د. نبيل محمد جلهوم. عدد المشاهدات : 5142 تاريخ النشر : 1432/08/01 (06:01 صباحاً). || عدد المشاركات : 153

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ.

إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب : لا بأس طهور إن شاء الله.
• لا بأس طهور إن شاء الله.
• لا بأس على كل مريض يتألم.
• لا بأس على كل مكروب.
• لا بأس على كل محزون.
• لا بأس على كل مهموم.
• لا بأس على كل محتاج.
• لا بأس على كل من طلّق ولا بأس على كل من طُلقت.
• لا بأس على كل من تمردت عليه زوجته وتمرد عليها زوجها.
• لا بأس على كل من مات زوجها وعلى كل من ماتت زوجته.
• لا بأس على كل من مات ولده في حادث أو مرض.
• لا بأس على كل من قدّم كل خير وحب ولم يقابل إلا بكل شر ونكران.
• لا بأس على كل من أقرض وضاع ما أقرضه.
• لا بأس على كل من كان يتمنى الصيام ومنعه المرض.
• لا بأس على كل من رسم مستقبلا ولم يرى نوره.
• لا بأس على كل من لم يوفق في دراسته.
• لا بأس على كل من لم يوفق في زواجه وفى اختياره.
• لا بأس على كل من مرض ولم يجد الدواء.
• لا بأس على كل من أُهين أو أُهدرت كرامته.
• لا بأس على من كان وفياَ وقوبل بالخيانة.
• لا بأس على كل من بات مهموما يفكر في قوت غده.
• لا بأس على كل من تمنى الذرية فُحُرم منها.
• لا بأس على كل مبتلى بتوحد و داون و شلل و صمم.
• لا بأس على كل أسرة بها مُبتلى باحتياجات خاصة.
• لا بأس على كل من أتاه الشتاء وليس عنده كساء يدفئه ويغطيه.
• لا بأس على كل تمنى ولم تتحقق أمنيته.
• لا بأس على كل من تأّمّل في غيره خيرا ولم يجده.
• لا بأس على كل من اهتم بأحد دون غيره ولم يجد من ينصفه سوى غيره.
• لا بأس على كل من أُوُذى من جاره واحتسب أجره عند ربه.
• لا بأس على كل من حُرم من حضن أمه ورعاية أبيه.
• لا بأس على كل من أُصيب بعين أو مس أو حسد أو سحر.
• لا بأس على منظومة الأخلاق والقيم المفقودة.
• لا بأس على كل عين تُجبر على السهر لا تستطيع أن تذوق النوم.
• لا بأس على كل من يشتهى طعاما ويمنعه المرض.
• لا بأس على كل من فقد عينه ورجله ويده.
• لا بأس على كل أم وأب لم يجد ثمرة تربيته كما كان يتمنى.
• لا بأس على كل من أُصيب بضغط أو سكر.
• لا بأس على كل من يتمنى أن يصلى واقفا لكن لا يستطيع.
• لا بأس على كل من دعا وأراد الله له أن تتأخر إجابته.
• لا بأس على كل روح تتألم.
• لا بأس على كل من به بأس.
• لا بأس على كل من به بأس.
■ طهور إن شاء الله. قُلْ يَا عِبَادِ الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا رَبَّكُمْ ۚ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَٰذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ ۗ وَأَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةٌ ۗ إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ (الزمر ـ 10).
۞ د. نبيل محمد جلهوم : عضو مكتبة منهل الثقافة التربوية.
من أحدث المقالات المضافة في القسم (عدد المشاهدات).
◂يلتزم الموقع بحفظ حقوق الملكية الفكرية للجهات والأفراد وفق نظام حماية حقوق المؤلف بالمملكة العربية السعودية ولائحته التنفيذية. ونأمل ممن لديه ملاحظة على أي مادة في الموقع تخالف نظام حقوق الملكية الفكرية مراسلتنا على هذا ﴿النموذج﴾.