محمد عبدالله الزهراني. عدد المشاهدات : 4184 تاريخ النشر : 1431/04/24 (06:01 صباحاً). || عدد المشاركات : 13

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ.

قصيدة : قِبلة الحرف.
مكتبة منهل الثقافة التربوية // أبياتٌ في يوم الاحتفاء باليوم العالمي للغة العربية // الشاعر التربوي : محمد بن عبدالله الزهراني.
في عيدِ مولدِكِ الميمونِ أرثيكِ=وأنثرُ الدمعَ في أكفانِ ماضيكِ
وأُسْرِجُ الشوقَ يأتيني بقافيةٍ=تضوعُ فخراً وإذْ بالشوقِ يبكيكِ
وأرقبُ البدرَ في الدهماءِ كدّرَهُ=وشوّهَ الحُسْنَ في خدّيهِ ما فيكِ
أُسائلُ الكونَ من ذا خانَ أحرفَكِ ؟=من أخْرسَ الطُهْرّ في أطلالِ ناديكِ ؟
من ذا يُعمِّقُ بالأوهامِ غُربتَنا ؟=من ذا يُزهِّدُنا في عذبِ صافيكِ ؟
كلُّ الإجاباتِ حيرى لا دليلَ لها=تحتارُ (بوصلةُ) الأفهامِ ترجوكِ !!
أخشى صروفَ الليالي السودِ تفجَعُنا=فيما تبقّى فتُنسينا وتُنسيكِ !!
عهداً مضى تنهلُ الأكوانُ أبحُرَكِ=وتُشرِقُ الشمسُ من أحضان شاطيكِ
يا قبلة الحرف والأحزانُ تخنقُني=وعقدةُ الذنْبِ تُصْليني وتُصليكِ
لستُ المُبرّأَ ممّا غالَ ساحَتَكِ=تعاظمَ الذنبُ لمّا عِفْتُ واديكِ
يا قبلة الحرفِ هل لي توبةٌ وعسى=لأجزيَ اليومَ بعضاً من أياديكِ
يا دوحةَ الآيِ يا أنفاس سُنّتِنا=يا أفصحَ القولِ طُرّاً دونَ تشكيكِ
يا أعذبَ القافِ يا بُستانَ حكمتِنا=الحُسنُ في بُرجِهِ الأسنى يُحاكيكِ
في كلِّ عامٍ يحوكُ المجدُ حُلّتَهُ=وليسَ تزهو بها إلاّ حواشيكِ
هذي يميني وروحي رهنُ راحتِها=أسوقُها طائعاً جذلى لتفديكِ
image محمد عبدالله الزهراني.
قصيدة : خاصمتها إثر ذنبٍ في المسا حصلا.
قصيدة : غداً أبكي.
قصيدة : قِبلة الحرف.
قصيدة : إغفاءة !
قصيدة : انكسار الوقار.
قصيدة : النوح.
قصيدة : أقول وقد تغشّاني المشيبُ.
قصيدة : ماذا جنيتُ ؟
قصيدة : لحاظ العين.
قصيدة : عقول تعطل تفكيرها.
قصيدة : دُرّةُ الأفلاك.
قصيدة : النّهرُ .. والوَشَلُ.
أزرار التواصل الاجتماعي
أحدث المقالات المضافة (في القسم) :