المعلم وهيبة الجلاد

خالد صابر خان

2553 مشاهدة
بسم الله الرحمن الرحيم

◄ المعلم وهيبة الجلاد.
في إحدى اللقاءات مع أحد التربويين قال المذيع بأن هيبة المعلم في الزمن الماضي كانت بسبب الضرب وليس تقديراً له كمعلم. وكان الطلاب يهابونه بسبب ذلك وكانوا أيضاً إذا شاهدوا المعلم أمامهم خارج المدرسة سلكوا فجا آخرا خوفاً منه وليس تقديراً له.
وأضاف المذيع بأن المعلم ضاعت هيبته بعد منع الضرب ولم يعد الطلاب كما كانوا بالأمس يهابونه بل أصبحوا لا يكترثون به.
فهل ما ذكره المذيع صحيح ؟
أقول وبالله التوفيق ..
ديننا الحنيف أمرنا بالضرب الخفيف في عدة مواضع منها الزوج الناشز يجوز ضربها بعد استنفاذ كافة السبل ضربا خفيفا لا يترك أثرا ولا يكسر ضلعا لا كما يفعله بعض الناس يضربها ضرب الإبل، وأيضا أمرنا ديننا بضرب الأولاد في سن العاشرة إذا امتنعوا عن الصلاة.
وقد كان الضرب موجودا منذ مدة طويلة في المدارس إلى عهد قريب. ثم تم منعه منعا باتا لأن البعض أساء استخدامه فأصبح الضرب هو الوسيلة الوحيدة للتأديب وعلى كل كبيرة وصغيرة الأمر الذي أدى إلى نفور بعض الطلاب من الدراسة.
ولكن بالرغم من ذلك إلا أن الطالب كان يكن كل التقدير والاحترام لمعلمه لأنه يعلم أن الأستاذ يريد مصلحته وقد يشد عليه بسبب ذلك.
كان المعلم يعامل طلابه كأبنائه ويحرص على تقويم أخلاقهم وتعديل سلوكياتهم فالذي لا يرضاه على أبنائه لا يرضاه على غيرهم. كان يستشعر حجم المسؤولية والأمانة الملقاة على عاتقه.
جيل الأمس الذي كان المعلم يشد عليه تبوأ اليوم أعلى المناصب والوظائف.
جيل الأمس كان يعرف قيمة المعلم وأنه في مقام والده فكان الطالب يتقبل من معلمه الضرب.
الجيل الماضي من المعلمين أخرج لنا جيلا يعي دوره تجاه دينه ووطنه ومليكه.
جيل الأمس لم يكن لديه وسائل الترفيه والتواصل الموجدة حاليا ولكنه كان جيلا متواصلا متماسكا متراحما كالبنيان الواحد يشد بعضه بعضا. كانت الأسرة تربي أبنائها على احترام وتقدير الكبير.
جيل الأمس من المعلمين كان يحرص على غرس كل ما يفيد الناشئة من القيم والأخلاق النبوية.
الضرب في الماضي أخرج رجالا بكل ما تعنيه الكلمة من المعنى يعرفون ما عليهم من حقوق وواجبات تجاه أنفسهم وتجاه غيرهم.
هيبة المعلم يصنعها المعلم نفسه من خلال تعامله مع طلبته ومن خلال إشعارهم من أنه يهدف إلى مصلحتهم وانه يحبهم كأبنائه ومتى ما عرف الطالب ذلك أحب معلمه وتقبل منه كل شئ.
الهيبة يا سادة لا تأتي من الضرب ولكن من حسن الأداء في العمل والإخلاص وحسن التعامل من الطلاب.
صحيح كان الضرب موجودا في الماضي ولكنه كان ضرب الوالد لولده بغية تأديبه باطنه الرحمة وظاهره ربما تكون القسوة.
ولكن يبقى شي وقر في القلب وهو أن مرتبة المعلم لا تقل عن الوالد فكلاهما يهدف إلى إخراج جيل واع متفهم لدوره في هذه الحياة.
جيل صالح يساهم في بناء مجد أمته.
جيل يكون على قدر المسئولية.
جيل تربى على مكارم الأخلاق.
جيل متشبع بتعاليم دينه.
جيل يفخر به المعلمون والمربون.
ستبقى للمعلم هيبته ما بقي الزمان. وستبقى الأجيال تذكره بخير على مر الزمان.

أزرار التواصل الاجتماعي

۞ جديد المقالات :

المجلس السعودي للجودة .. مسيرة عطاء. 25 عاماً من العطاءِ للمجلس السعودي للجودة...

كلمات مستخدمة في اللهجة المحلية ليست من اللغة العربية. • باغة : تركية ومعناها...

خوف السابقين. يصف الله ــ سبحانه وتعالى ــ عباده المؤمنين بصفات عظيمة، فمن ذلك...

مبادئ ومرجعيات تخطيط الدرس. ■ عند التخطيط للدرس ينبغي أن وضع النقاط التالية...

لاءات السعادة الزوجية. • لا تجرح زوجك بكلمات أو أفعال فتفقد الحب. • لا تخن...

حين تصير الأوجاع حروفا. وحين تتحول الحروف إلى أوجاع .. حين يحضر الصمت إلى...

التدين الشكلي : مفهومه ومظاهره وأضراره. التدين : مأخوذ من الدين، والدين: هو...

الكفاية : المعارف المفاهيمية والإجرائية. لا يمكن الإحاطة بمدلول الكفاية إلا من...

المسؤولية الفردية في القرآن الكريم. ■ قال الله سبحانه وتعالى في محكم كتابه...

إنا كل شيء خلقناه بقدر : اﻟﺤﻨﺠﺮﺓ ــ اﻟﺮﺅﻳﺔ ــ اﻟﺴّﻤﻊ ــ اﻟﻠّﻤﺲ. ﻳﻘﻮﻝ اﻷﻃﺒّﺎء :...

الفنان التشكيلي رضوان جوهري : عندما تسمو اللوحة بالإنسان إلى آفاق الحياة...

المبادرة الفردية : نبضات إرشادية على الوسائل التواصلية. تقوم المبادرة الفردية...

شكر وتقدير للمنهل : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (الثقافة...

مهارات القائد التحويلي. القائد التحويلي يتمتع بقدرة على تحفيز العاملين كي...

دراسة مقارنة بين قصيدتين : التجاني يوسف بشير "في محراب النيل" وإدريس جماع "رحلة...

مليكة جفتاني : فنانة تشكيلية استهواها الرسم فخلقت جسرا خاصا بها نحو عالم...

أمي يا أجمل حكاية. ليس شرطا أن يكون كل الأبطال رجال ,, فكم من امرأة كانت بطلا...

قائد المدرسة المتفاني .. ماذا قدمنا له في تعليمنا ؟ ■ قائد المدرسة المتفاني هو...

العلوم التربوية : مفهوم ومستندات الكفاءة. ■ مفهوم الكفاءة : ● هي مفهومُ عامُ...

تكأكأت اللغات بلا نزال : بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية ــ قصيدة. ■ مكتبة...

قصة لغة : اللغة العربية. نهضت مبكرة قبل أخواتها، رغم أنها كبراهنّ، لكنها...

قراءة في ديوان "همسات ليل قصير" للشاعرة خديجة بلوش ــ أبجديات حين تولد لذة...

لائحة الوظائف التعليمية وسلم رواتب وعلاوات الوظائف التعليمية ــ 1440هـ. إنّ...

المملكة العربية السعودية : وزارة التعليم ــ نظام الجامعات (ملامح /...

الفساد الإداري : عقوبة جرائم سوء الاستعمال الإداري. أوضحت النيابة العامة أن...

محاور إعداد المعلم مدى الحياة ــ ورقة عمل. ■ التعلم مدى الحياة : أطر مرجعية...

بايعتُ سلمان المحبة شامخاً : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية :...

في ثقافة الرسائل : من قلبي لقلوبكم ! حديثُ القُلوبِ هو الحديث الذي لا يمكن أن...

هل يمكن أن نختلف دون أن نؤذي ؟ قد تمر علينا مواقف نختلف فيها مع احدهم فلا نجد...

تراكمت الجراح : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (الثقافة الصحية :...