلت المواضئ لأتوضأ، فرأيت...

ارتباط الحدث بالجو النفسي للشخصية : "قراءة في رواية موسم الهجرة إلى الشمال"....

في العلاقات الإنسانية : كسر الحواجز ووضع الحلول. ■ كيف تخرج الدجاجة من الزجاجة...

المذكرة التفسيرية والقواعد التنفيذية للائحة تقويم الطالب : القاعدة ــ 12 /...

إبداع معلم القرن الحادي والعشرين في عصر الانترنت. إننا نعيش في القرن الحادي...

التنافس على الدنيا والآخرة. إذا نافسكَ الناس على الدنيا .. أتركها لهم ! وإن...

يا مراكب الأحزان أما آن أوان غرقك. وحين نطلق الضحكات أو مجرد أن نفكر في ذلك أو...

رددي يا دموع : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (الثقافة الصحية :...

قدرات التفكير المبدع الأربع. ■ أجمع العلماء الذين بحثوا في الإبداع وأسسه...

المسجد الحرام في العصر النبوي. كان المطاف (الصحن) الذي يحيط بالكعبة...

الفرق بين العقاب والعذاب. الفرق بينهما أن الأول يقتضي بظاهره الجزاء على فعله...

المذكرة التفسيرية والقواعد التنفيذية للائحة تقويم الطالب : القاعدة ــ 12 /...

‏من روائع الدعاء. قيل لأعرابيّ : أتُحْسِنُ الدُّعاء ؟ ‏فقال : أجل. ‏فقيل له...

شيرخان : الملك المسلم العادل. ■ هل تعرف شيرخان الشرير ؟ يعلمون أولادنا ببرامج...

ما أهم النصائح العلمية في مهنة المحاماة ؟ يُقصد بمهنة المحاماة في نظام...

الفرق بين : حرفي الضاد (ض) والظاء (ظ) كتابةً ونطقاً. يخلط كثير...

السلوك التنظيمي الإداري «3». ■ دور البيئة في الإدراك. تحتوي البيئة على مثيرات...

قصة : إنسان القرن الواحد والعشرين «4». ارتميت في أحضان جدّي ذات ليلة مقمرة،...

قراءة في ديوان "مسرى الأشواق" للشاعرة فاطمة قيسر ــ عندما تتحول القصائد لعقد...

مسؤوليات المبتعث السعودي. ■ وفق ضوابط الابتعاث العامة المدونة في الموقع...

في التوقيعات الأدبية : من ذاكرتي «29». ■ تقديرك لوجهة نظر الآخر .. علامة...

علم النفس المهني : التوجيه المهني ــ الاختيار المهني. علم النفس المهني فرع...

مبادئ ومرجعيات تخطيط الدرس. ■ عند التخطيط للدرس ينبغي أن وضع النقاط التالية...

التدين الشكلي : مفهومه ومظاهره وأضراره. التدين : مأخوذ من الدين، والدين: هو...

في التقويم التربوي : النتائج الفردية أم الجماعية

مبروك جمعان الزهراني

1775 مشاهدة

في التقويم التربوي : النتائج الفردية أم الجماعية.
ظهرت نتائج الاختبارات الدولية في العلوم والرياضيات منذ فترة وكانت صادمة للوسط التعليمي وكتب حولها الكتاب وتناولها المهتمون بالتحليل والتفسير.
ولسنا هنا بصدد ذكر مسببات إخفاق طلابنا في هذه الاختبارات فقد تناولها المختصون بالنقد والتوجيه. بل لطرح مجموعة من التساؤلات، لعلنا نجد الإجابة عليها من القراء الكرام.
كانت النتائج في عام 2011 مخيبة للآمال، وبعد أربعة أعوام (أي في عام 2015) كانت أسوء. فلماذا لم يكن هناك خطط لمعالجة هذا الإخفاق خلال أربعة أعوام، وإذا كان هناك خطط فأين هي ومن المخطط وما أوجه القصور في تخطيطه لكي نأخذ منها العبرة في المستقبل.
تم تغيير المناهج قبل اختبار عام 2011 وربما ذكر البعض أن إخفاقنا في ذلك الوقت من أسبابه عدم تمكننا من المناهج فهي حديثة في ذلك الوقت، أما في نتائج الاختبارات الأخيرة فلدينا أمران واضحان هما أن المناهج لم تسهم في تطور نتائج طلابنا وأنها لم تكن من أهم أسباب إخفاقنا فقبل وبعد التغيير لم نتحسن.
نعود للعنوان ونسأل أنفسنا : لماذا النتائج الفردية لطلابنا جيدة والنتائج الجماعية في ذيل القائمة ؟
وهل المهم عند الوزارة النتائج الفردية التي يشيدون بها أم النتائج الجماعية التي نادراً ما يصرحون بها ؟
من المسلم به أن هذه النتائج لا تعني أن تعليمنا فاشل وأننا لا ندرس طلبنا العلوم والرياضيات بشكل صحيح، ولكنها تقدم مؤشرات على أن هناك خلل في جانب أو أكثر في تدريس هاتان المادتان.
هناك عوامل ساهمت في نجاح طلابنا في الاختبارات الفردية، وهذه العوامل غير متوفرة في الاختبارات الجماعية، الدراسات العلمية والأبحاث التربوية قادرة على كشفها.
لنأخذ العبرة من الماضي ونستعد للمستقبل ونبني خطط واضحة تسهم بإذن الله في تحسن نتائج طلابنا، وأن لا نكرر أخطاء الماضي ونرمي بالتهم جزافاً.


مبروك جمعان الزهراني.