د. أحمد محمد أبو عوض.
عدد المشاركات : 694
عدد المشاهدات : 3027


أفضل أساليب التربية الحديثة : المبحث الثالث.
إن التربية هى أساس كل إصلاح اجتماعي أو اقتصادي وكل خلل فى المجتمع إنما يعود أساساً إلى الأفراد و‬‫بما أن التربية موجهة إلى الأفراد فإن فشلها فى حسن توجيه الأفراد يؤكد أنها لم تعد صالحة لتطور المجتمع‬ ‫وينبغي تطويرها بمناهج أكثر حداثة ونجاعة لتنعكس إيجاباً على الأفراد وبالتالى على المجتمع باسره‬.
إن المناهج التربوية المقتبسة من الدول المتقدمة تتطلب مراجعة وتحديثاً. وهذا البحث يدرس أسس‬ ‫الفكر التربوي من كل جوانبه عند علماء التربية فى الغرب ثم يقدم نقداً لها مع اقتراح البدائل الممكنة‬ لضمان نجاعة العمل التربوي اجتماعياً واقتصادياً وثقافيا‬ً.

■ الدور الأساسي للمدرسة‬ ‫:
يميل الطفل منذ الولادة إلى اللعب والمرح يجد وحرية. وهو أثناء اللعب إنما يفكر و‬يجتهد لذلك علينا أن نفسح المجال للطفل لإبراز مواهبه وقدراته الإبداعية وأن‬ ‫نمكنه من التفاعل مع المحيط والتأثير فيه‬، ‫وقد أثبت العلماء أن التعليم الجيد يُكتسب بالممارسة والاختبارات العملية، واكد الباحث الأمريكي (جون‬ ‫ديوى) فى هذا المجال أن أفضل أساليب التعليم يكون بالتجربة لأنه ليس المهم ما يقدمه المعلم من معارف‬ ‫جديدة بل المهم هو الإصغاء للطفل وتمكينه من اختبار معارفه والتوصل إلى المعرفة بمفرده حتى يمتلكها‬ ‫عبر الممارسة الفعلية‬.
إن الرسول العظيم محمد صلى الله عليه وسلم علمنا هذا منذ ألآلف السنين حين قال : (علموا الطفال وهم يلعبون) ولما‬ ‫سئلت السيدة / عائشة عن خلق الرسول صلى الله عليه وسلم قالت كان خلقه القرآن مما يثبت أن الرسول كان يُربى أصحابه‬ ‫وقومه بالممارسة أولاً، حتى أن عمر بن الخطاب لما سئل عن حفظه للقرآن، قال إنه بقي عشر سنوات لحفظ‬ ‫سورة البقرة لأنه لا يحفظ آية إلا بعد أن يطبقها‬ ‫.
إن الطفل لم يأت للمدرسة مجرداً من كل شيء وإنما له عدة مهارات اكتسبها من الممارسة كالأكل أو الكلام‬ ‫أو المشي بمساعدة المحيط العائلي وبالمثابرة وتكرار المحاولة وتحدى الفشل فلابد من استثمار هذه‬ ‫المهارات والملكات المكتسبة لمساعدة الطفل على تنمية شخصيته لتكون أكثر كفاءة ومهارة فى فهم‬ ‫الواقع وحل مشكلته‬.
إن التربية إنما ترمى إلى تحقيق ما يصبو إليه الطفل من رغبات وحاجيات أساسية وتعديلها لتتلاءم مع‬ ‫حاجيات المجتمع كالحاجة إلى التعاون مع الآخرين أو ضرورة العمل وبذل الجهد لتحقيق ما يريده والمثابرة على الاجتهاد لتحدى المصاعب وتحليل الظواهر وفهم الحقائق والتحكم فى القدرات الذهنية لبناء‬ ‫مواقف متوازنة ومتلائمة مع تطور المجتمع‬.
إن الواقع المفترض فى الدروس المقدمة يُمكن الطفل من التواصل مع محيطه الاجتماعي عبر التدرب على‬ ‫حل المشكلات المعقدة لأن الواقع أكثر تعقيداً مما يُكسبه القدرة على كسب التحديات وامتلاك قوة الإرادة و‬الثقة بالنفس وامتلاك أسباب النجاح.
image التربية العسكرية : أفضل أساليب التربية الحديثة (قائمة المباحث).
|| د. أحمد محمد أبو عوض : عضو منهل الثقافة التربوية.

تاريخ النشر : 1440/03/01 (08:01 صباحاً).

من أحدث المقالات المضافة في القسم.

◂يلتزم منتدى منهل الثقافة التربوية بحفظ حقوق الملكية الفكرية للجهات والأفراد وفق نظام حماية حقوق المؤلف بالمملكة العربية السعودية ولائحته التنفيذية. ونأمل ممن لديه ملاحظة على أي مادة في المنتدى تخالف نظام حقوق الملكية الفكرية مراسلتنا بالنقر على الرابط التالي ◂◂◂ ﴿هنا﴾.