• ×

05:22 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

◄ هاتفني بعض من أحب فشكرته على خدمة قدمها للأمة فصارحني وأقسم بأن هذا العمل لم أبغ وراءه إلا وجه الله.
انقدح في ذهنى معنى (الإخلاص) وما لبثت أن تلاطمت الأفكار في خيالي فألهمني الله أن أقتبس من سيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم معالم الإخلاص.
من أخلص لله فليحمد الله أن الله اصطفاه واختاره لهذا العمل كما يحمده أن يسر هذا العمل له وليعلم أن هناك محفزات على شكل عقبات فما هي إلا محطات تغذية إبداع هكذا ينظر لها المخلص.
لا تحسب المجد تمرًا أنت آكله =لن تبلغ المجد حتى تلعق الصبر
وهذا ما قاله ورقة بن نوفل بعد نزول الوحي على النبي صلى الله عليه وسلم حين قال : ليتني فيها جذعاً، ليتني أكون حيًّا حين يخرجك قومك، فقال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم : (أو مخرجيَّ هم ؟) فقال ورقة : نعم لم يأت رجل قط بما جئت به إلا عودي، وإن يدركني يومك أنصرك نصراً مؤزراً، ثم لم ينشب ورقة أن توفي، وفتر الوحي) (أخرجه الشيخان والإمام أحمد واللفظ له ـ طرف من الحديث).

قد لا تجد النصير في البداية :
في بداية مشوار النجاح سيتفرق (غالبا) الناس عنك فهذا رسول الله صلى الله عليه وسلم ينصح عشيرته الأقربين فلم يكتفوا بالإعراض بل تعدى أمرهم لتشتيت الناس من حوله مستخدمين في ذلك شتى الطرق وعندما خرج من مكة يا للوعة ما لاقاه حبيبنا صلى الله عليه وسلم لم يجد من يؤنسه في طريق الهجرة غير الله ثم صاحبه وإن تفرق عنك من تفرق فلن يضيعك من أخلصت له.
(إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ العُلْيَا وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ) (التوبة) أوحي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم.

سوف تمر بك منعطفات خطيرة :
ومن حكمة الله أنه ما من شدة إلا وبعها رخاء يتعرض خير البرية صلى الله عليه وسلم لشتى أنواع العذاب الجسدي والنفسي من قومه حتى يحاصر في الشعب ويبتليه الله بموت زوجه خديجة بنت خويلد رضي الله عنها يا رب ثبتنا ساعة الابتلاء ولو أن عشر هذه الأحداث حصلت لواحد منا لانهار ولكن من لا يضيع المخلص ينزل رحمته على عبده وتأتي حادثة الإسراء والمعراج.
(سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ المَسْجِدِ الحَرَامِ إِلَى المَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ) (الإسراء).

ولله درك يا شوقي :
أَسرى بِكَ اللَهُ لَيلاً إِذ ملائكتـــــــــــه =وَالرُسلُ في المَسجِدِ الأَقصى عَلـى قَـدَمِ
لَمّا خَطَرتَ بِهِ اِلتَفّـوا بِسَيِّدِهِــــــــــم =كَالشُهـبِ بِالبَـدرِ أَو كَالجُنـدِ بِالعَلَـــــــــمِ
صَلّى وَراءَكَ مِنهُم كُلُّ ذي خَطَـــــــرٍ =وَمَـن يَفُـز بِحَبيـبِ اللَـهِ يَأتَمِــــــــــــــــمِ
جُبتَ السَمـاواتِ أَو مـا فَوقَهُـنَّ بِهِـم =عَلـى مُنَـوَّرَةٍ دُرِّيَّـةِ اللُجُــــــــــــــــــــــمِ
رَكوبَةً لَكَ مِن عِزٍّ وَمِن شَــــــــــرَفٍ =لا في الجِيادِ وَلا فـي الأَينُـقِ الرُسُــــــــمِ
مَشيئَةُ الخالِقِ البـاري وَصَنعَتُـــــــهُ =وَقُـدرَةُ اللَـهِ فَـوقَ الشَـكِّ وَالتُهَــــــــــمِ

لا بد للصبح بعد غسق الليل أن ينجلي :
لا تيأس ولا تقنط وابشر فالفرج بعد الشدة (فَإِنَّ مَعَ العُسْرِ يُسْراً إِنَّ مَعَ العُسْرِ يُسْراً) أورد بن كثير في تفسيرها قال الحسن : كانوا يقولون : لا يغلب عسر واحد يسرين اثنين، وعن قتادة ذكر لنا أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم بشّر أصحابه بهذه الآية فقال : (لن يغلب عسر يسرين) (رواه ابن جرير)، ومعنى هذا أن العسر معرف في الحالين، فهو مفرد، واليسر منكر، فتعدّد، ولهذا قال : (لن يغلب عسر يسرين) يعني قوله : {فإن مع العسر يسراً ـ إن مع العسر يسراً} فالعسر الأول عين الثاني، واليسر تعدد، ومما يروى عن الشافعي أنه قال :
صبراً جميلاً ما أقرب الفرجا =من راقب اللّه في الأمور نجا
من صدّق اللّه لم ينلــه أذى =ومن رجاه يكون حيث رجــــــا
وقال الشاعر :
ولرب نازلة يضيق بها الفــتى =ذرعاً وعند اللّه منها المخرج
كملت فلما استحكمت حلقاتها =فرجت وكان يظنها لا تفـــــرج
بعد النجاح وقبله احمد الله ولازم الشكر فلن توفيه ما يستحق وشكرك يستحق شكراً. اللهم اغفر لنا ما قد سلف وثبتنا فيما بقي ودمتم بخير.

 1  0  1654
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1430-05-20 11:03 صباحًا جاد الحق أبو طالب ـ مصر :
    جزاك الله خيراً ياأخي عواض ، وحول الموضوع نفسه قرأت للشيخ محمد العريفي :
    يحكى أن ملك من الملوك أراد أن يبني مسجداً في مدينته وأمر أن لا يشارك أحد في بناء هذا المسجد لا با المال ولا بغيره ... حيث يريد أن يكون هذا المسجد هو من ماله فقط دون مساعدة من أحد وحذر وأنذر من ان يساعد احد في ذلك .. وفعلاً تم البدء في بناء المسجد ووضع أسمه عليه .. وفي ليلة من الليالي رأى الملك في المنام كأن ملك من الملائكة نزل من السماء فمسح أسم الملك عن المسجد وكتب أسم أمراة ، فلما أستيقظ الملك من النوم .. أستيقظ مفزوعاً وأرسل جنوده ينظرون هل أسمه مازال على المسجد فذهبوا ورجعوا وقالوا .. نعم أسمك مازال موجوداً ومكتوباً على المسجد ، وقالوا له حاشيته هذه أظغاث أحلام ، وفي الليلة الثانية رأى الملك نفس الرؤيا رأى ملك من الملائكة ينزل من السماء فيمسح أسم الملك عن المسجد ويكتب أسم أمراة على المسجد .. وفي الصباح أستيقظ الملك وأرسل جنودة يتأكدون هل مازال أسمه موجوداً على المسجد ، ذهبوا ورجعوا وأخبروه أن أسمه مازال هو الموجود على المسجد ، تعجب الملك وغضب فلما كانت الليلة الثالثة تكررت الرؤيا .. فلما قام الملك من النوم قام وقد حفظ أسم المرأة التي يكتب أسمها على المسجد ، ثم أمر بإحضار هذه المرأة فحضرت وكانت أمرأة عجوز فقيرة ترتعش فسألها هل ساعدت في بناء المسجد الذي يبنى ، قالت : يا أيها الملك أنا أمرأة عجوز وفقيرة وكبيرة في السن وقد سمعتك تنهى عن أن يساعد أحد في بناءه فلا يمكنني أن أعصيك ، فقال لها : أسألك بالله ماذا صنعت في بناء المسجد ؟ قالت : والله ما عملت شيء قط في بناء هذا المسجد إلا ... قال الملك : نعم إلا ماذا ؟ قالت : إلا أنني مررت ذات يوم من جانب المسجد فأذا أحد الدواب التي تحمل الأخشاب وأدوات البناء للمسجد مربوط بحبل الى وتد في الأرض وبالقرب منه سطل به ماء وهذا الحيوان يريد ان يقترب من الماء ليشرب فلا يستطيع بسبب الحبل ، والعطش بلغ منه مبلغ شديد ، فقمت وقربت سطل الماء منه ، فشرب من الماء ، هذا والله الذي صنعت .. فقال الملك : إييييه ... عملتي هذا لوجه الله فقبل الله منك وأنا عملت عملي ليقال مسجد الملك فلم يقبل الله مني ... فأمر الملك أن يكتب أسم المرأة العجوز على هذا المسجد .
    • #1 - 1
      1430-05-20 04:13 مساءً عواض بن مبارك الحارثي :
      بسم الله الرحمن الرحيم

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      أخي جاد الحق أبو طالب
      بارك الله فيك وشكر لك ما أوردت
      ما أنا وهذا المقال إلا كمن ذك

منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:22 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.