محمد عمير الخالدي. عدد المشاهدات : 5123 تاريخ النشر : 1435/06/01 (06:01 صباحاً). || عدد المشاركات : 22

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ.

أَبو دجانة سماك بن أوس بنِ خرشة الساعدي الأنصاري : صحابي.
أَبو دجانة سماك بن أوس بنِ خرشة بن لوذان بن عبد ود بن زيد بن ثعلبة الأنصاري، صحابي أنصاري من بني ساعدة، كان ممن أسلم من المبكرين من الأنصار، وقد آخى رسول الله بينه وبين عتبة بن غزوان، واشتهر أبو دجانة ببطولاته في المعارك والغزوات، وكانت له عصبة حمراء يعتصب بها متى اشتدت الأمور وكان الأنصار يسمونها "عصبة الموت".

■ أخلاقه وأقواله :
قال زيد بن أسلم : دُخل على أبي دجانة وهو مريض - وكان وجهه يتهلل - فقيل له : ما لوجهك يتهلل، فقال : ما من عملي شيء أوثق عندي من اثنتين : كنت لا أتكلم فيما لا يعنيني، أما الأخرى فكان قلبي للمسلمين سليماً.

■ وفاته :
ولما سمع بنو حنيفه ذلك ولوا الأدبار، إلا رجلاً منهم رما أبا دجانة بسهم في صدره، فحاول النهوض ولكن السهم أصاب قلبه، وأغمض فارس الخزرج عينيه، وصعدت روحه الطاهرة إلى السماء رضوان الله عليه وعلى الصحابة أجمعين.
أزرار التواصل الاجتماعي
أحدث المقالات المضافة (في القسم) :