▼ جديد المقالات :

لستُ الملامة يا أَلمْ : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (الثقافة...

في التوقيعات الإنسانية : يا لها من رحلة. تبدأ من ظهر الأب إلى بطن الأم .. ومن...

متى نرتقي .. عند اختلافنا حول المتغيرات ؟ متى نرتقي .. ونبتعد عن الخلاف...

في الشريعة الإسلامية : حكم الدعاء على الظالم. اجتمع العلماء على أن الدعاء على...

في علم الأحياء : زهرة المغنوليا أو المغنولية ــ الاستخدامات العلمية. عن...

نحو بيئة آمنة «1». لماذا لا تتضافر جهود الإدارة التعليمية والأمارة ومراكز...

ما الفائدة التي تعود عليك مستقبلا من المسألة الحسابية ؟ ■ قال أحد الحكماء :...

دور المعلم وفق التطور التكنولوجي. تعتبر التربية أداة صناعة الإنسان، فهي تأهله...

لقاء مع الأستاذ طارق يسن الطاهر : مشرف تربوي. ■ البطاقة الشخصية : • الاسم :...

عثمان بن عفان : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (ثقافة التراجم :...

في الثقافة الخاصة : نمو العقل. ■ أقوال في نمو العقل : 1 - قال مصطفى السباعي...

التشجيع الصفي : كيف أساعد الطلاب على المحافظة على إيجابيتهم وَتَرْكِيزُهُمْ ؟...

نعمة الدفء واللباس والأثاث والأمان. قال الله ﷻ : ﴿ألم تر أن الله يزجي سحابا ثم...

الصحة النفسية : الاضطرابات النفسية ــ الوسواس. دخلت المواضئ لأتوضأ، فرأيت...

ارتباط الحدث بالجو النفسي للشخصية : "قراءة في رواية موسم الهجرة إلى الشمال"....

في العلاقات الإنسانية : كسر الحواجز ووضع الحلول. ■ كيف تخرج الدجاجة من الزجاجة...

المذكرة التفسيرية والقواعد التنفيذية للائحة تقويم الطالب : القاعدة ــ 12 /...

إبداع معلم القرن الحادي والعشرين في عصر الانترنت. إننا نعيش في القرن الحادي...

التنافس على الدنيا والآخرة. إذا نافسكَ الناس على الدنيا .. أتركها لهم ! وإن...

يا مراكب الأحزان أما آن أوان غرقك. وحين نطلق الضحكات أو مجرد أن نفكر في ذلك أو...

رددي يا دموع : قصيدة. ■ مكتبة منهل الثقافة التربوية : (الثقافة الصحية :...

قدرات التفكير المبدع الأربع. ■ أجمع العلماء الذين بحثوا في الإبداع وأسسه...

المسجد الحرام في العصر النبوي. كان المطاف (الصحن) الذي يحيط بالكعبة...

الفرق بين العقاب والعذاب. الفرق بينهما أن الأول يقتضي بظاهره الجزاء على فعله...

المذكرة التفسيرية والقواعد التنفيذية للائحة تقويم الطالب : القاعدة ــ 12 /...

‏من روائع الدعاء. قيل لأعرابيّ : أتُحْسِنُ الدُّعاء ؟ ‏فقال : أجل. ‏فقيل له...

شيرخان : الملك المسلم العادل. ■ هل تعرف شيرخان الشرير ؟ يعلمون أولادنا ببرامج...

ما أهم النصائح العلمية في مهنة المحاماة ؟ يُقصد بمهنة المحاماة في نظام...

الفرق بين : حرفي الضاد (ض) والظاء (ظ) كتابةً ونطقاً. يخلط كثير...

السلوك التنظيمي الإداري «3». ■ دور البيئة في الإدراك. تحتوي البيئة على مثيرات...

قصة : إنسان القرن الواحد والعشرين «4». ارتميت في أحضان جدّي ذات ليلة مقمرة،...

قراءة في ديوان "مسرى الأشواق" للشاعرة فاطمة قيسر ــ عندما تتحول القصائد لعقد...

مسؤوليات المبتعث السعودي. ■ وفق ضوابط الابتعاث العامة المدونة في الموقع...

في التوقيعات الأدبية : من ذاكرتي «29». ■ تقديرك لوجهة نظر الآخر .. علامة...

علم النفس المهني : التوجيه المهني ــ الاختيار المهني. علم النفس المهني فرع...

مبادئ ومرجعيات تخطيط الدرس. ■ عند التخطيط للدرس ينبغي أن وضع النقاط التالية...

التدين الشكلي : مفهومه ومظاهره وأضراره. التدين : مأخوذ من الدين، والدين: هو...

في الحقائق العلمية : حقيقة مراحل خلق الإنسان

عمر علي باسيف

5024 مشاهدة

في الحقائق العلمية : حقيقة مراحل خلق الإنسان.
خلق الله الإنسان فكان خلقه إعجاز استثار العقول في البحث والتفكير عن كيفية الخلق حيث نشاء ما يسمى بعلم الأجنة الذي بحث وبحث في هذا المجال حتى توصل إلى أن الجنين في بطن أمه يمر بمراحل يتخذ فيها أشكال مختلفة حتي يصل إلى جنين مكتمل عند الولادة.
وكان في بادي الأمر في القرن السابع عشر الميلادي مفهوماً سائداً عند فريق من العلماء وهو أن الجنين يكون قزماً متناهي في الصغر داخل حنين الرجل تم يزداد حجمه في فترة الحمل حتى يصل جنيناً عند خروجه من بطن أمه ويرى فريقاً أخر أن نمو الجنين القزم يكون في بويضة الأم. وكان ذلك ضرباً من الاحتمالات والتخمينات حيث أن الأجهزة الإلكترونية والتلفزيونية لم تكن متوفرة في هذا الوقت.
وعند ظهور النهضة المعرفية وظهور الأجهزة الإلكترونية وعلم التشريح التي ساهمت في دراسة حالة تطور الجنين اتضح للعلماء حقيقة التطور وأن المعتقد السابق لا يمثل الحقيقة.
هذا الاكتشاف جعل العلماء يطرحون الكثير من الأسئلة حول طريقة تكوين الجنين ومكان استقراره ؟
فتوصل العلماء بعد بحث طويل إلى أن البويضة الملقحة تأخذ مدة ثلاث أسابيع لتكوين أول كتله بدنية تعرف بالحميل ثم ينمو هذا الحميل ليتحول إلى جنين في الأسبوع التاسع.
كما اكتشف العلماء أن الجنين أثناء تكونه بداخل بطن أمه يكون محاط بثلاث أغطية وهي (المشيمة - جدار الرحم - جدار البطن) حيث استطاع العلماء من رؤية هذه الأغطية عن طريق أجهزة التنظير الجوفي، وهذه الأغطية الثلاث تزداد في الحجم مع ازدياد حجم الجنين ودورها المحافظة على الجنين وحمايته وتأمين الغداء والأكسجين عن طريق أمه.
إن هذا الاكتشاف قد ذكر في القرآن الكريم في القرن السابع الميلادي أي قبل أربع عشر قرن في قوله تعالى : (يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِنْ بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلاثٍ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ) (الزمر : 6).
ففي الآية إشارة واضحة إلى أن خلق الإنسان جنين ثم تخلقه في ظلمات ثلاث وهي ظلمة (المشيمة - الرحم - البطن) بل لم يقف القرآن الكريم عند هذا الحد بل ذكر وصفاً دقيقاً لمراحل خلق الإنسان ابتداءً من خلقة (نطفة ثم علقة ثم مضغة ثم عظاماً وكساءه لحماً ثم اكتمال الخلق حتى يكون جنيناً كاملاً لا عيب فيه) قال تعالى : (ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَاماً فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْماً ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقاً آخَرَ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ) (المؤمنون : 14).
فسبحان الله الذي أنزل كتابه على نبيه الأمي محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم مبيناً قدرته وإعجازه.
وسبحان الله القائل : (ذَلِكُمُ اللّهُ رَبّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ لآ إِلَـَهَ إِلاّ هُوَ فَأَنّىَ تُصْرَفُونَ) (الزمر : 6) وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
image في المواد العلمية : الحقائق العلمية.


عمر علي باسيف.