• ×

01:14 صباحًا , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

◄ لقد عُني رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ بخلق الحياء, وأكد التنويه به والرفع من مكانته, فجعل الحياء وثيق الارتباط بالإيمان, فقال : (الحياء شعبة من شعب الإيمان).
الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ هو قدوتنا في أمورنا كلها. وكان ـ صلى الله عليه وسلم ـ أشد حياء من العذراء في خدرها. وكان يتبسط في جلسته مع أبي بكر وعمر فإذا جاء عثمان ـ رضي الله عنه ـ فلما سألوه عن سبب ذلك قال فداه أبي وأمي أفلا أستحي من رجل تستحي من الملائكة .. الله أكبر تستحي منه الملائكة !! ما أعلاها من منزلة يشهد لها رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ. والحياء لا يأتي إلا بخير وهو حلية المتقين. وهو مراتب أعلاها منزلة الحياء من الله في أن لا تؤتى محارمه فمن لا يستحي من الله فماذا تسترجي منه. ومن قل حياؤه قل إيمانه والحياء ليس مقصوراً على المرأة وحدها كما يظن البعض بل يشمل الرجال والنساء على حد سواء وهو سلوك إيجابي يعززه الأقوال والأفعال.
يجب أن نربي أبنائنا على الحياء بل نرغبهم ونحببهم فيه ونزرع فيهم هذا السلوك منذ نعومة أظفارهم من خلال ترجمة هذا السلوك إلى أفعال في حياتنا اليومية فالأب يصون نفسه عن الكلام الفاحش والبذيء وعن المحرمات، والأم تلتزم بحجابها أمام بناتها وتبتعد عن كل ما يخدش حيائها ويكون كل منهم قدوة حسنة لأبنائهم.
إذا أردنا أن ننشئ جيلاً سوياً واعداً في المستقبل يجب أن تكون التربية منذ الصغر مستمدة من تعاليم الشريعة السمحاء ومن هديه ـ صلى الله عليه وسلم ـ في التربية مع الأخذ بعين الاعتبار القدوة الحسنة للمربي.
أسأل الله أن يجعلنا من الذين يسمعون القول فيتبعون أحسنه.

 1  0  2590
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1432-05-09 11:43 مساءً د/خالد بن صالح باجحزر :
    بسم الله الرحمن الرحيم
    أخي الأستاذ الفاضل/ خالد صابر خان وفقك الله ...آمين
    أسأل الله أن يكتب لك الأجر على هذاالطرح المبارك سددك الله ونفع بك.
    اخواني الكرام:هذاالموضوع جدير بالطرح,وهو من المواضيع المهمة التي ينبغي طرحها بين الناس عامة,وبين فئة الشباب والفتيات بصفة خاصة, لماذا؟؟
    لما بعد الشباب والفتيات عن الحياء ظهر الاختلال في السلوك والاعوجاج في الاخلاق, فترى اللباس الغير لائق, وترى تربية الشعر,الغريبة عنا كل ذلك بسب ترك الحياء بدون غرس بين الأبناء,وصدق رسول الهدى صلى الله عليه وسلم إذ يقولان الخير لا يأتي الا بالخير ان الخير لا يأتي الا بالخير ان الخير لا يأتي الا بالخير )[أخرجه أحمد في المسند ج3,ص7]
    أكرر شكري وتقديري للأستاذ العزيز / خالد خان هلى طرح هذاالموضوع الجميل.
    وفق الله الجميع لكل خير ورزقنا الحياء في أقوالنا وأعمالنا إنه سميع مجيب الدعاء ,وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
    كتبه د/خالد بن صالح باجحزر
    عضو تدريس بكلية الشريعة

منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:14 صباحًا الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.