• ×

12:12 صباحًا , الأحد 18 ربيع الثاني 1441 / 15 ديسمبر 2019


بوابة المستقبل في سطور
الحمد لله حمداً يليق بجلالة وعظمته والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً، وبعد ..
أطلقت وزارة التعليم بوابة المستقبل وهو برنامج للتحوّل نحو التعليم الرقمي، ولقد اتخذت من الطالب والمعلم (وهما نواة العملية التعليمية) محورًا أساسيًا في سعيها إلى خلق بيئة تعليمية جديدة تعتمد التقنية في إيصال المعرفة إلى الطالب، وزيادة الحصيلة العلمية له، كما أنها تدعم تطوير قدرات المعلمين العلمية والتربوية.
■ حيث تسعى بوابة المستقبل التعليمية إلى تحقيق الأهداف التالية :
• التحول إلى بيئة تعليمية إلكترونية والتخلص من أعباء البيئة الورقية التقليدية.
• تغيير النمط التقليدي للتعليم.
• توسيع عمليات التعليم والتعلم إلى خارج نطاق الفصل الدراسي والبيئة المدرسية.
• إيجاد بيئة تعليمية ممتعة بالتفاعل الإيجابي بين الطلاب والمعلمين.
• تمكين الطالب من المهارات الشخصية التي تجعله أكثر جاهزية للدراسة الجامعية وسوق العمل.
• الاستفادة من إقبال الطلاب على التقنيات الحديثة وتوجيههم للاستخدام الإيجابي لمنتجات التقنية.

■ الفئة المستهدفة :
الطالب – المعلم - ولي الأمر - وزارة التعليم - إدارة التعليم - مكتب التعليم - المشرف التربوي - رائد النشاط الطلابي - المرشد الطلابي - وكيل المدرسة - قائد المدرسة.

■ مراحل التطبيق :
• المرحلة الأولى (2017-2018) :
310 مدرسة في (7) مناطق.

• المرحلة الثانية (2018-2019) :
1893 مدرسة في (16) منطقة.

• المرحلة الثالثة (2019-2020) :
جميع المدارس في المملكة العربية السعودية.
حيث وضعت البوابة آلية محددة في احتساب تقارير التفعيل يكتسب خلالها نقاط وفق معادلات لكل فئة وذلك من أجل طرح روح المنافسة بين جميع الفئات المستهدفة سواء داخل المدرسة وعلى مستوى مكاتب التعليم وعلى مستوى إدارة التعليم وعلى مستوى الوزارة، وكل هذا أنشأ حراك تربوي تعليمي داخل البوابة ينعكس أثره على الطالب ويرفع من مستوى نواتج التعلم داخل المدرسة وخارجها.
image أبرز الأخلاق القيادية النبوية.
 0  0  643