• ×

02:18 مساءً , الأربعاء 28 محرم 1439 / 18 أكتوبر 2017

◄ مصادر التربية الإسلامية : الجوانب التربوية في مجالات الاجتهاد.
● من الجوانب التربوية في مجالات الاجتهاد :
• مناقشة بعض القضايا والآراء والمبادئ التربوية.
• التوسع في إقامة المؤسسات التربوية الإسلامية وتنوعها (المدارس - بيوت العلماء - قصور الخلفاء - دور الكتب - دور الحكمة - الأربطة - الزوايا).
• ظهور المكتبات العلمية، العامة منها والخاصة.
• التنوع في المواد الدراسية، كالعلوم اللغوية والمنطق وعلوم الفلك والجغرافيا والتاريخ والهندسة والجبر والطبيعة والطب.
• اختلاف مناهج التدريس، وذلك تبعاً لاجتهادات المعلمين والقائمين على المؤسسات التعليمية من البداية والنهاية.
• نمو طرق التدريس وتعددها، كالمناظرة والمحاضرة والإملاء، والتجريب في العلوم التجريبية والتطبيقية.
وتجدر الإشارة إلى أن الضرب الأول وهما القرآن والسنة، أنه كان للقرآن أسلوب رائع ومزايا فريدة في التربية، ولذا «كان خلقه صلى الله عليه وسلم القرآن».
والسنة جاءت لتوضح ما في القرآن : (وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ) (سورة المائدة : 48).
ولتظهر تشريعات وآداب أخرى : (وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ) (سورة البقرة : 129).
ولذا قال صلى الله عليه وسلم : (ألا وإني أوتيت الكتاب ومثله معه)، وبهذا صارت شخصية الرسول صلى الله عليه وسلم نموذج تربوي كامل للإنسان.
 0  0  62
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )