• ×

01:30 مساءً , الأحد 6 شعبان 1439 / 22 أبريل 2018

◄ من مدونات إبن الجوزي : التغافل.
■ حكمة أعجبتني ووقفت عندها افكر بها لجمالها.
يقوُل إبن الجوزي : مآ يزال (التغافل) عن الزلات من أرقى شيم الكَرام؛ فإن الناس مجبولون على الزلات والأخطاء ! فإن أهتم المرء بكل (زلة وخطيئة) (تعب وأتعب)، والعاقل الذكَي : من لا يدقق في كَل صغيرة، وكَبيرة مع (أهله ـ أقاربه ـ أحبابه ـ وأصحابه ـ وجيرانه ـ وزملائه) كَي تحلوا مجالسته وتصفو عشرته.

■ أقرأ وتأمل اللسان ليس له عظام :
فعجبا ! كيف يكسر بعض القلوب ؟
وعجبا ! كيف يجبر بعض القلوب ؟
وعجبا ! كيف يقتل بعض القلوب ؟
وعجبا ! كيف ينير الله به الدروب !
فبلسانك ترتقي.
بلسانك تزف للجنة.
وبلسانك تحترم.
بلسانك ترتفع عند الله بحسن خلقك .
وبلسانك تكون محبوباً لدى الناس .
وبلسانك تُجرح وتجرح غيرك، أجعل من لسانك بلسماً وروحاً حسنة !
 0  0  1489
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:30 مساءً الأحد 6 شعبان 1439 / 22 أبريل 2018.