• ×

03:18 صباحًا , الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016

◄ عجيب أمر تلك الكراسي ! فهي تشعرك بالراحة والاسترخاء لفترة ثم ما تلبث أن تسخن من تحتك وتجعل الجالسين عليها يتمنون الوقوف حتى يرتاحوا منها وقد تجعل البعض مثل الـ (pop corn) (يفشر) من شدة سخونتها. ولا ننسى أن سخونة تلك الكراسي مفيدة جداً في كثير من الاحيان فهي تقتل كثير من البكتريا التي نشئت من طول فترة الجلوس عليها.
إن الأمراض التي تنشئ من سوء الإدارة ـ في الكثير من المواقع الحساسة ـ تخلق بيئات عمل غير منتجة وغير فاعلة بل ومثبطة لكثير من المشاريع التي تخدم الأفراد بشكل أفضل.

ما أقصده لن أبوح به كله ولكن سوف ألمح له تلميحاً يفهمه البعض ويستخف به البعض، فكثيرٌ هم من يظنون أنهم وحدهم الفاهمون وأن كل شيء أصبح في أيديهم وفجأة يجدون أن الأمر بعيداً عنهم.

يا ليتنا نهتم بتشذيب وتهذيب أنفسنا كما نهتم بالظهور والبروز غير المبرر أحياناً.
يا ليتنا نهتم بالحديث عن إنجازات الآخرين ونترك الآخرين ليتحدثوا عن إنجازاتنا .
يا ليتنا لا نكثر من التغريدات حتى يتسنى لنا أن نمارسها فعلياً .

■ بيئة العمل الناجحة لا تحتاج تكتلات قبلية أو اجتماعية معينة ومحددة وإنما تحتاج كفاءات عالية.
هل تعرفون لماذا تثور البراكين وتنفجر وتلهب كل شيء حولها ؟
هل تعرفون أن ما نرى في ظاهره العذاب هو رحمة وراحة لتلك الجبال التي ملت وتعبت من ما تراكم داخلها من عقود ؟
هل تعرفون أن ما يكون بعد تلك الانفجارات والحمم هو خير وحياة طيبة جديدة ؟
هل تعرفون أنه لولا الألم لما شعرنا بالمرض ولا استشرى فينا وقضى علينا بدون أن نعلم به ؟
هل تعرفون أن الدموع تحتوي على مواد كيميائية مسكنة للألم يفرزها المخ عندما يبكي الإنسان ؟ سبحان الله.
هل تعرفون أن نظراتنا وقسمات وجوهنا تحمل مشاعرنا أكثر وابلغ وأسرع من كلماتنا ؟
فاحرص على أن تكون نظراتك وقسمات وجهك وما تحمله من مشاعر أطيب من كلماتك.

■ همسة :
أبتسم لهم، رغم كل الآلام التي تحملها في صدرك. أبتسم لهم، رغم كل الجروح التي تنزف من جسدك، رغم كل الآهات والحسرات التي ملئوا بها ساحتك، فإن ابتساماتك تقتلهم تؤلمهم أكثر من كل الأوجاع التي تصرخ في جسدك.

■ شكر خاص لسعادة مدير عام التربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ حامد السلمي على صراحته المتناهية التي اضفت على اللقاء العام بالمشرفين التربويين كثير من الفائدة والأهمية وخاصة ما كان منها بخصوص أهمية دور المشرف التربوي داخل المدرسة وضرورة منحه مساحة من الصلاحيات التي من خلالها نقضي على البيروقراطية المبطئة لكثير من الإنجازات.

 4  0  4624
التعليقات ( 4 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1433-06-28 11:07 صباحًا هند القاضي :
    نعم أستاذنا العزيز
    الكراسي الساخنة تنشط دائماً في نهاية كل عام وبداية كل ميزانية .وبالفعل نعجب معك في عجبك من هولاء الناس المتسارعون عليها .ولا يعلمون أن كلما صعد في علو تلك الكراسي كلما زاد رصيده في الحسنات أو السيئات وحسب معرفتي المتواضعة أن الأخيرة أكثر . .. وحشتنا موضوعاتك الراقية .
  • #2
    1433-06-28 12:01 مساءً عبدالله الزهراني :
    ِشكرا أخي زهير ،، (وخاصة ما كان منها بخصوص أهمية دور المشرف التربوي داخل المدرسة وضرورة منحه مساحة من الصلاحيات)! ياليت شعري أين هي ؟
  • #3
    1433-06-28 04:48 مساءً عواض محمد القرشي :
    الأستاذ الكريم / زهير الغامدي أهلا بك و بيراعك الأنيق ..

    أحييك أخي على الطرح المارثوني الذي جاء بالحقائق العلمية الماتعة الدالة على القدرة الإلهية المطلقة و الذي استمتعنا فيه بكل هذا و غيره ، غير أننا لم نجد شيئا عن " أصحاب الكراسي الساخنة" غير فائدتها حول قتل البكتيريا و إن كانت هذه الأخيرة ليست على وجهها الصحيح بالكلية فهناك بكتيريا لا تنمو إلا في درجة حرارة معينة و لعل هذا هو السبب في انتشار "روائح" العفن الفسادي و غيره ... هذا من ناحية ،

    ومن ناحية أخرى فلعلي لا أوافقك أستاذي الكريم في هذه (النظرة الضيقة ) التي حملت بعض مديري المدارس أو كلهم البيروقراطية المانعة من الانجاز ..

    إننا عندما ننظر من زاوية " ضقة جدا " فسوف يحمل المشرف التربوي المدير مسؤولية الفساد و البيروقراطية و عندما تضق نظرة المدير يرمي بالتبعات على أخيه المشرف التربوي ..

    وسيرمي المعلم على المدير بطأ الإنجاز و التخلف و يبادله مديره الصفات عينها و هكذا يستمر الوضع المأساوي على هيئة دائرة مغلقة دون أن نضع أيدينا على المرض و لا العرض الدال عليه.


    أشكرك أستاذنا الكريم زهير على أن فتحت لنا بابا للحوار و المناقشة ..
  • #4
    1433-06-28 11:20 مساءً صالح الغامدي :
    أماني مثالية جميلة تخالف الواقع
    ويبقى لنا خمسون عاماً حتى ندركها
    وخمسون أخرى لنبدء بتطبيقها
    والحصاد سيكون خلال الخمسين الثالثة

    في مخيلتي سؤال : لماذا المتناقضات بين أول المقال وآخره ؟!

منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:18 صباحًا الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.