• ×

04:48 صباحًا , الجمعة 6 ربيع الأول 1439 / 24 نوفمبر 2017

◄ ورد لمنهل الثقافة التربوية الاستفسار التالي :
● ما مفهوم اللوائح بصفتها وثائق دولية ؟

■ الإجابة :
مفهوم اللوائح بصفتها وثائق دولية.
اللوائح قوانين يقرها أعضاء ناد، أو شركة أو جمعيّة، ويُستخدم هذا التَّعبير في أغلب الأحيان للتّمييز بين القانون والدستور أو المرسوم الخاصّ بالمنطقة.
وتتعلّق اللوائح بمسائل معيّنة، كوقت، ومكان الاجتماعات، وأساليب الاقتراع، أما المسائل الأكثر أهميّة كسلطات الموظّفين، فيتضمّنها الدّستور، ويمكن في العادة تغيير الدّستور فقط في حالة موافقة جميع الأعضاء تقريبًا، أمّا اللوائح فيمكن تغييرها بأغلب الأصوات.

لكن يأتي التساؤل والاستفسار عن مصطلح (تنظيم)، وعلى أساس أنه مثل كلمة (تقنين) المأخوذة من (قانون)، فمن الناحية اللغوية، ''قنن يقنن تقنيناً''، و''نظم ينظم تنظيماً''، لكن ليس أساس الأخذ بمصطلح (تنظيم) هو من الناحية اللغوية، بل من الناحية التشريعية، فهو مأخوذ من مصطلح (اللوائح التنظيمية)، التي تعرف من الناحية القانونية بأنه يقصد بها (تنظيم المرافق العامة وترتيبها، وتنسيق سير العمل في المصالح والإدارات الحكومية)، وهذه اللوائح التنظيمية توصف بأنها (من قبيل اللوائح المستقلة أي القائمة بذاتها)، وهي تختلف عن اللوائح التنفيذية التي تصدر تنفيذاً لنظام (قانون) قائم، فاللائحة التنفيذية ليس لها استقلال تام وكامل، بل مرتبطة بالنظام (القانون) المنفذة له، وعلى أساس من ذلك أخذ مصطلح (تنظيم) باستبعاد كلمة (لائحة) لإصدار القواعد والأحكام المنظمة لبعض الأجهزة والإدارات والهيئات والمؤسسات الحكومية، وليكون صدوره بقرار من مجلس الوزراء.
■ قائمة : الروابط الإلكترونية على الشبكة العنكبوتية.
 0  0  4481
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )