▼ جديد المقالات :

الآيات القرآنية والأحاديث النبوية عن شهر رمضان. ■ لقد ورد ذكر رمضان (شهر الصيام) في مواضع عدة في القرآن الكريم، وكذلك جاء عن...


في استقبال شهر رمضان : من أعظم حِكم الصوم. الجميعُ يردّد أن شهر رمضان سيد الشهور وأنه شهر تفتح فيه أبواب الجنان وتغلق فيه أبواب...


إدارة التغيير : مصفوفة إدارة التغيير. إدارة التغيير Change management هي منهجية للتعامل مع الانتقال أو التحول من أهداف أو عمليات أو...


في زمن الكورونا COVID-19 لم يكن باقياً لنا بعدُ إلا لحظات. إن هذا العالم، مهما أظهر من صراعات وعداوات وانقسام وتفشي للكراهيات، فهو...


الفنان التشكيلي المغربي أحمد الأمين ــ عندما تخلد الريشة والألوان حكايا الزمن. يعتبر من أبرز وجوه الحداثة الفنية المغربية على مستوى...


ماذا تعرف عن التنجيم ؟ ما يعرف بعلم التنجيم أو Astrology هو مجموعة من التقاليد، والاعتقادات حول الأوضاع النسبية للأجرام السماوية...


معلمة المرحلة الابتدائية ودورها في تنمية قدرات الطالبات. الطالبة في المرحلة الابتدائية هي طفلة بالفطرة يسهل تشكيلها وتنمية مواهبها...


سلوكيات جارحة. لا داعي أن تسأل شاب أنت لحد الآن ما تزوجتش ليه .. أنت لا تعلم ظروفه .. ممكن يكون بيصرف على أهله ومتحمل مسئوليتهم .....


الثقافة الأدبية : قصة يتيم في دار الرعاية ــ قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (قسم : الثقافة اللغوية ــ علم الأدب) //...


الرخص في الدين : وقف الصلاة في المساجد نموذجا. مُنعت العمرة، فبرزت صورة الكعبة بلا طائفين، فتعالت الأصوات النادبة، ودبجت القصائد...


علم الوبائيات : الجائحة ــ الوباء ــ المتوطنة. ■ معاني المصطلحات وما تتطلبه من مهام : • الجائحة / Pandemic • الوباء / Epidemic •...


‏الطب النبوي : التعوذ من سيّئ الأسقام. كان النبي ﷺ يتعوذ بالله من سيّئ الأسقام يقول : (اللهم إني أعوذ بك من البرص والجنون والجذام...


فيروس كورونا الجديد (19 ــ COVID) : فيروس صغير لا يُرى. فيروس صغير لا يُرى. يغزو العالم بأسره، يرعب الدول ويحيد الترسانات...


قراءة في ديوان الزجل "كاين علاش" للشاعرة فاطمة بصور ــ ديوان يعيد للزجل المغربي روحه بلمسة أنثوية عاشقة ومتمردة. قبل غوصنا في تلابيب...


فيروس كورونا الجديد (19 ــ COVID) : معلومات مفيدة. ظهرت أغلب حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد (19 ــ COVID) في...


في وداع جامعة : قصيدة. بعد قرابة الأربعة أعوام، قضيتُها في رحاب طابة، في أرجاء الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، كان وداعها بعد...


فيروس كورونا الجديد (19 ــ COVID) : نصائح ومعلومات. ظهرت أغلب حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد (19 ــ COVID) في...


أهداف تقييم الأداء المؤسسي. تقييم الأداء المؤسسي هو جهد نظامي لوضع معايير الإنجاز في ضوء الأهداف التنظيمية وتصميم أنظمة معلوماتية...


فنّ إدارة الأزمات وجهود وزارة التعليم. كل بلد قد يتعرض لأزمات وكوارث قد تعطل خططه الاستراتيجية، ولكنه يضع في حساباته العوائق والمخاطر...


ترتيب سور القرآن الكريم في المصحف الشريف. تُعرّف السورة اصطلاحاً بأنّها مجموعة من آيات القرآن الكريم، محددٌ أولها وآخرها بالتوقيف. ■...


لمن أشكو : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (الثقافة الإسلامية : المواد الإسلامية) // (قصيدة : لمن أشكو) //...


في الثقافة الصحية : فيروس كورونا الجديد (19 ــ COVID). ■ ما هو فيروس كورونا الجديد ؟


في الثقافة الصحية : وباء الطاعون. ■ تعريف الطاعون : الطاعون لغة : جاء في لسان العرب أنه: المرض العام والوباء الذي يفسد له الهواء...


في التوقيعات الأدبية : من ذاكرتي «30». ■ اهتمامك بالرأي الآخر .. دلائل توهج فكري تملك ناصيته.


تقريظ : الأستاذ صلاح عبدالجليل هود (خبير تربوي). قبل مدة قصيرة ودّعت الأسرة التعليمية في مكة المكرمة الزميل والصديق الأستاذ...


في الشريعة الإسلامية : من أساليب رفع الوباء. ذكر بن كثير في تاريخه عن عام 749 وهو يصف حال الناس بعد انتشار البلاء : .. نودي في البلد...


عن الدنيا : تحليل من الجانب اللغوي والأدبي والديني. الدنيا على وزن فعلى، وهذا الوزن في علم الصرف يسمى اسم التفضيل من أفعل، أدنى...


العلوم التربوية : مكامن قوة التدريس. قوة التدريس تكمن في التزام المعلم وجديته في المواقف التدريسية. فالعمل الجاد يدعم الأداء التدريسي...


ربيعي لا تغادرني : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (الثقافة الزمنية : علم التوقيت) // (قصيدة : ربيعي لا...


في ثقافة الغرائب : أغرب 10 قضايا عرضت على المحاكم. المحكمة مقر يتم فيه التقاضي بين المختصمين، وهي مدنية تتبع السلطة القضائية التي...


نعيمة السياغي : فنانة تشكيلية مغربية الوانها تخترق صمت الطبيعة. فنانة شقت طريقها بكل ثبات وعزيمة، بعد أن تم اكتشافها في إطار ورشات...


درر من الحياة. قد تقابل بحياتك من يشعر بك دون أن تتحدث .. قد تقابل بحياتك من يتجنب ما يغضبك لأنه يحبك ويريد عدم التفريط فيك .. قد...


التطوير الإداري : فقه الجودة في الإسلام «1». ■ تعريف الجودة : الجودة من (أجاد) أي أحسن. يقال (فلان تكلم فأجاد، أي تكلم...


كبار السن والبيوت الخاوية. كثير من البيوت فيها واحد من كبار السن، تأرز إليه الأرواح ،وتهوي إليه الأفئدة، ويلوذ به أحدنا إن حمي عليه...


زرئب بن برئملا المربي : وصي نبي الله عيسى عليه السلام

د. أحمد محمد أبو عوض

5818 مشاهدة
زرئب بن برئملا المربي : وصي نبي الله عيسى عليه السلام.
قال القرطبي رحمه الله ذكر الخطيب أبو بكر أحمد بن علي عن عبدالرحمن بن إبراهيم الراسبي قال : أنبانا مالك بن أنس عن نافع بن عمر قال : كتب عمر بن الخطاب إلى سعد بن أبي وقاص وهو بالقادسية أن وجه نضلة أبا معاوية الأنصاري إلى حلوان العراق فليغيروا على ضواحيها قال : فوجه سعد نضلة في ثلاثمائة فارس فخرجوا حتى أتوا حلوان العراق, فأغاروا على ضواحيها فأصابوا غنيمة وسبيا, فاقبلوا يسرقون الغنيمة والسبي حتى رهقهم العصر وكادت الشمس أن تؤوب, قال فالجا نضلة الغنيمة والسبي إلى سفح الجبل, ثم قال : فأذن فقال : الله أكبر فإذا مجيب من الجبل يجيب كبرت تكبيراً يا نضلة, ثم قال اشهد أن لا اله إلا الله قال كلمة الإخلاص يا نضلة قال : اشهد أن محمدا رسول الله قال : هذا النذير وهو الذي بشر به عيسى عليه السلام وعلى رأس أمته تقوم القيامة, قال حي على الصلاة قال : طوبى لمن مشى إليها وواظب عليها, قال حي على الفلاح قال : افلح من أجاب محمداً صلى الله عليه وسلم وهو البقاء لأمة محمد صلى الله عليه وسلم قال : الله أكبر الله أكبر لا اله إلا الله قال : أخلصت الإخلاص كله يا نضلة فحرم الله بها جسدك على النار, فلما فرغ من أذانه قمنا فقلنا له : من أنت يرحمك الله, املك أنت أم ساكن من الجن أم طائف من عباد الله ؟ اسمعنا صوتك فأرنا شخصك فأنا وفد الله ووفد رسوله ووفد عمر بن الخطاب, قال فانفلق الجبل عن هامة كالرجاء ابيض الرأس واللحية, وعليه طمران من صوف فقال : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته قلنا وعليك السلام ورحمة وبركاته من أنت يرحمك الله ؟ قال : أنا زرنب بن برثملا وصي العبد الصالح عيسى بن مريم أسكنني هذا الجبل, ودعا لي بطول البقاء إلى نزوله من السماء, فيقتل الخنزير ويكسر الصليب ويتبرأ مما نحلته النصارى, فأما إذا فاتني لقاء محمد صلى الله عليه وسلم فأقرئوا عمر مني السلام وقولوا له يا عمر سدد وقارب فقد دنا الأمر واخبروه بهذه الخصال التي أخبركم بها إذا ظهرت هذه الخصال في أمة محمد صلى الله عليه وسلم الهرب فالهرب : إذا استغنى الرجال بالرجال والنساء بالنساء وانتسبوا في غير مناسبهم وانتموا إلى غير مواليهم ولم يرحم كبيرهم صغيرهم ولم يوقر صغيرهم كبيرهم وترك المعروف فلم يؤمر به وترك المنكر فلم ينه عنه وتعلم عالمهم العلم ليجلب به الدراهم والدنانير وكان المطر قيظاً والولد غيظاً وطولوا المنارات وفضضوا المصاحف وشيدوا البناء واتبعوا الشهوات وباعوا الدين بالدنيا واستخفوا بالدماء وقطعت الأرحام وبيع الحكم واكل الربا وصار الغنى عزاً وخرج الرجل من بيته فقام إليه من هو خير منه فسلم عليه وركبت النساء السروج, ثم غاب عنا قال فكتب بذالك نضلة إلى سعد فكتب سعد إلى عمر وكتب عمر إلى سعد يا سعد : لله أبوك سر أنت ومن معك من المهاجرين والأنصار حتى تنزلوا هذا الجبل فأن لقيته فأقرئه مني السلام فأن رسول الله صلى الله عليه وسلم اخبرنا أن بعض أوصياء عيسى بن مريم نزل ذالك الجبل ناحية العراق قال : فخرج سعد في أربعة آلاف من المهاجرين والأنصار حتى نزل ذالك الجبل فأقام أربعين يوماً ينادي بالأذان في كل وقت صلاة فلا جواب.
قال الخطيب : تابع إبراهيم بن رجاء أبو موسى عبدالرحمن الراسبي على روايته عن مالك وليس بثابت عن حديثه.
ولا شك أن هذه الأمور التي ذكرها زرنب هي موجودة الآن وكأنه يعيش في زمننا هذا, وقد ذكرت اغلب هذه الخصال مفرقة في الأحاديث الصحيحة فهل يشير هذا الأثر إلى وقت ابتداء الفتن المهولة التي قال عنها صلى الله عليه وسلم (ويل للعرب من شر قد اقترب) فهل نحن على وشك هذه الفتن وهل نحن على وشك الدخول في أبواب الهرج الذي اخبر عنه النبي صلى الله عليه وسلم.
ففي قوله : إذا استغنى الرجال بالرجال والنساء بالنساء كأنه يشير إلى ثقافة الشباب المنتشرة في دول الغرب كأمريكا وأوروبا وغيرهما وهي ما نسميه الشذوذ الجنسي والعياذ بالله فعندهم ينظمون ويقننون لهذه الثقافة النجسة والعياذ بالله والتي تخالف الفطر والعقول السليمة فيجيزون بذالك اللواط والسحاق والعياذ بالله فهل ستنتقل هذه الثقافة الدنسة إلى المسلمين ؟ هذا ما يشير إليه زرنب وأسال الله تعالى يعيذنا وإياكم وجميع المسلمين من الفواحش والفتن ما ظهر منها وما بطن واسأل الله أن يصرف ثقافة السوء عن المسلمين إذ لو دخلت هذه الثقافة إلى ديار المسلمين فأن هذا أمر مهول ولا يطاق, صحيح أننا بدأنا نسمع عن بعض القضايا في هذا الاتجاه في بعض الدول الإسلامية من زواج الشواذ أو تغيير الجنس وانتشار الملابس التي تدعو إلى هذه الثقافة ولكن أرجو أن تكون تلك حالات فردية وشاذة وليس لها حكم, وعلى أولياء الأمور جميعا الاهتمام بهذا الأمر وتوعية الأبناء إلى خطر هذه الثقافة خاصة فيما يتعلق بالملابس فأن هذه مسؤولية ولاة الأمور فبعض الشباب يلبس موضات الشواذ والتي للأسف انتشرت في الأسواق دون حسيب ولا رقيب, يلبسها بحسن نية وهو لا يعرف معناها ولذالك يجب التنبيه على مثل هذه الأمور وتوعية الشباب بخطرها وتشجيعهم على الزواج ومحاربة العنوسة وغير ذالك والله المستعان.

وأما قوله وتعلم عالمهم العلم ليجلب به الدراهم والدنانير, فهذا واقع الآن والعياذ بالله فأصبح الناس ينتسبون إلى الجامعات الإسلامية ويدرسون فيها وهم ليسوا بأهل للعلم الشرعي إلا من رحم الله, وهمهم في ذالك الحصول على الشهادة للحصول على الوظيفة من بعد ذالك فكثر علماء السوء ومفتو البلاط الملكي والرواتب فعظمت المصيبة بهم واختلطت أمور العامة بسببهم فإنا لله وإنا إليه راجعون ولذالك أنا بت مقتنعاً أن الشهادات التي تعطيها الجامعات الإسلامية لخريجيها اليوم قد لا تساوي قيمة الورق الذي طبعت عليه وعلى الناس أن ينظروا إلى الحقائق والفهم عند من يدعي العلم وان ينظروا إلى أفعاله وثباته وصدعه بالحق وسابقته ولا ينظروا إلى مجرد الشهادات والمظاهر الجوفاء.

وأما قوله وصار الغنى عزاً وخرج الرجل من بيته فقام إليه من هو خير منه فسلم عليه, فنحن والله في عصر الرأسمالية والذي يقاس فيه الناس على قدر أموالهم وثرواتهم وقيمة الرجل عند الناس والعياذ بالله في قيمة ثرواته وأمواله وأصبح المؤمن أهون عند الناس من السخلة كما جاء في الحديث الآخر, حتى إن الرجل الثري الآن يسمونه بالشيخ وإذا دخل إلى مؤسسته ومكتبه قام إليه الموظفون وقد يكون فيهم مؤمنون خير منه ومن ملء الأرض من أمثاله والعياذ بالله, وإذا خرج من بيته قام إليه الناس كذالك وقد يكون فيهم من هو خير منه اضطرته الظروف المعيشية لذالك بسبب قوانين العمل الوضعية الظالمة التي وضعها الطواغيت من قبل أنفسهم زوراً وبهتاناً ليذلوا الناس وينعموا على حساب غيرهم من ضعفاء الناس فتكثر أموالهم وتتكدس أرصدتهم على حساب ضعفاء الناس الذين قد يحرمونهم بعد ذالك من حقوقهم والعياذ بالله.

وأما قوله وركبت النساء السروج, فهذا إشارة واضحة إلى السيارات وهذا يقودنا إلى مسالة قيادة المرأة للسيارة فزرنب يشير بوضوح أن قيادة المرأة للسيارة من أعظم المصائب وصدق فأن النساء ناقصات عقل ودين وخلقتها لا تسمح لها بذالك فإذا سمح لها بقيادة السيارة خاصة في الدول الغنية مثل دول الخليج فسترى العجب العجاب وستختلط الأمور ويحصل من الفساد والفتن ما لا يعلمه إلا الله وانظر إلى ما يحدث في الكويت أو تونس وغيرهما من الدول التي تسمح للمرأة بقيادة السيارة ماذا حدث فيها, تخرج البنت البكر من بيتها ولا تعود إلا آخر الليل ولا يستطيع ولي أمرها الإنكار عليها فنسال الله السلامة والعافية.
وأما باقي الأمور التي ذكرها زرنب فواضحة للعيان وكلنا نشاهدها والله المستعان.

د. أحمد محمد أبو عوض.

۞ عدد المشاركات في منهل الثقافة التربوية : 599