د. أحمد محمد أبو عوض. عدد المشاهدات : 6793 تاريخ النشر : 1442/07/20 (06:01 صباحاً). || عدد المشاركات : 677

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ.

أَداء الْأَمانة : الغسل من الجنابة.
إن من أعظم العبادات التي تنمّ على قوة الإيمان، واستشعار مطالعة الرب، وعمارة القلب بالخوف منه: الاغتسالَ من الجنابة. قَالَ رَسُول الله -صلى الله عليه وسلم-: خمسٌ من جَاءَ بِهن مَعَ إِيمَان دخل الْجنَّة: من حَافظ على الصَّلَوَات الْخمس على وضوئهن وركوعهن وسجودهن ومواقيتهن، وَصَامَ رَمَضَان، وَحج الْبَيْت إِن اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلا، وَآتى الزَّكَاة طيبَة بهَا نَفسه، وَأدّى الْأَمَانَة، قيل: يَا رَسُول الله، وَمَا أَدَاء الْأَمَانَة؟ قَالَ: "الْغُسْل من الْجَنَابَة" (رَوَاهُ الطَّبَرَانِيّ بِإِسْنَاد جيد؛ كما قال المنذري).
◄ قائمة : الروابط الإلكترونية على الشبكة العنكبوتية.
أزرار التواصل الاجتماعي
أحدث المقالات المضافة (في القسم) :