فايز سعد النفاعي. عدد المشاهدات : 1462 تاريخ النشر : 1434/01/01 (06:01 صباحاً). || عدد المشاركات : 7

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ.

إلى المعلم : الواجبات المدرسية وتجويد نواتج التعلم.
يقول (دينيس بوب ــ هو محاضر أول في كلية ستانفورد للدراسات العليا في مجال التعليم) : لا ينبغي تعيين الواجب المنزلي ببساطة كممارسة روتينية، يجب أن يكون لأي واجبات منزلية مخصصة غرض وفائدة، ويجب تصميمها لتنمية التعلم والتطوير.
ووجد الباحث التربوي (روبرت مارزانو) وجود علاقة بين عمر الطالب وفعالية الواجب المنزلي : كلما كان الطالب أكبر سنًا، كلما زاد تأثير الواجب المنزلي على التحصيل، لذلك طلاب المدارس الثانوية هم الأكثر فائدةً، في حين أن طلاب المرحلة الابتدائية والمتوسطة هم الأكثر عرضة للتأثر سلبًا.
أحدث المقالات المضافة (في القسم) :