التربية العسكرية : الأساليب التربوية الشرعية ــ بحث علمي (قائمة المباحث)

د. أحمد محمد أبو عوض
1440/11/01 (06:01 صباحاً)
1192 مشاهدة
د. أحمد محمد أبو عوض.

عدد المشاركات : «602».

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
التربية العسكرية : الأساليب التربوية الشرعية ــ بحث علمي (قائمة المباحث).
■ الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه والمهتدين .. وبعد :
فإن الهدف من هذا المقال هو بيان الأساليب التعليمية المستنبطة من تراجم الإمام البخاري على كتاب العلم في صحيح البخاري والتي توضح السبق التربوي الإبداعي من حيث المضمون والممارسة في منهج التربية الإسلامية الشرعية على نظريات التربية الحديثة والمعاصرة من جانب ومن جانب آخر لفت انتباه رجال التربية والتعليم إلى ضرورة البحث في مصادر التربية الإسلامية فهي غنية بالأساليب والقواعد التربوية الصالحة لكل زمان ومكان.
وقد بلغ عدد الأساليب التعليمية المستنبطة خمسة وعشرين أسلوباً، وسوف تجدها - عزيزي القارئ - بالملحق الثالث من هذا الموضوع المتسلسل (وللأمانة العلمية مع ذكر المرجع الأصلي للموضوع، بالإضافة إلى بعض نقاط الخبرة الذاتية (من فضل ربي).

■ فهذا المقال :
يوضح الأساليب التعليمية المستقاة من تراجم الإمام البخاري على أحاديث كتاب العلم في جامعه الصحيح الموسوم بــ: "الجامع الصحيح المسند من حديث رسول الله (وسننه وأيامه)".
ويعد الإمام البخاري من أبرز العلماء في مدرسة المحدثين، وكتابه من أصح مصادر التربية الإسلامية بعد القرآن الكريم، فقد وجد الباحث في دراسته لتراجم البخاري في كتاب العلم مادة علمية وإسهاماً علمياً تربوياً مفيدًا يدل على تنوع الأساليب التعليمية التي مارسها الرسول صلى الله عليه وسلم تربيته لأصحابه حيث ركز الإمام البخاري في تراجمه على اختيار عناوين الأبواب التي تدل على أسلوب تربوي متميز صالح للتطبيق في مجال التربية والتعليم في المناشط التربوية والتعليمية المعاصرة.
ولذا أردت لهذا المقال أن يكون إسهاماً في خدمة التربية الإسلامية وتأصيلها، والدعوة إلى الإفادة من جهود علماء المسلمين، وفتح الباب أمام الباحثين إلى تناول القضايا التربوية التي جاءت مبثوثة في مصنفات علماء الإسلام على مر العصور، وإبرازها لهدف الاسترشاد في توجيه تربيتنا وتعليمنا المعاصر. هذا من جانب، ومن جانب آخر : استجابة لتوصيات الندوات والمؤتمرات في التربية الإسلامية والتي تدعو إلى دراسة آراء وإسهامات أعلام المربين المسلمين لتأصيل التربية والاستفادة منها حيث جاء في توصيات المؤتمر العالمي الخامس للتربية الإسلامية المنعقد في القاهرة التوصية التالية : "يوصي المؤتمر بضرورة الاهتمام بجهود وإسهامات العلماء المسلمين في كل جوانب المعرفة الإنسانية قديماً وحديثاً لبث الثقة في نفوس التلاميذ بأصالة وعمق الفكر الإسلامي والانتفاع بهذه الجهود الخيرة في المناهج والمفردات الدراسية وحماية المسلمين من المذاهب الفكرية الهدامة" (وبالنظر إلى التربية الإسلامية نلحظ قوتها ومكانتها ومعاصرتها، ولم تكن معزولة عن تطور الحضارة الإنسانية، والتقدم العلمي الكبير، بل كانت مناهج التربية الإسلامية هي عين التطور ذاته ولولاها لم يحدث أي تطور حضاري في هذا الجانب فكانت نقلة حضارية نوعية صححت المفاهيم وأقامت أسس التربية، فهي تربية شاملة مفتوحة الحدود، ممتدة الأرجاء، شاملة لكل ما في الحياة من مجالات تقدم وارتقاء).
ومن هنا يتضح لنا الأهمية البالغة للتربية الإسلامية وإسهامها في إعداد النشء إعدادًا صحيحاً يوافق الفطرة والعقل والشرع، أما وسائل تحقيق ذلك فهي الأساليب التعليمية الشاملة المتوازنة التي دعت إليها التربية الإسلامية وأكدها علماء المسلمين، والتي سوف تكشف هذه الدراسة بعضها، ويأمل الباحث الإفادة منها في وسائط العمل التربوي؛ لأي أساليب متكاملة ومشوقة أصبح الميدان التربوي بأمس الحاجة إلى التعريف بها والدعوة إلى توظيفها، والعمل بمقتضاها.

ما زالت الحاجة ماسة إلى البحث في مصادر التربية الإسلامية بغية التعرف على الأساليب التعليمية، وهذا البحث يحاول تحديد الأساليب التعليمية من خلال تراجم كتاب العلم في "صحيح البخاري" لكونها بياناً للتطبيق العملي والتربوي في منهاج التربية الإسلامية. ويمكن القول بأن أهمية هذا الموضوع ترجع إلى ما يلي :
1 - إن مصنف صحيح البخاري من أبرز علماء مدرسة المحدثين بل أميرهم، وأستاذهم الذي تتلمذ على يديه الكثير من العلماء كما صنف وألف في مختلف العلوم.
2 - مكانة كتاب صحيح البخاري العلمية فهو العمدة الصحيح الموثوق به بعد كلام الله تعالى فهو أصح كتب السنة وأكثرها فوائد ومعارف ظاهرة وغامضة.
3 - ربط المربين والمصلحين والدعاة بالمنهاج الإسلامي وسلف الأمة حتى تغدو الأساليب التعليمية والتربوية الإسلامية متفوقة على غيرها ومقدمة عليها باعتبارها موافقة للفطرة والنقل والعقل؛ فتنير الطريق أمامهم، في ميدان التربية والتعليم لتساعدهم على كيفية تنفيذ المعارف والحقائق بصورة إجرائية وجعلها المنطلق الذي يتوجهون من خلاله إلى إثارة اهتمام التلاميذ وتشويقهم فيما يتعلمون.
4 - إن هذا البحث محاولة في التجديد التربوي للتطبيق العملي للأساليب التعليمية وفق قواعد التربية الإسلامية حتى يصبح لدينا منهج تربوي مؤصل متكامل يحقق الأهداف التربوية ويناسب العصر الذي نعيشه في ظل المتغيرات الجديدة مع المحافظة على خصوصيتنا وأصالتنا التربوية.
■ بحث علمي للدكتور علي بن إبراهيم الزهراني ـ بعنوان : (الأساليب التعليمية المستقاة من خلال تراجم الإمام البخاري).

image الثقافة العسكرية : العلوم العسكرية.
image العلوم العسكرية : التربية العسكرية # (1440).
image التربية العسكرية : الأساليب التربوية الشرعية ــ بحث علمي (قائمة المباحث).
image الأساليب التربوية الشرعية «1» ــ بحث علمي.
image الأساليب التربوية الشرعية «2» ــ بحث علمي.
image الأساليب التربوية الشرعية «3» ــ بحث علمي.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :