الجُنَاح في اللغة ــ القرآن الكريم

قسم : الثقافة الشرعية.
2388 مشاهدة
الجُنَاح في اللغة ــ القرآن الكريم.
■ الجُنَاح في اللغة العربية : الميْل إلى الإثم والجناية والجُرم [مقاييس اللغة، النهاية، اللسان (ج ن ح)].

■ الجُنَاح في القرآن الكريم :
تكرَّر ذكر الجُنَاح في مواضع كثيرة من كتاب الله الحكيم، ومن ذلك الآيات التالية :
• {لَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَنْ تَدْخُلُوا بُيُوتًا غَيْرَ مَسْكُونَةٍ فِيهَا مَتَاعٌ لَكُمْ} النور/29.
• {وَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ فِيمَا أَخْطَأْتُمْ بِهِ وَلَكِنْ مَا تَعَمَّدَتْ قُلُوبُكُمْ} الأحزاب/5.

أول ما يلاحظ في الاستعمال القرآني لهذه الكلمة أنها وردت منفية في جميع مواضعها "24 موضعًا"، وهذا يعنى الإباحة لكل ما ذُكِرَ في تلك المواضع، فنفى الجُنَاح تخييرٌ بين الفعل والترك [البحر المحيط 1/457، الكشاف 1/324].

ومعنى الجُنَاح حيثما وقع في القرآن : المَيْل إلى الإثم، كما في اشتقاقه في اللغة؛ إذ هو مشتقٌّ من "جَنَحَ" أي مال [مفردات الأصفهاني (ج ن ح)]. ولكن الاستعمال القرآني للفظ يجعله أعمَّ من الإثم؛ لأن الإثم يقتضى العقاب، أمَّا الجناح فيُستعمَل فيما يقتضى العقاب وفيما يقتضى الزجر دون العقاب [البحر المحيط 2/94].

■ والملامح الدلالية المميزة للجناح كما يستفاد من الآيات التي ورد فيها :
1- عموم معناه، فهو أعم من الإثم والذنب .. وغيرهما؛ لأن الجناح قد يقتضى العقاب، أو ما دون العقاب كالزجر.
2- فيه معنى الميل إلى المعصية وإن لم يقع فيها.
3- كما يُلاحَظ أنه استعمل منفيًّا في جميع مواضعه من القرآن، وهذا يعنى التخيير بين الفعل والترك.
■ موقع الدكتور : محمد داود.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :