• ×

03:20 مساءً , الثلاثاء 3 شوال 1438 / 27 يونيو 2017

◄ تعامل المربي مع خطأ الطفل يجب أن ينتهي بانتهاء العلاج أي بانتهاء الموقف كاملاً، فالربط بين أخطاء الطفل اللاحقة بالخطأ الأول أمر غير منطقي، وليس هذا مع الطفل فحسب بل مع الناس جميعاً، فقد يندم المخطئ على خطأ ارتكبه، وقد يتوب العاصي عن ذنب وقع فيه فلا ينبغي وضع ذلك في الحسبان وفي خلفية الذاكرة عند التعامل مع هذا الإنسان فيما بعد.
وبعض المربين يفعل ذلك للأسف مع الأطفال ونحن نحذر من هذا الأسلوب البغيض في التعامل مع الأطفال حيث يجب التعامل مع الطفل بشكل آني (أي الآن) وفصل الموقف السابق عن الموقف اللاحق والذي مرَّ عليه شهور أو سنوات حتى لا يعقب ذلك التعميم السيئ فيعتقد المربي أن لا أمل في علاج هذا الطفل وتقويمه وبالتالي يُصاب الطفل بالإحباط إن حاول تعديل سلوكه أو يزداد تمرده وانفلاته لِيَقِينه بأن محاولاته السابقة للتعديل لم تلقَ قبولا بسبب ما سبقها من مواقف.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من كتاب (كيف تكون أحسن مربي في العالم) محمد سعيد مرسي.
وثيقة مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية. أقسام مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية.
إدارة مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية. أعضاء مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية.

 0  0  2817
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:20 مساءً الثلاثاء 3 شوال 1438 / 27 يونيو 2017.