محمد عاطف السالمي.
عدد المشاركات : 211
عدد المشاهدات : 2254


أيُّها التربويون : تجنبوا (العبارات السلبية).
سأل المعلم تلميذه : ما ذا يعمل والدك ؟
صمت التلميذ ولم يجب.
فسأله المعلم مرة أُخرى : ما ذا يعمل والدك يا فلان ؟
فاكتفى بالصمت ولم يجب.
صرخ المعلم في وجهه أمام التلاميذ وقال : (يا غبي ألا تعرف ما ذا يعمل والدك ؟)!
رفع التلميذ رأسه وقال : (بلى إنه نائم في قبره).

■ أحيانا نتسرع في كلماتنا ونجرح من أمامنا، فلا تتسرع بالكلام هناك دائماً أربعة أشياء لا يمكن إصلاحها :
1 - لا يُمكن استرجاع الحجر بعد إلقائه.
2 - لا يمكن استرجاع الكلمات بعد نطقها.
3 - لا يمكن استرجاع الفرصة بعد ضياعها.
4 - لا يمكن استرجاع الشباب أو الوقت بعد أن يمضي.

لذلك أعرف كيف تتصرف ولا تُضع الفرص من يديك ولا تتسرع بإصدار القرارات والأحكام على الآخرين.
◄ من كتاب : رسائل تربوية ـ لمؤلفه إبراهيم عبدالعاطي قشير.
|| محمد عاطف السالمي : عضو منهل الثقافة التربوية.

تاريخ النشر : 1443/06/01 (06:01 صباحاً).

من أحدث المقالات المضافة في القسم.

◂يلتزم منتدى منهل الثقافة التربوية بحفظ حقوق الملكية الفكرية للجهات والأفراد وفق نظام حماية حقوق المؤلف بالمملكة العربية السعودية ولائحته التنفيذية. ونأمل ممن لديه ملاحظة على أي مادة في المنتدى تخالف نظام حقوق الملكية الفكرية مراسلتنا بالنقر على الرابط التالي ◂◂◂ ﴿هنا﴾.