محمد إبراهيم الضمدي.
عدد المشاركات في منهل : 26

للاطلاع على المزيد عن الكاتب : ﴿هنا﴾.


قيود تمنع تحقيق الهدف «3».
المعوق الثالث : التضخيم.
نقصد بالتضخيم هو أن يستكبر الإنسان الأهداف والإنجازات ويظن أنها أكبر من أن يحققها مما يشعره بالضعف والعجز أمام هذه الأهداف. وهل تعلم أخي أن أديسون مخترع المصباح الكهربائي الذي سجل 1093 براءة اختراع باسمه، لما سئل عن سر عبقريته أجاب بأنه ليس عبقرياً على الإطلاق بل أن كانت درجاته الدراسية منخفضة للغابة، ولكن السر في تفوقه ونبوغه أنه يملك 1% من العبقرية و 99% من العرق والبذل والجهد والتصميم.
أفلا أخبرك بمن هو أعظم منه ؟ ما رأيك في إنسان وحيد في الأربعين من عمره والعالم بأكمله ضده ومع ذلك يقيم دولة إسلامية، ويصنع أعظم أمة عرفها التاريخ، بالطبع إنه رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقد تقول : هذا رسول الله صلى الله عليه وسلم، مؤيد من عند الله وهذا صحيح، ولكن ما رأيك ثانية في شاب يبلغ العشرين من عمره تطارده دولة بأكملها فيهرب منها وحيداً يعبر المحيط بمفردة ثم يقيم دولة بمفردة في بلاد غريبة عنه صارت بعد ذلك منبراً من منابر العلم والحضارة في كل ربوع الأرض، إنه عبدالرحمن بن معاوية الملقب (بصقر قريش).
وقد تقول ثالثة : هذا الشاب سليل الملك والخلاقة وله قدرات متميزة اكتسبها من تربيته في بيت الخليفة الأموي هشام بن عبدالملك الذي كان عهده عهد ازدهار الدولة الأموية، فكان قصرة مدرسة للتعلم من كل المهارات والفنون، ولكن هل تعلم قصة (محمد بن أبي عامر) وكيف تحول من حمّار إلى حاكماً لدولة عظيمة. أفلا تستطيع أنت أن تحقق أهدافك وأن العبرة ليست بضخامة الأهداف أو صغرها ولكن العبرة بكبر النفس أو صغرها.
image قيود تمنع تحقيق الهدف.

تاريخ النشر : 1442/09/01 (06:01 صباحاً). عدد المشاهدات : 3813

من أحدث المقالات المضافة في القسم.

سأظل أنتظر هاهنا ﴿﴿2914﴾﴾.
جميل .. ولكن ﴿﴿2261﴾﴾.
سارقو السعادة ﴿﴿4239﴾﴾.
جميل للغاية ﴿﴿2373﴾﴾.
ليس للكل بصمات ﴿﴿2106﴾﴾.
معشوقة فوق الخيال ﴿﴿2704﴾﴾.
الرقيّ .. أسلوب حياة ﴿﴿2734﴾﴾.
ما بين حديث وصمت ﴿﴿2115﴾﴾.
درر من الحياة ﴿﴿1903﴾﴾.
الحجة الملعونة ﴿﴿3192﴾﴾.
نصفك الثاني ﴿﴿2310﴾﴾.

◂يلتزم منتدى منهل بحفظ حقوق الملكية الفكرية للجهات والأفراد وفق نظام حماية حقوق المؤلف بالمملكة العربية السعودية ولائحته التنفيذية. ونأمل ممن لديه ملاحظة على أي مادة في المنتدى تخالف نظام حقوق الملكية الفكرية مراسلتنا بالنقر ◂ ﴿هنا﴾.