• ×

11:19 مساءً , الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016

◄ في عالم تتسابق فيه بلدان العالم للوصول إلى أعلى درجات التنافسية والتقدم في المجالات جميعها، تأتي رؤية خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز لبناء بلد يضاهي الدول المتقدمة، ومواطن سعودي منتج يسهم في تقدم الحضارة البشرية من خلال إطلاق مشروعات وبرامج تنموية كبيرة في أهدافها وحجمها، تهيئ المملكة العربية السعودية لتكون موطن حضارة ورفاهية ونمو وازدهار.
يحمل مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز مسؤولية الإسهام الفعَّال في تحقيق رؤية خادم الحرمين الشريفين الملك / عبدالله بن عبدالعزيز - يحفظه الله - وجعلها واقعاً عملياً، فجهود التنمية التي يقودها - أيده الله - تتطلب تعليماً متميزاً يكتسب من خلاله طلاب المملكة وطالباتها القيم والمعارف والمهارات والاتجاهات التي تؤهلهم للقرن الحادي والعشرين.
ويسعى مشروع تطوير من خلال برامجه إلى إكساب الطلاب والطالبات المهارات المطلوبة لكي يسهم بفاعلية في تعامل المملكة العربية السعودية مع هذه التحديات بما يحقق القيمة المضافة والتنمية المستدامة.
يهدف مشروع تطوير إلى الإسهام الفعال في الرفع من قدرة المملكة العربية السعودية التنافسية، وفي بناء مجتمع المعرفة من خلال مجموعة من البرامج، تشمل :
■ بناء نظام متكامل للمعايير التربوية والتقويم والمحاسبية.
■ تنفيذ برامج رئيسة لتطوير التعليم، منها :
1 ـ التطوير المهني المستمر للعاملين في التعليم جميعهم.
2 ـ تطوير المناهج ومواد التعلم.
3 ـ تحسين البيئة المدرسية لتعزيز التعلم.
4 ـ توظيف تقنية المعلومات لتحسين التعلم.
5 ـ الأنشطة غير الصفية والخدمات الطلابية.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
( قسم الروابط الإلكترونية ) .

 0  0  4986
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:19 مساءً الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.