• ×

05:25 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

◄ ماذا نعني بالشخصية ؟
يحدد بعض الباحثين الشخصية على أنها مجموعة الصفات الجسمية والعقلية والانفعالية والاجتماعية التي تظهر في العلاقات الاجتماعية لفرد بعينه وتميزه عن غيره.

● لماذا الاهتمام بالشخصية ؟
بسبب الوقع العالمي المنكوس حيث بان الإنسان يعيش غريبا معزولا عن أعماق ذاته ويحيا مقهورا من اجل الوسط المادي الذي يعش فيه.
إن خلاص الإنسانية الأكبر لن يكون إلا بالنمو الروحي والعقلي للإنسان وتحسين ذاته وإدارتها على نحو أفضل .
إن تنمية الشخصية لا يحتاج إلى مال ولا إمكانيات ولا فكر معقد وإنما الحاجة تكمن في الإرادة الصلبة والعزيمة القوية.
تعلمنا تجاربي الشخصية السابقة إن أفضل طريقة لمواجهة الخارج وضغوطه الصعبة هي تدعيم الداخل وإصلاح الذات واكتساب عادات جديدة ثم يأتي بعد ذلك النصر والتمكين.

● شروط تنمية الشخصية :
1. لا تنسى هدفك الأسمى.
نقصد بذلك الهدف الأعلى الذي يسمو فوق المصالح المادية والغايات الدنيوية ولا يواجه المسلم مشكلة في تحديد الهدف الأكبر في وجوده ولكن المشكلة تكمن في الغرق في تفاصيل الحياة وتعقيداتها وبالتالي يصبح إحساسنا وشعورنا ضعيفا رتيبا مما يجعل توليده للطاقة التغيرية لا تصل إلى المستوى المجدي لتنمية الذات.

2. القناعة بضرورة التغيير.
يظن كثير من الناس أن وضعه الحالي جيد ومقبول أو انه ليس سوى الاسوأ على كل حال وبعضهم يعتقد أن ظروفه سيئة وإمكاناته محدودة ولذلك فان ما هو فيه لا يمكن تغييره ! والحقيقة أن المرء حين يتطلع إلى التفوق على ذاته والتغلب على الصعاب من أمامه سوف يجد أن إمكانات التحسين أمامه مفتوحة مهما كانت ظروفه.

3. الشعور بالمسؤولية.
حين يشعر الإنسان بجسامة الأمانة المنوطة به تنفتح له أفاق لا حدود لها للمبادرة للقيام بشي ما يجب أن يضع نصب عينيه اللحظة التي سيقف فيها بين يدي الله عز وجل فيسأله عما كان منه أن علينا أن نوقن أن التقزم الذي نراه اليوم في كثير من الناس ما هو إلا وليد تبلد الإحساس بالمسؤولية عن أي شي.

4. الإرادة الصلبة والعزيمة القوية.
وهي شرط لكل تغيير بل وشرط لكل ثبات واستقامة وفي هذا السياق فن (الرياضي) يعطينا نموذجا رائعاً في إرادة الاستمرار فهو يتدرب لاكتساب اللياقة والقوة في عضلاته وحتى لا يحدث الترهل فان عليه مواصلة التدريب وهكذا فان تنمية الشخصية ما هي إلا استمرار في اكتساب عادات جديدة وحميدة.

■ الوصايا الصغرى لتنمية الشخصية :
يجب أن تكون لدينا مجموعة من الوصايا الصغرى تحدد طريقة مسارنا في حركتنا اليومية وهي بمثابة مبادئ ثابتة :
• اسع لمرضاة الله.
• استحضر البيئة الصالحة في عمل المباح.
• لا تجادل في خصوصياتك.
• النجاح في المنزل أولاً.
• حافظ على لياقتك البدنية ولا تترك عادة الرياضة مهما كانت الظروف.
• لا تساوم على شرفك أو كرامتك.
• استمع للطرفين قبل إصدار الحكم.
• تعود استشارة أهل الخبرة.
• دافع عن إخوانك الغائبين.
• سهل نجاح مرءوسيك.
• ليكن لك دائماً أهداف مرحلية قصيرة.
• وفر شيئاً من دخلك للطوارئ.
• اخضع دوافعك لمبادئك.
• طور مهارة كل عام.

 0  0  2921
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:25 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.