• ×

07:00 مساءً , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

◄ العواطف والمشاعر وتحكمها في شخصية المسؤول الإداري.
■ لكل منا مشاعر وعواطف :
ولكن من هو ذلك الشخص الذي يتحكم في عواطفه ومشاعره تجاه الناس وتجاه أولاده ؟ ولو كان هذا الشخص مسؤولاً عن إدارة خدمية للمواطن أو مدير مدرسة فكيف ستتحكم عواطفه ومشاعره مع العاملين معه ؟ في رأيي الشخصي أنه يجب على الإنسان أن يدرب نفسه على ضبط عواطفه تجاه الآخرين.
ففي السنوات التي مضت، كنت أعمل مع مدير مدرسة ابتدائية تتحكم فيه عواطفه ولا يمكن أن تتحاور معه لأن ما يقوله هو الصحيح. فهل هذا تصرف صحيح ؟

 1  0  2324
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1432-11-22 06:50 مساءً فيصل السويهري :
    شكرا لاتاحة الفرصة للحوار اولا لابد أن نفرق بين العلاقات الشخصية والعلاقات الانسانية
    علاقة المدير في المدرسة انسانية بعيده تماما عن العواطف يطبق النظام ويحفظ الامانة
    ولابد من ان نفرق بين المدير والقائدالمدير يدير العمل دون تأثير ولكن القائديؤثر فيمن حوله باختصار لامكان للعواطف في العمل النظام فقط ولكن في لطف ولين والله اعلم

منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:00 مساءً الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.