• ×

06:21 صباحًا , الإثنين 19 ذو القعدة 1440 / 22 يوليو 2019


في استقبال شهر رمضان : بشرى وبدايات وأشواق.
■ بشرى :
يومٌ واحد ويهلّ هلال رمضان، يزف البشائر والبركات، يحمل بين لياليه نورًا وضياء، في صلاة وقيامٍ وخشوع، في ابتهالٍ وتسبيح واستغفار.
قد صفدت الشياطين وهيئت الأجواء للمسلمين للإقبال إلى الواحد المنان، ولا يستشعر عظمة ذلك إلا مؤمنٍ يطلب الله الثبات أو عاصٍ يسأل الله التوبة والغفران.
نفحةٌ ربانية تمتد شهرًا كاملاً، تغلق أبواب جهنم، وتفتح أبواب الجنة كلها، فأقبل فيها إلى الله ولا تتردد.

■ بدايات :
جهاد، وقيام، وتوحيد صفوف، تهذيب نفس، وتربية روح، وتنقية قلوب.
الكل يبذل كل مجهود ليتغير في رمضان، ليرضي الله قبل أن يرضي نفسه.
فلنسعى نحن أيضًا للتغيير قبل أن يرحل عنا هذا الضيف الكريم.
ضع جدولا لقراءة القران، لتدبر الآيات، لقراءة تفسير القران.
اجمع كل يومٍ مبلغًا معينًا من أفراد أسرتك لتتصدق به.
جالس أصحاب الخير الذين يأخذون بيدك للطاعة.
سامح وأعفو عمن أساء إليك.
استغفر وتب إلى الله فها هو ـ سبحانه ـ يخبرنا على لسان نبيّه ـ صلى الله عليه وسلم ـ في الحديث القدسي : “يا ابنَ آدَمَ إِنَّكَ مَا دَعَوْتَنِي وَرَجَوْتَنِي غَفَرْتُ لَكَ عَلَى ما كانَ فِيكَ وَلاَ أُبَالِي ؛ يا ابنَ آدَمَ لَوْ بَلَغَت ذُنُوبُكَ عَنَانَ السَّمَاءِ ثُمَّ اسْتَغْفَرْتَنِي غَفَرْتُ لَكَ وَلاَ أُبَالِي ؛ يا ابنَ آدَمَ إنَّكَ لَوْ أَتَيْتَنِي بِقُرَابِ الأرْضِ خَطَايَا ثُمَّ لَقِيتَنِي لاَ تُشْرِكُ بي شَيْئاً لأَتَيْتُكَ بِقُرَابِهَا مَغْفِرَةً”.
املأ قلبك بالتوحيد، جدد إيمانك بالطاعة وبلا إله إلا الله، واجتهد في فعل الخيرات فلعلك تدرك ليلةً تعتق فيها من النار.

■ شوقًا :
اشتاقت نفسي لنور رمضان ونفحاته المباركات، اشتاقت نفسي لصلاة التراويح، لمسابقة صديقاتي في ختم القران.
فهل عانقت أشواقكم السماء وعزمتم على التغيير ؟
شدو الهمة أحبتي في الله.
اسأل الله أن يبلغنا قيام ليلة القدر وأن يعتقنا وإياكم من النار.
 0  0  1079

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:21 صباحًا الإثنين 19 ذو القعدة 1440 / 22 يوليو 2019.
الروابط السريعة.