علم الفرائض ــ المِيرَاثَ : (لغة ــ اصطلاحًا)

قسم : الثقافة العلمية.
2389 مشاهدة
علم الفرائض ــ المِيرَاثَ : (لغة ــ اصطلاحًا).
■ تعريف علم الفرائض (لغة ــ اصطلاحًا).
● وفق الملتقى الفقهي :
أمَّا لغةً : الفرائض جمع فريضة؛ وهي المقدَّرة, والفرض : التّقدير, من حدّ ضرب قال الله تعالى {نصيبا مفروضا}(1) أي : مقدَّرا, فالفرائض : الأنصباء المقدَّرة المسماة لأصحابها؛ مأخوذة من قول الله تعالى في آية المواريث {فريضة من الله}(2) (3).

● وللفرض في اللغة عدَّة معانٍ, منها :
♦ الأوَّل : الحزُّ, ومنه فرض القوس؛ وهو الحزّ الذي في طرفه حيث يوضع الوتر؛ ليثبت فيه ويلزمه ولا يزول(4).
♦ الثَّاني : القطع : يقال فرضت لفلان كذا, أي : قطعت له شيئا من المال(5).
♦ الثَّالث : التقدير, ومنه قوله تعالى : فنصف ما فرضتم(6).
♦ الرّابع : الإنزال، ومنه قوله تعالى : إنّ الذي فرض عليك القرآن لرادّك إلى معاد(7).
♦ الخامس : التبيين, ومنه قوله تعالى : قد فرض الله لكم تحلّة أيمانكم(8).
♦ السادس : الإحلال, ومنه قوله تعالى : ما كان على النّبيّ من حرج فيما فرض الله له(9). أي: أحلّ الله له(10).

● وأمَّا اصطلاحًا : فلقد عرِّف علم الفرائض اصطلاحًا بعدَّة تعريفات؛ نذكر منها ثلاثة :
♦ الأوَّل : عرَّفه الجرجاني بأنَّه : علم يعرف به كيفية توزيع التركة على مستحقيها(11).
♦ الثَّاني : هو فقه المواريث وما ضمّ إليه من حسابها(12).
♦ الثَّالث : هو علم يعرف به من يرث ومن لا يرث ومقدار ما لكل وارث(13).
ولعلّ التّعريف الأخير هو أحسن هذه التّعريفات, وفي ذلك يقول الشيخ صالح الفوزان : وممَّا تقدَّم يتبيَّن لنا أنّ أحسن هذه التَّعاريف هو التَّعريف الأخير؛ لأنّه جامع مانع؛ حيث ينطبق على أقسام المعرَّف, ويمنع من دخول غيرها معها(14).

فإن قال قائل : لماذا سمِّيت مسائل هذا الفنّ بالفرائض؛ مع أنّ فيها مسائل تعصيب ؟!
قلنا : سميت بذلك من باب تغليب ما في هذا الفنّ من مسائل الفرائض؛ على ما فيه من مسائل التَّعصيب؛ وسمّي الكلّ فرائض؛ وجعلت لقبًا لهذا الفنّ(15).
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1 ـ سورة النساء : 7.
2 ـ سورة النساء : 11.
3 ـ طلبة الطلبة 170.
4 ـ فتح الباري لابن حجر العسقلاني 12/3.
5 ـ المصدر السَّابق.
6 ـ سورة البقرة : 237.
7 ـ سورة القصص : 85.
8 ـ سورة التحريم : 2.
9 ـ سورة الأحزاب : 38.
10 ـ ينظر هذه المعاني في : التحقيقات المرضية في المباحث الفرضيَّة للشيخ صالح الفوزان 12.
11 ـ التعريفات للجرجاني 166.
12 ـ التحقيقات المرضية في المباحث الفرضيَّة 13.
13 ـ الشرح الكبير للدردير 4/456.
14 ـ التحقيقات المرضية في المباحث الفرضيَّة 13.
15 ـ المصدر السّابق, بالتّصرّف.

image المواد العلمية : علم (الفرائض ــ المِيرَاثَ).
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :