تقريظ : الأستاذ محمد إسماعيل جوهرجي (شاعر تربوي)

سامي خليل مالكي

2538 قراءة 1441/01/01 (06:01 صباحاً)

سامي خليل مالكي.
۞ عدد المشاركات : «81».
تقريظ : الأستاذ محمد إسماعيل جوهرجي (شاعر تربوي) ـ ورحل فارس الكلمة على منصة الإبداع.
◗رحل فارس الكلمة وشاعر الفصحى، رحل المربي الفضيل والتربوي المميز، رحل فارس الكلمة وهو يحتفل مع أصحابه واحبابه في ثلوثية المستشار محمد سعيد طيب، رحل فارس الكلمة وشاعر الفصحى وهو يلقي قصيدتين يمتدح فيها صديقه وزميله وزير الإعلام السابق عبدالعزيز خوجة، رحل شاعرنا وأديبنا ومعلمنا ومدير مدارس الثغر النموذجية سابقا، شقيق والدتي الشاعر والمربي محمد إسماعيل جوهرجي، رحل وهو يجلس بين محبيه ينثر إبداعه الموسيقي عليهم، كيف لا وهو صاحب ديوان (عطر وموسيقى) رحل فارس الكلمة وشاعر كان يتذوق الكلمة قبل أن يكتبها قبل أن ينسخها في ديوانه.

ذرفت أعيننا الدموع لفراقك يا خالي محمد ونحن نعلم أن الدموع لا تفيد ولكن ليس لنا إلا الدموع، وعزائنا الوحيد أنك كنت تستمع لنشيد ديني يلقى أمامك في الحفل ويخيل لي أن كلمات النشيد فيها تمجيد للإله وتحميده، ويخيل لي أنك كنت تردد ما يقال في النشيد، ويخيل لي أن آخر ما نطق به لسانك هي شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله.

رحمك الله يا خالي محمد جوهرجي، رحمك الله يا والدنا كيف لا والخال بمنزلة الوالد، رحمك الله وغفر لك بعدد من صلى عليك، رحمك الله وغفر لك بعدد من شيعوا جثمانك إلى جنة المعلاة، رحمك الله رحمة واسعة وجعل قبرك روضة من رياض الجنة يا رب.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :