▼ جديد المقالات :

في الشريعة الإسلامية : حكم الدعاء على الظالم. اجتمع العلماء على أن الدعاء على...

في علم الأحياء : زهرة المغنوليا أو المغنولية ــ الاستخدامات العلمية. عن...

نحو بيئة آمنة «1». لماذا لا تتضافر جهود الإدارة التعليمية والأمارة ومراكز...

ما الفائدة التي تعود عليك مستقبلا من المسألة الحسابية ؟ ■ قال أحد الحكماء :...

دور المعلم وفق التطور التكنولوجي. تعتبر التربية أداة صناعة الإنسان، فهي تأهله...

لقاء مع الأستاذ طارق يسن الطاهر : مشرف تربوي. ■ البطاقة الشخصية : • الاسم :...

عثمان بن عفان : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (ثقافة التراجم :...

في الثقافة الخاصة : نمو العقل. ■ أقوال في نمو العقل : 1 - قال مصطفى السباعي...

التشجيع الصفي : كيف أساعد الطلاب على المحافظة على إيجابيتهم وَتَرْكِيزُهُمْ ؟...

نعمة الدفء واللباس والأثاث والأمان. قال الله ﷻ : ﴿ألم تر أن الله يزجي سحابا ثم...

الصحة النفسية : الاضطرابات النفسية ــ الوسواس. دخلت المواضئ لأتوضأ، فرأيت...

ارتباط الحدث بالجو النفسي للشخصية : "قراءة في رواية موسم الهجرة إلى الشمال"....

في العلاقات الإنسانية : كسر الحواجز ووضع الحلول. ■ كيف تخرج الدجاجة من الزجاجة...

المذكرة التفسيرية والقواعد التنفيذية للائحة تقويم الطالب : القاعدة ــ 12 /...

إبداع معلم القرن الحادي والعشرين في عصر الانترنت. إننا نعيش في القرن الحادي...

التنافس على الدنيا والآخرة. إذا نافسكَ الناس على الدنيا .. أتركها لهم ! وإن...

يا مراكب الأحزان أما آن أوان غرقك. وحين نطلق الضحكات أو مجرد أن نفكر في ذلك أو...

رددي يا دموع : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (الثقافة الصحية :...

قدرات التفكير المبدع الأربع. ■ أجمع العلماء الذين بحثوا في الإبداع وأسسه...

المسجد الحرام في العصر النبوي. كان المطاف (الصحن) الذي يحيط بالكعبة...

الفرق بين العقاب والعذاب. الفرق بينهما أن الأول يقتضي بظاهره الجزاء على فعله...

المذكرة التفسيرية والقواعد التنفيذية للائحة تقويم الطالب : القاعدة ــ 12 /...

‏من روائع الدعاء. قيل لأعرابيّ : أتُحْسِنُ الدُّعاء ؟ ‏فقال : أجل. ‏فقيل له...

شيرخان : الملك المسلم العادل. ■ هل تعرف شيرخان الشرير ؟ يعلمون أولادنا ببرامج...

ما أهم النصائح العلمية في مهنة المحاماة ؟ يُقصد بمهنة المحاماة في نظام...

الفرق بين : حرفي الضاد (ض) والظاء (ظ) كتابةً ونطقاً. يخلط كثير...

السلوك التنظيمي الإداري «3». ■ دور البيئة في الإدراك. تحتوي البيئة على مثيرات...

قصة : إنسان القرن الواحد والعشرين «4». ارتميت في أحضان جدّي ذات ليلة مقمرة،...

قراءة في ديوان "مسرى الأشواق" للشاعرة فاطمة قيسر ــ عندما تتحول القصائد لعقد...

معينات على الصبر. قد يبتليك الله في ولدك, في جسدك, في وظيفتك, في قلمك, في...

مسؤوليات المبتعث السعودي. ■ وفق ضوابط الابتعاث العامة المدونة في الموقع...

في التوقيعات الأدبية : من ذاكرتي «29». ■ تقديرك لوجهة نظر الآخر .. علامة...

علم النفس المهني : التوجيه المهني ــ الاختيار المهني. علم النفس المهني فرع...

المجلس السعودي للجودة .. مسيرة عطاء. 25 عاماً من العطاءِ للمجلس السعودي للجودة...

مبادئ ومرجعيات تخطيط الدرس. ■ عند التخطيط للدرس ينبغي أن وضع النقاط التالية...

التدين الشكلي : مفهومه ومظاهره وأضراره. التدين : مأخوذ من الدين، والدين: هو...

في ثقافة الإحسان : والله لو أنَّ القُلوب سليمةٌ

وديع سعد الهمداني

1973 مشاهدة

في ثقافة الإحسان : والله لو أنَّ القُلوب سليمةٌ.
شرح الشيخ محمد بن صالح العثيمين ـ رحمه الله تعالى ـ لأحد الأبيات الشعرية من نونية ابن القيم "رحمه الله".
والله لو أنَّ القُلوب سليمةٌ • • • لتقطَّعت أسفاً من الحِرمان
■ قال الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله تعالى :
أقسم وصدق؛ والله لو أن قلوبنا سليمة لتقطعت أسفا من الحرمانِ، ما أكثـرَ السَّاعات التي تمرُّ بنَا ونحنُ نُحرَمُ منها لا نستفيدُ منها تذهبْ سَبَهللة والعُمرُ والزَّمن أغلى منَ الثمن، أغلى منَ الذهب، وأغلى منَ الفِضة، الذهب والفِضة لو ذهبت يأتِي بدلُها شيء، لكن العُمر والزمن لا يأتِي بدلُه شيء إذَا ذهبَ ذهبْ، ما في رد (وَلَنْ يُؤَخِّر اللَّه نَفْسًا إِذَا جَاءَ أَجَلهَا وَاَللَّه خَبِير بِمَا تَعْمَلُونَ) (حتى إذَا جاء أحدهُم الموتُ قالَ ربِي ارجعُون لعلِّي أعملُ صالحاً فيمَا تركت كلاَّ) ما فِي رُجُوع (إنها كَلِمةٌ هو قائِلُها ومن ورائهِم برزخٌ إلى يومِ يُبعثُون) (لولاَ أخرتني إلى أجلٍ قريب لأصَّدَّقَ وأَكُن منَ الصَّالحِين).
أنت الآن في مُهلة اغتنم الوقت اجعل لِنفسِك حِزباً من كِتاب الله عزَّ وجل، اجعل لِنفسِك وقتاً للعمل الصالح، قُم في آخر الليل ولو نِصفُ ساعة قبل الفجر، ناجي ربَّك، ادعُوه فإنَّهُ تعالى ينزل للسَّماء الدُّنيا يقُول من يدعوني فأستجيب له، من يسألني فأُعطيه، من يستغفرني فأغفر له، من الذي لا يقدر أن يقُوم قبل الفجر بنِصف ساعة أمرٌ بسيط جداً، نحن نسأل الله أن يرحمنا برحمته، لا نقوم ثلث الليل ونصف الليل لكن ألا تَرى أن نقوم نصف ساعة فقط !! نذكر الله فيها, نتوضأ، نُصلي ما شاء الله، نوتر، هذا أمر أظنه بسيطٌ جداً، كذلك أيضاً نجعل حياتنا كُلُّها ذكراً لله، فإنَّ المؤمن الكيِّس هو الذي يجعل حياتُهُ كُلُّها ذكراً لله، لأن في كلِّ شيء أمامنا آية من آيات الله، آية من آيات الله، فإذا ذكرنا هذا الشيء الذي أمامنا من آيات الله ذكرنا بذلك الله عزَّ وجل. ذكرنا الله، فيكُون الإنسان دائماً يذكر الله عزَّ وجل، بما يُشاهده من آيات الله الكونية، بل بما يُشاهد من نفسه وتقلُباته، القلب الآن أنا أسألُكُم هل قُلوبكم على وَثِرةٍ واحدة دائماً ؟ لا، فيه غفلة أحياناً، فيه إنابة أحياناً، فيه تذكر أحياناً، فيه حياة بينة أحياناً، أحياناً يحي قلبك حياةً تتمتع بها مدة من الزمن تذْكُرها، ربما تتذكر حالةً وقفت فيها بين يدي الله عزَّ وجل مُصلياً ساجِداً من قبل ثلاثين سنة أو أكثر حسَبَ عُمر الإنسان، لأنها أثَّرت في القلب فمثل هذه الأشياء ينبغي أن نستغلها، ينبغي أن نستغلها وأن لا نغفل فالغفلة موت، قسوة للقلب وموت للقلب يقول :
والله لو أنَّ القُلوب سليمةٌ • • • لتقطَّعت أسفاً من الحِرمان
حُزناً تتقطع من حرمانه لكنَّها سكرى بحُبِّ حياتها الدُّنيا، وصدق القُلوب سكرى، بل لحُب حياتها الدُّنيا تسعى للدُّنيا أولاً وآخراً، ينام الإنسان وهو يُفكر في الدُّنيا يستيقظ وهو يُفكر في الدُّنيا، نعم، ومتى تفيق ؟ قال : وسوف تفيقُ بعد زمان متى ؟ عند الموت يفيق الإنسان، يقول ليتني فعلت، ليتني فعلت، وأشدُّ من ذلك إفاقة إذا كان يوم القيامة (ويوم يعضُ الظالم على يديه يقول يا ليتني اتخذتُ مع الرسُول سبيلاً يا ويلتَى ليتني لم اتخذ فُلاناً خليلا لقد أضلني عن الذكر بعد إذ جاءني) وقال الله تعالى : (وكانَ الشَّيطان للإنسان خذُولاً) أو يقولها قائل نفسَ الذي عضَ عليه يقول : (وكان الشيطان للإنسان خذولاً) وهناك لا ينفع الندم عند الموت، لا ينفع الندم.
أسألُ الله تعالى بِأسمائِه وصِفاته أن يجعلني وإياكم ممن يغتنم الأوقات بالأعمال الصالحة وأن يثبتنا عند الممات وبعد الممات وفي يوم يجعل الولدان شيباً إنهُ جوادٌ كريم.


وديع سعد الهمداني.