• ×

07:11 مساءً , الإثنين 17 محرم 1441 / 16 سبتمبر 2019



دور الفن في بناء الخصائص الشخصية للطفل.
يشكل الفن، بعيدًا عن موضوع المدرسة ــ وفق أراء المختصين ــ جزءًا من الحياة اليومية للطفل.
يقول المؤلف أنتوني ماسون، المتخصص في الكتب الفنية للقراء الشباب : الفن طريقة لإصدار بيان حول العالم، والتعبير عن مشاعر عميقة.
ولكن، يمكن للفن أن يقول شيئًا عن شخصية الطفل، وفقًا لأساتذة علم النفس في كلية لندن الجامعية، ووضحوا العلاقة بين الفن والشخصية، ووجدوا أن أولئك الذين يحبون اللوحات الكلاسيكية الجديدة والمناظر الطبيعية الحقيقية يميلون إلى أن يكونوا أقل انفتاحًا على التجارب الجديدة من أولئك الذين ينجذبون إلى ضربات فرشاة التعبيرات التجريدية لجاكسون بولوك. كما اكتشفوا أن الذكور يفضلون فناني عصر النهضة، مثل ليوناردو دافينشي، في حين تنجذب الإناث إلى الانطباعية، مثل أعمال الباستيل الخفيفة من كلود مونيه.
إن الفن يبقى نافذة للعالمين الطبيعي والسحري، تقول الفنانة أندريا مولدر سلاتر، المؤسس المشارك لموقع فن الأطفال، وهو موقع إلكتروني لخطط الدروس الفنية والموارد، إن الفن يساعد الأطفال على فهم المواد الأخرى بشكل أكثر وضوحاً بكثير، من الرياضيات إلى الجغرافيا. تضيف اللوحات والمنحوتات للأطفال حالة إنسانية بطريقة بصرية، وتعلمهم احترام طرق التفكير والعمل الأخرى، وتساعدهم على توصيل الأفكار بطرق جديدة، كما تقول.
طفلك في مرحلة ما قبل المدرسة يحاول أن يرسم لوحاته باستخدام أصابعه بمزيج من الألوان، إن الأطفال الصغار هم أسياد اللحظة، فهم يحبون الطريقة التي يشعرون بها عندما يشوهون الورقة بالطلاء، وكيف يبدو عندما يرشون اللمعان، وحتى الصوت الناعم الذي تصنعه الفرشاة أثناء عبورها على الصفحة، كما تقول إيمي يانغ، مؤسسة بروكلين ديزاين لاب، وهي مدرسة فنية للأطفال.
على عكس الأطفال الأكبر سنا والبالغين، فإن معظم الأطفال الصغار ومرحلة ما قبل المدرسة لا يدركون ما يفعلونه أو يركزون على إنشاء منتج نهائي، تقول ليزا إكلند فلوريس، الشريك المؤسس والمدير التنفيذي لمدرسة تشارش ستريت للموسيقى والفن : إنه من الصعب على الآباء قبول هذه الطريقة في الرسم، لكن السماح للأطفال بالاستمتاع بعملية الرسم يمكن أن يجني فوائد كبيرة، فالأطفال سيكونون أفضل حالا على المدى الطويل إذا سمح لهم فقط بالتواجد في هذه اللحظة والتعبير عن أنفسهم.
يقول إكلند فلوريس: إن تعزيز الإبداع لن يزيد من فرص الطفل في أن يصبح بيكاسو القادم، ولكنه سيساعده على التطور العقلي، والاجتماعي، والعاطفي. وقد يؤدي خلق الفن إلى تعزيز قدرة الأطفال الصغار على التحليل، وحل المشكلات بطرق لا تعد ولا تحصى، وفقًا لما ذكرته ماري آن ف. كول، مؤلفة كتاب الفن الأساسي: إنها العملية وليس المنتج، أي أنه عندما يتعامل الأطفال مع فرشاة الرسم، تتحسن مهاراتهم الحركية الدقيقة، من خلال عد القطع والألوان، ويتعلمون أساسيات الرياضيات، وعندما يقوم الأطفال بتجربة المواد، فإنهم يشتغلون في العلوم.
الأهم من ذلك، أنه عندما يشعر الأطفال بالرضا أثناء رسمهم فهذا يساعدهم على تعزيز الثقة بالنفس، والأطفال الذين يشعرون بأنهم قادرين على التجربة والخطأ يشعرون بالحرية في ابتكار طرق جديدة للتفكير، والتي تمتد إلى ما هو أبعد من المرسم أو غرفة الأعمال اليدوية.
image الهندوس : ارتباط عبادة الصيام بأيام الأسبوع.
 0  0  376

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.