• ×

01:41 صباحًا , الإثنين 3 صفر 1439 / 23 أكتوبر 2017

◄ نحو إنتاجية مقننة وعالية جداً.
■ خط سير المؤسسات عموما في إنتاجيتها :
• المرحلة الأولى : مرحلة الشروع : وهي مرحلة الرؤية التي تتيح لك أن تحلم بما تريد أن تكون عليه الإنتاجية مستقبلاً وتسرح بخيالك في هذا المضمار كما تشاء.
• المرحلة الثانية : مرحلة النمو : وهي مرحلة الإقلاع في سماء ألإنتاجية ويزيد التحليق كلما كانت الرؤية جيدة ومدروسة بحيث يتضح ذلك من خلال الأفكار والتغيرات الملموسة والنجاحات المتتابعة.
• المرحلة الثالثة : النضوج : ونعني بها استقرار النمو على مستوى معين في مرحلة من الإنتاج تعني الرضا التام والراحة لبعض الوقت لاستمرار خط السير وفق وضع واحد ومطرد.
• المرحلة الرابعة : مرحلة التجديد : وتعني اقتراح أطوار أخرى للنمو والتغيير وطرح أفكار جديدة تسهم في صنع ارتفاع جديد عن مستوى النضوج إلى مستوى الإبداع والابتكارية.

● ملحوظة :
إذا لم تبادر بمرحلة التجديد فسيكون بعد النضوج والرضا مرحلة من الهبوط الإجباري في مستوى الإنتاجية، مما يؤدي لردة فعل تجديدية تدخل ضمن إدارة الأزمات.
التخطيط الاستراتيجي يوضح وبدقة آلية الانتقال من نجاح لآخر بطريقة مقننة ومرسومة وفق الإمكانات والظروف المحيطة.

● قاعدة هامة :
النجاح والكسب في أي مؤسسة يعتمد على :
1- الإنتاجية : وهي النتائج الملموسة مقارنة بالموارد المتاحة على أساس تشغيل تلك الموارد وتوظيفها بالشكل الأمثل.
2- الأداء : ويعنى مدى التزام الموظفين بالتطبيق الأمثل للخطة.
ويكمن دور القائد في إدارة المخاطر المتعلقة بالأشخاص والخطة والموارد والبيئة المحيطة.
■ المرجع : بتصرف يسير من البرنامج الاحترافي للمدرب العالمي Nido Qubein .
 0  0  3480
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )