• ×

02:49 صباحًا , السبت 7 ربيع الأول 1439 / 25 نوفمبر 2017

◄ مهارات لغوية : الفرق بين (التلميذ ـ الطالب).
■ [ت ل م ذ] والتلامِيذ : الخدم والأتباع، واحِدهم تِلميذ (1).
فكلمة تلاميذ فقد وردت في معاجم اللغة بمعنى الأتباع والخدم ومفردها تلميذ ووردت أيضًا بمعنى المقيم المتعلم والتلميذ هو من لزم معلمًا وتتلمذ (تعلم) على يديه.
هذا وقد وردت كلمة (تلميذ) في اللغة العبرانية : تلميد.
كما وردت في اللغة السريانية : تلميدا وجمعها تلاميد وتلامدة.
وأما ما جاء في الأحاديث النبوية فالقول : (طالب العلم).
عن صَفْوَانُ بْنُ عَسَّالٍ : أَتَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى الله عَلَيه وسَلَّم وَهُوَ فِي الْمَسْجِدِ مُتَّكِئٌ عَلَى بُرْدٍ لَهُ أَحْمَرَ، فَقُلْتُ لَهُ : يَا رَسُولَ الله، إِنِّي جِئْتُ أَطْلُبُ الْعِلْمَ، فَقَالَ : مَرْحَبًا بِطَالِبِ الْعِلْمِ، إِنَّ طَالِبَ الْعِلْمِ لَتَحُفُّهُ الْمَلاَئِكَةُ بِأَجْنِحَتِهَا، ثُمَّ يَرْكَبُ بَعْضُهُمْ بَعْضًا، حَتَّى يَبْلُغُوا السَّمَاءَ الدُّنْيَا مِنْ مَحَبَّتِهِمْ لِمَا يَطْلُبُ (2).
عَنْ كَثِيرِ بْنِ قَيْسٍ قَالَ كُنْتُ جَالِسًا عِنْدَ أَبِي الدَّرْدَاءِ فِي مَسْجِدِ دِمَشْقَ فَأَتَاهُ رَجُلٌ فَقَالَ : يَا أَبَا الدَّرْدَاءِ أَتَيْتُكَ مِنْ الْمَدِينَةِ مَدِينَةِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِحَدِيثٍ بَلَغَنِي أَنَّكَ تُحَدِّثُ بِهِ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : فَمَا جَاءَ بِكَ تِجَارَةٌ قَالَ : لَا، قَالَ : وَلَا جَاءَ بِكَ غَيْرُهُ ؟ قَالَ : لَا قَالَ : فَإِنِّي سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : مَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ وَإِنَّ الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا رِضًا لِطَالِبِ الْعِلْمِ وَإِنَّ طَالِبَ الْعِلْمِ يَسْتَغْفِرُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ حَتَّى الْحِيتَانِ فِي الْمَاءِ وَإِنَّ فَضْلَ الْعَالِمِ عَلَى الْعَابِدِ كَفَضْلِ الْقَمَرِ عَلَى سَائِرِ الْكَوَاكِبِ إِنَّ الْعُلَمَاءَ هُمْ وَرَثَةُ الْأَنْبِيَاءِ إِنَّ الْأَنْبِيَاءَ لَمْ يُوَرِّثُوا دِينَارًا وَلَا دِرْهَمًا إِنَّمَا وَرَّثُوا الْعِلْمَ فَمَنْ أَخَذَهُ أَخَذَ بِحَظٍّ وَافِرٍ (3). فالأولى أن نطلق على كل متعلم بالطالب، والله أعلم.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
■ المراجع :
(1) المحكم والمحيط الأعظم، علي بن إسماعيل بن سيده، تحقيق عبدالحميد هنداوي، دار الكتب العلمية، بيروت، ،2000م، جـ 9ـ صـ 551.
(2) أخرجه الطبراني (8/54، رقم 7347). قال الهيثمي (1/131) : رجاله رجال الصحيح. وأخرجه أيضًا : الضياء (8/45، رقم 35).
(3) سنن ابن ماجه ،محمد بن يزيد أبو عبدالله القزويني، تحقيق : محمد فؤاد عبدالباقي والأحاديث مذيلة بأحكام الألباني عليها، دار الفكر بيروت، جـ 1، صـ 81.
 0  1  4793
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )