فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون «4»

د. أحمد محمد أبو عوض
1429/09/01 (06:01 صباحاً)
5200 مشاهدة
د. أحمد محمد أبو عوض.

عدد المشاركات : «603».

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون «4».
■ كتاب النفقات.
● باب نفقة الزوجات : إذا سلمت المرأة نفسها ألى زوجها وتمكن من الاستمتاع بها ونقلها إلى حيث يريد وهما من أهل الاستمتاع في نكاح صحيح وجبت نفقتها لما روى جابر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خطب الناس فقال : (اتقوا الله في النساء فإنكم أخذتموهن بأمانة الله واستحللتم فروجهن بكلمة الله ولهن عليكم رزقهن وكسوتهن بالمعروف) وإن امتنعت من تسليم نفسها أو مكنت من استمتاع دون استمتاع أو في بلد دون بلد لم تجب النفقة لأنه لم يوجد التمكين التام فلم تجب النفقة كما لا يجب ثمن المبيع إذا امتنع البائع من تسليم المبيع أو سلم في موضع دون موضع فإن عرضت عليه وبذلت له التمكين التام والنقل إلى حيث يريد وهو حاضر وجبت عليه النفقة لأنه وجد التمكين التام وإن عرضت عليه وهو غائب لم يجب حتى يقدم هو أو وكيله أو يمضي زمان لو أراد المسير لكان يقدر على أخذها لأنه لا يوجد التمكين التام إلا بذلك وإن لم تسلم إليه ولم تعرض عليه حتى مضى على ذلك زمان لم تجب النفقة لأن النبي صلى الله عليه وسلم تزوج عائشة رضي الله عنها ودخلت عليه بعد سنتين ولم ينفق إلا من حين دخلت عليه ولم يلتزم نفقتها لما مضى ولأنه لم يوجد التمكين التام فيما مضى فلم يجب بدله كما لا يجب بدل ما تلف من المبيع في يد البائع قبل التسليم.
image فن الاستفسار : فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :