• ×

10:10 صباحًا , الجمعة 30 محرم 1439 / 20 أكتوبر 2017

◄ المنهج المدرسي : الأسس الثقافية والاجتماعية «1».
■ مفهوم الثقافة : يعرفها (تايلور) : أنها مركب يشمل على المعرفة والمعتقدات والأخلاق والفنون والقانون والتقاليد والإمكانات والعادات التي يكتسبها الإنسان كفرد من المجتمع.
ويعرفها (سرحان) : بأنها طريقة الحياة في المجتمع بجوانبها المادية وهي من صنع الإنسان لسعيه للتكيف مع البيئة الطبيعية والاجتماعية لإشباع حاجاته العضوية والعقلية والنفسية والسياسية والاقتصادية والفنية وتمثل قيم الحياة واتجاهاتها ومعاييرها الحاكمة وفي طرق التفكير وأنماط الفكر.
والثقافة هي ما تميز المجتمع الإنساني بلغته وأفكاره وذكائه وإنتاجه عن المجتمعات الحيوانية مثل (النحل ـ النمل ـ الطيور .. إلخ) لكن ليس لها ثقافة فهي تعيش على أساس سلوكها الفطري وتكوينها الجسماني.

■ جوانب الثقافة :
أ ـ مادي، ويشمل المخترعات والصناعات والبناء والملبوسات وغير ذلك من الإنتاج الذي توصل إليه الإنسان لحاجاته وإشباعها.
ب ـ معنوي، ويشمل القيم والاتجاهات والعادات والأفكار والتعليم ويفرض أن يكون هناك توازن بين الجوانب المادية والمعنوية فلا يجوز أن يكون هناك تقدم في جانب عن جانب ملاحظ (التقدم في المساكن والمصانع مثلاً بينما هناك تخلف في التعليم وارتفاع الأمية في المجتمع) لذا يجب أن يكون هناك توازن بين الجوانب المادية والجوانب المعنوية في المجتمع لما لها من تكامل في ثقافته.
 0  0  3705
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )