• ×

01:05 مساءً , الإثنين 13 صفر 1440 / 22 أكتوبر 2018



◄ نفسك بين الهدم والبناء.
اجعله عنوان لمحاضرتك الشخصية. حاضر نفسك باستمرار بهذه المحاضرة النفسية، فلن تجد أفضل منك كي تحاضر من هو أنت، لا تنسى أن تناقشها أثناء محاضرتك وتسألها أين هي الآن ؟ في الهدم أم في البناء ؟
اترك لنفسك الفرصة لتعبر عن حالها بمصداقية إذا وجدتها تكذب عما تعرفه أنت عنها فاعلم أنك في مرحلة هدم. وإذا وجدتها تصدق معك بما تعرفه عنها فاعلم أنها في مرحلة بناء.
فالكذب هدم ثم هدم ثم خسارة والصدق بناء ثم بناء ثم سعادة ونجاة.
نفسك إذا كانت بالصورة الأولى تكذب عليك فاصرخ فيها وقل لها كفى.
وإذا كانت بالصورة الثانية تصدق وتتحرى الصدق معك فاحمد ربك وارفع رأسك واثبت على صدقك واجتهد أن تحافظ على ما أنت عليه. وثق أن الله بفضل الصدق سيكرمك كرما لا عدّ له ولا حدّ.
 0  0  1601
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:05 مساءً الإثنين 13 صفر 1440 / 22 أكتوبر 2018.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.