• ×

05:55 صباحًا , الأحد 17 ذو الحجة 1440 / 18 أغسطس 2019



مُلخص لأهمّ أحكام المواريث (3).
■ واعلم أن الجَنين (الذي مات أبوه وهو في بطن أمه) فإنه يشترك مع الأبناء في تقسيم الميراث (يعني يعتبرونه ضمن القِسمة، ويحفظون له حقه)، فإن عُلِمَ بالوسائل الحديثة أن الجنين أنثى: فإنهم يحفظون لها سهماً واحداً، وإن عُلِمَ أنه ذكر: فإنهم يحفظون له سهمين، وإن لم يُعلَم: فإنه يُحفَظ له نصيب ذكر (يعني سهمين)، فإذا اتضح بعد ذلك أنه أنثى: فإن السهم الآخر يُوَزَّع على جميع الأولاد كأنه تَرِكة منفصلة، فإذا كانا (توأم)، ولم يُعلَم: (هل هم ذكور أو إناث؟)، فإنهم يحفظون لهما نصيب ذكرين (يعني أربعة أسهم)، فإذا اتضح بعد ذلك أنهما (أنثَيان، أو أنثى وذكر): فإن الأسهم الزائدة تُوَزَّع على جميع الأولاد كأنها تَرِكة منفصلة.
■ مُلخص لأهمّ أحكام المواريث : مُختصَرة من كتاب : (الوجيز في الميراث) بتصرف ــ رامي حنفي محمود.
image الثقافة الإسلامية : علم الفرائض ــ المِيرَاثَ.
 0  0  366

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.